2019 | 00:18 آب 22 الخميس
مصادر باسيل للـ"ال بي سي": الاجتماع مع الحريري تنسيقي والاجواء ممتازة كالعادة | رئيس الوزراء السوداني الجديد: أدعو الى إرساء نظام ديمقراطي تعددي يتفق عليه كل السودانيين | لقاء في هذه الاثناء يجمع باسيل بالحريري في بيت الوسط عشية جلسة مجلس الوزراء | الخارجية الأميركية: سيتم اتخاذ جميع الإجراءات بحق السفن التي تنقل النفط إلى سوريا بموجب العقوبات الأميركية | الناتو يعلن مقتل جنديين أميركيين في أفغانستان | سماع دوي إنفجار شرق المحافظة الوسطى في قطاع غزة | ماكرون أعلن أنه قدم عروضا لإيران بشأن تخفيف بعض العقوبات وطلب في المقابل التزاما كاملا بالاتفاق النووي | "التحكم المروري": قتيل نتيجة حادث صدم على جسر المكلس باتجاه المنصورية | ميركل: أمل في أن تتوصل بروكسل إلى اتفاق مع لندن خلال 30 يوماً | شدياق عن التعيينات للـ"ام تي في": نحضر اقتراح قانون ومن يريد الاستفادة من الوقت الضائع ليمرر التعيينات وفقاً للمحسوبيات هو من يريد وضع اليد على مقدرات الدولة | مصادر للـ"ام تي في": الحريري أكد في واشنطن أنه سيتم عرض ملف الحدود على مجلس الوزراء لكنه لم يتعهد بأي نتيجة للتصويت سلبية كانت ام ايجابية | معلومات للـ"ام تي في": أثناء زيارة الحريري إلى واشنطن كان كوشنير موجوداً في نيويورك |

أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الاربعاء 17 تموز 2019

أسرار - الأربعاء 17 تموز 2019 - 07:08 -

الجمهورية

لاحظت أوساط سياسية أن اجتماعاً عُقد مع أحد الوزراء لم ينتهِ إلى نتائج واضحة وقد تظهَر في الشارع إحتجاجات غاضبة.

أوحى تصعيد اللهجة من أحد النواب أنه ربما متمايز عن تكتله وهذا ما قد يُسبب له خلافاً مع رئيس التكتل.

إستجابت شخصية سياسية بارزة لنصائح بعدم الدخول بتوتير سياسي مع حزب فاعل.


اللواء 

 تتساءل قوى في 14 آذار: لماذا يجب ان يعلن التضامن مع حزب الله ضد العقوبات على النواب، ولم يجر إعلان رفض وضع مسؤول كبير على لائحة الإرهاب من قِبل دولة مجاورة؟

خلافاً لأجواء سائدة، بدأت إجتماعات التنسيق لوضع مقررات "سيدر" موضع التنفيذ.

 تأكد ان توزير أحد الوزراء الحزبيين جاء على خلفية ان يكون في موقع مؤثر على مسؤول كبير غير مدني.


البناء 

قالت مصادر عراقية إنّ مسعى الدعوة لعقد مؤتمر دولي حول التوتر في المنطقة يلقى قبولاً وتشجيعاً، وإنّ الدول الإقليمية المعنية وخصوصاً إيران والسعودية تدرس الدعوة العراقية بجدية، بينما منحت أوروبا دعماً كبيراً لها ومثلها روسيا والصين، وتتمهّل واشنطن لإعطاء كلمتها النهائية بانتظار نتائج المفاوضات الأوروبية الإيرانية وما إذا كانت ستتضمّن فتح ملفات التسويات الإقليمية، خصوصاً في اليمن، بصورة ربما تتيح مخارج تتيح لكلّ من طهران وواشنطن التحدث عن تحقيق إنجاز بعدما أنهكت السعودية وانسحبت الإمارات من الحرب.

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني