2019 | 04:53 آب 22 الخميس
مصادر باسيل للـ"ال بي سي": الاجتماع مع الحريري تنسيقي والاجواء ممتازة كالعادة | رئيس الوزراء السوداني الجديد: أدعو الى إرساء نظام ديمقراطي تعددي يتفق عليه كل السودانيين | لقاء في هذه الاثناء يجمع باسيل بالحريري في بيت الوسط عشية جلسة مجلس الوزراء | الخارجية الأميركية: سيتم اتخاذ جميع الإجراءات بحق السفن التي تنقل النفط إلى سوريا بموجب العقوبات الأميركية | الناتو يعلن مقتل جنديين أميركيين في أفغانستان | سماع دوي إنفجار شرق المحافظة الوسطى في قطاع غزة | ماكرون أعلن أنه قدم عروضا لإيران بشأن تخفيف بعض العقوبات وطلب في المقابل التزاما كاملا بالاتفاق النووي | "التحكم المروري": قتيل نتيجة حادث صدم على جسر المكلس باتجاه المنصورية | ميركل: أمل في أن تتوصل بروكسل إلى اتفاق مع لندن خلال 30 يوماً | شدياق عن التعيينات للـ"ام تي في": نحضر اقتراح قانون ومن يريد الاستفادة من الوقت الضائع ليمرر التعيينات وفقاً للمحسوبيات هو من يريد وضع اليد على مقدرات الدولة | مصادر للـ"ام تي في": الحريري أكد في واشنطن أنه سيتم عرض ملف الحدود على مجلس الوزراء لكنه لم يتعهد بأي نتيجة للتصويت سلبية كانت ام ايجابية | معلومات للـ"ام تي في": أثناء زيارة الحريري إلى واشنطن كان كوشنير موجوداً في نيويورك |

إيران: تطوير قدراتنا النووية يتم في إطار الاتفاق النووي

أخبار إقليمية ودولية - الاثنين 15 تموز 2019 - 23:04 -

أعلن المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية بهروز كمالوندي بأن إجراءات إيران لرفع قدراتها النووية تأتي في إطار الاتفاق النووي.

أكد كمالوندي أن المبادرات النووية الإيرانية للموازنة السياسية وقال، إن الاتفاق النووي كان صفقة متبادلة وما قدمناه نحن كان أكثر بكثير مما حصلنا عليه لأن الأطراف الأخرى خاصة بعد خروج أمريكا من الاتفاق نسيت التزاماتها وأن الإجراءات النووية التي تقوم بها الجمهورية الإسلامية اليوم هي من باب تذكير الأطراف الأخرى بتنفيذ التزاماتها.


وتابع، أن ما تقوم به الجمهورية الإسلامية الإيرانية للارتقاء بقدراتها النووية يأتي في إطار الاتفاق النووي وقد ورد في الفقرتين 26 و36 منه بأنه لو لم ينفذ طرف ما التزاماته فإن الحق محفوظ للطرف الآخر بأن يعيد النظر في التزاماته.

وأشار إلى رسالة الرئيس روحاني إلى نظرائه في الأطراف الأخرى للاتفاق النووي وقال، إن رئيس الجمهورية ذكر في الرسالة بأنه أن لم تستفيدوا من الفرصة الممنوحة من قبل إيران فإنها وفقا للحالات الواردة في الاتفاق النووي ستعمل على خفض التزاماتها وهو الأمر الذي أنجز في مرحلة من شهرين، كما نقلت وكالة "ارنا".
وتابع كمالوندي، أنه وبعد انتهاء مهلة الشهرين الأولى رفعت إيران مخزون اليورانيوم فوق 300 كغ وخرجت مسألة عرض الفائض من الماء الثقيل (للبيع) من تعهدات إيران.

وأضاف، لقد تجاوزنا سقف التخصيب بنسبة 3.67% ونعمل حاليا على إعداد المواد المخصبة لوقود محطة الطاقة (النووية) بنسبة 4.5%.

واعتبر كمالوندي إجراءات إيران بأنها لا تاتي من باب اللجاجة بل لمنح الدبلوماسية الفرصة ليراجع الطرف الآخر نفسه ويعمل على تنفيذ مسؤولياته وإن لم يرد الأوروبيون والأمريكيون تنفيذ التزاماتهم فإننا نعمل من جانبنا أيضا عبر خفض التزاماتنا على إيجاد التوازن في هذه الصفقة ونعيد الظروف إلى ما كانت عليه قبل 4 أعوام.

وقال، إنه لا ينبغي علينا نسيان مسألة أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية قد نفذت جميع التزاماتها وأن تقارير الوكالة الدولية للطاقة الذرية تؤكد هذا الأمر.

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني