2020 | 05:44 كانون الثاني 27 الإثنين
رئيس مجلس النواب العراقي: الاعتداءات المتكررة التي تتعرض لها السفارة الأميركية وسط بغداد تسيء للدولة العراقية | "الجزيرة": قتلى وجرحى جراء غارات روسية على الأحياء السكنية في مدينة سراقب بريف إدلب شمال سوريا | ابنة كوبي براينت البالغة من العمر 13 عاما توفيت أيضا في تحطم الهليكوبتر | وهاب: نطالب سفراء الدول التي تحترم نفسها أن يمتنعوا عن زيارة زعماء المليشيات في لبنان إحتراما لشعوبهم قبل أن يكون إحتراما للبنانيين | وزير الاتصالات طلال حواط لـ"الجديد": معرفتي بصحناوي كوزير اتصالات سابق لا أكثر ولا أقل وليس لدي معرفة شخصية بالوزير باسيل | وزيرة المهجرين غادة شريم لـ"الجديد": دائما كنت احمل هاجس البلد ولم اكن افكر بالتوزير بشكل خاص ولكنني متابعة للشأن العام وانخراط المرأة في العمل السياسي | التحكم المروري: اعادة فتح السير في محلة مفرق المرج - البقاع | باسيل لـ"فرانس 24": أنا أمثّل رأيا لبنانيا ولا يحق لأحد من اللبنانيين إذا كنت لا أمثله أن يقول إنني لا أمثّل أحدا وهذه المحاولة لإعاقة إيصال رأيي لن تنجح | رئاسة الوزراء العراقية: نستهجن سقوط صواريخ كاتيوشا داخل حرم السفارة الأميركية في بغداد | وزير الأشغال ميشال نجار لـ"الجديد": نحن فقدنا ثقة العالم الخارجي والشعب وسنستردها بالممارسة والشفافية ومعاييرنا ستكون واضحة ضد الفساد والهدر | التحكم المروري: قطع السير في محلة مفرق المرج - البقاع | وكالة الصحة الأميركية تؤكد تسجيل 5 إصابات بفيروس كورونا في الولايات المتحدة |

على طريقة "عنتر شايل سيفه".. ضبط هولندي متلبس داخل نافورة روما!

أخبار فنية - الاثنين 15 تموز 2019 - 16:46 -

تماما كما فعل عادل إمام في فيلم "عنتر شايل سيفه" قام رجل هولندي بنفس الدور تقريبا داخل نافورة روما، لكن الفرق هو أن السلطات ضبطت الهولندي متلبسا وفرضت عليه غرامة كبيرة، بينما أضطر عادل إمام للجري في الشوارع دون ملابس!إذا كان العوز والحاجة هما سبب قفز عادل إمام في فيلم "عنتر شايل سيفه" داخل ناقورة روما الشهيرة وتجميع عملات معدنية من التي يرميها السياح لجلب الحظ والحب، فإنه من غير المعروف حتى الآن سبب إقدام رجل هولندي للقيام بنفس ما فعله عادل. فقد ذكرت وكالة أنباء (انسا) الإيطالية استنادا إلى الشرطة أن السلطات الإيطالية فرضت غرامة مالية بقيمة 550 يورو على هولندي سرق عملات معدنية من النافورة الموجودة بساحة بياتسا نافونا في روما.وضبطت الشرطة الرجل متلبسا بينما كان يلتقط العملات المعدنية من مياه النافورة. وحسب (انسا)، فقد نزل الرجل ( 36 عاما) في ساعات الصباح الأولى إلى نافورة فونتانا ديل مورو التي تمثل مقصدا للسائحين، وعندما لاحظ الرجل وجود الشرطة، حاول أن يخبئ العملات المعدنية التي سرقها. وكان عادل إمام في فيلم "عنتر شايل سيفه" قد لاحظ رمي الناس للعملات المعدنية في النافورة فخلع ثيابه وقفز فيها وقام بتجميع بعض العملات، لكن أحدهم سرق ملابسه وبدأت الملاحقة في شوارع روما فيما كان عادل إمام شبه عار. ما فعله عاد إمام لم يكن مخالفاً للقانون؛ إذ أن الفيلم أنتج عام 1983 وحتى عام 2006 كان يمكن لأي شخص أخذ ما يريد من نقود الأمنيات، قبل أن تصدر سلطات المدينة قرارا في عام 2006 يقضي بأن أي قطعة نقدية تصبح ملكا لخزينة المدينة حالما تصبح في ماء النافورة. ووضعت حراسة على مدار الساعة على النافورة.وتقول الأسطورة بأن من يرمي قطعة نقود بيده اليمنى من على كتفه الأيسر وهو مغمض العينين سيعود قريباً للمدينة. أما إذا رمي القطعة النقدية الثانية بنفس الطريقة، فله أن يأمل بأن يظفر بقلب حبيب أو حبيبة من روما. أما رمي القطعة الثالثة فيعني أن الرامي سيتزوج بأحد معارفه الجدد. وتشدد إدارة العاصمة الإيطالية منذ فترة قصيرة من تصديها للسلوكيات المزعجة في المدينة وحظرت أمورا من بينها النزول إلى مياه النوافير العديدة في روما وشرب الكحول في الطريق العام بعد الساعة الحادية عشرة مساء.

مقالات مرتبطة
اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني