2019 | 08:02 أيلول 16 الإثنين
حركة المرور كثيفة من ساحة انطلياس باتجاه الاوتوستراد الساحلي | مصادر كتائبية لـ"الجمهورية": الموازنات اليوم هي أرقام لا تعكس سياسات إصلاحية فعلية وجدّية والأهمّ أن تتناول الموازنة مواضيع بنيوية للإقتصاد | قتيل و14 جريحا في 10 حوادث سير خلال الـ24 ساعة الماضية | التحكم المروري: حركة المرور كثيفة عند مستديرة العدلية - المتحف | حركة المرور كثيفة على الطريق البحرية انطلياس باتجاه الدورة | مسؤول كبير لـ"الجمهورية": زيارة شينكر سياسية هجومية ولقد حضر حاملاً خريطة الموقف الاميركي التصعيدي في المرحلة المقبلة ضد إيران و"حزب الله" على وجه التحديد. | "الجمهورية": القرار الاميركي قد اتخذ بوضع 3 مصارف لبنانية على لائحة العقوبات ولم تحدد توقيت صدور هذا القرار | قناة ABC نيوز نقلا عن مسؤول اميركي كبير: ايران هي التي أطلقت صواريخ كروز وطائرات مسيرة ضد المنشآت النفطية السعودية | "اللواء": هناك اقتراح بتعيين الدكتور مازن سويد رئيساً لمؤسسة "ايدال" خلفاً وكذلك تعيين رئيس المجلس الأعلى للخصخصة زياد حايك الذي استقال منذ فترة طويلة | بلومبرغ : أسعار النفط ترتفع أكثر من 10 بالمئة بعد الهجوم على السعودية | وكالة الأنباء السعودية: ولي عهد أبوظبي يدين الهجوم الإرهابي على منشأتي أرامكو ويشدد على وقوف الإمارات بجانب السعودية | وكالة الأنباء السعودية: ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان يتلقى اتصالاً هاتفياً من ولي عهد أبوظبي |

مقدمات نشرات الاخبار المسائية ليوم الاثنين 08/07/2019

مقدمات نشرات التلفزيون - الاثنين 08 تموز 2019 - 22:38 -

* مقدمة نشرة اخبار "تلفزيون لبنان"

أول أرنب للرئيس نبيه بري زيارته القصر الجمهوري وإحاطة حديثه مع الرئيس ميشال عون بالكتمان.
ثاني أرنب قد يكون خطوة قضائية في حادث قبرشمون بديلا عن المجلس العدلي.
ثالث أرنب مرجح هو إنعقاد جلسة لمجلس الوزراء بعد لقاء لوزراء أطراف الحادث.
رابع أرنب شروع مجلس الوزراء في عملية التعيينات الإدارية وإقرار المجلس النيابي لمشروع قانون الموازنة.
وقد يكون لرئيس الجمهورية أرنب بارز وهو دعوة أطراف حادث الجبل الى لقاء في القصر الجمهوري يسبق كل الأرانب.

وفي التحركات السياسية برز لقاء في الصيفي بين الكتائب والإشتراكي وتناغم بلغ حد قول النائب سامي الجميل تعالوا الى جبهة واحدة.

وفي التحضيرات لإقرار مشروع الموازنة لقاء في مكتب وزير المال ضمه ورئيس اللجنة النيابية ابراهيم كنعان.

ومع عودة الرئيس الحريري الليلة ينتظر أن تتم الإستعدادات لجلسة لمجلس الوزراء.
وفي شأن آخر ترتقب زيارة موفد أميركي الى بيروت بعد القدس المحتلة لإستئناف ما بدأه ساترفيلد حول ترسيم الحدود البحرية والبرية.
إذن الرئيس بري زار رئيس الجمهورية والبحث بالتأكيد ركز على ضبضبة الوضع.

 

* مقدمة نشرة اخبار "تلفزيون ان بي انط

بين التصبيح و عدم التصريح أفكار تم تداولها في الصبحية الرئاسية التي جمعت رئيس الجمهورية ميشال عون ورئيس مجلس النواب نبيه بري بهدف توحيد الجهود المبذولة لمعالجة الأوضاع التي نشأت عن أحداث قبرشمون وفق المعادلة الثلاثية الأضلاع :سياسة وأمن وقضاء سعيا لفصل مسار عمل المؤسسات عن خارطة طريق التحقيقات وفق النتائج، وبالتالي الوصول الى حل سريع للازمة القائمة،
واستكمالا لهذه المساعي التقى رئيس الجمهورية النائب طلال ارسلان والوزير صالح الغريب في بعبدا، والساعات المقبلة ستشهد لقاءات ثنائية وثلاثية للوصول الى تفاهمات بين كل الأطراف قبل الدعوة الى مجلس الوزراء.

الحزب التقدمي الاشتراكي بدوره بدأ مروحة اتصالات داخلية استهلها اليوم في الصيفي حيث اكد وزير الصناعة وائل أبو فاعور أن خيار الاستقالة من الحكومة لا يزال مفتوحا.

ملف الموازنة كان اليوم مفتوحا في اجتماع عقده وزير المال علي حسن خليل، ورئيس لجنة المال النيابية النائب إبراهيم كنعان، الذي أكد تذليل أغلبية العقد المتصلة بالمواد المعلقة في مشروع الموازنة مشيرا إلى إتجاه لانعقاد اللجنة غدا.

إقليميا بقي تخفيض إيران لالتزاماتها في الاتفاق النووي العنوان الساخن وتصدر واجهة الأحداث.
ولعل أبرز المواقف هو ما أعلنته إيران عن تجاوز نسبة 3.67% بالمئة فيما لوحت أن نسبة العشرين بالمئة هي خيارات الخطوة الثالثة.

وفي الإقليم أيضا موقف بارز ولافت من الإمارات العربية التي قررت تعديل استراتيجيتها من الحرب إلى السلم، وأعلنت عن سحب جنودها من اليمن وفق ما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.

من جهة أخرى يطل مساء اليوم وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل على شاشة الـ NBN ضمن برنامج آخر كلام والذي سيعرض مباشرة عند الساعة الثامنة والنصف.

 

* مقدمة نشرة اخبار "تلفزيون او تي في"

الثابت ألا خيار أمام اللبنانيين اليوم إلا التهدئة، ثم الحوار، فالتوصل إلى حلول تعيد وصل ما انقطع، وتسمح بمواصلة العمل الحكومي، للتصدي للمشكلات التي تعصف بلبنان، وفي صدارتها الأزمة الاقتصادية والوضع المالي الدقيق.

وفي هذا الاطار شكل قصر بعبدا محط أنظار اللقاءات، لا التصريحات: صباحا، الرئيس نبيه بري، وبعد الظهر، النائب طلال ارسلان والوزير صالح الغريب.

وفيما لفتت تغريدة لرئيس الديمقراطي اعتبر فيها أن أي تسوية لا يمكن أن تمر إلا بإحالة الجريمة إلى المجلس العدلي، رأى الوزير وائل ابو فاعور في حديث الى الـ OTV ان هذا الطرح يأتي في سياق الضغط السياسي لا اكثر، متحدثا عن مساع ينظر اليها الحزب الاشتراكي بإيجابية وتقوم على متابعة المسار القضائي، ومعاودة مجلس الوزراء الاجتماع ليشكل مساحة للحوار السياسي... وقال: ننظر بإيجابية إلى المساعي، وننتظر الايجابية لنقابلها بإيجابية اكبر.

أما على خط الموازنة، فتشير معلومات الـ OTV الى ان الاجتماع الذي عقد اليوم بين رئيس لجنة المال ووزير المال كان ايجابيا ومثمرا، حيث تم التفاهم على معظم النقاط ان لم يكن جميعها... في وقت تتجه الانظار الى الاجتماع الذي حدده النائب ابراهيم كنعان للجنة المال في تمام الخامسة والنصف من عصر الغد. هذا مع الاشارة الى استغراب مصادر متابعة ما صدر اليوم في بعض الصحف من كلام حول نوايا معينة لإسقاط الاصلاحات، وهو كلام يجافي الواقع وفق مصدر متابع، فالحوار بين الكتل اساسي، وضروري ومستمر للتوصل الى صيغ تقبل من الجميع وصياغة مشروع يتم اقراره في الهيئة العامة، مع تحقيق الاصلاح المطلوب.

 

* مقدمة نشرةاخبار "تلفزيون المنار"

حراك سياسي صامت في مطلع اسبوع حافل، ابرز ملفاته حادث قبرشمون الذي علق عنده الوطن بحكومته وملفاته السياسية والاقتصادية.
رئيس مجلس النواب نبيه بري مشى باتجاه قصر بعبدا باحثا مع رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، عن تسوية تعيد الحياة السياسية الى عروق الحكومة، بالتوازي مع المساعي الامنية والقضائية الموضوعة بعهدة المدير العام للامن العام اللواء عباس ابراهيم.

طرح الرئيس بري ناقشه الرئيس عون مع رئيس الحزب الديمقراطي النائب طلال ارسلان الذي زار بعبدا برفقة الوزير صالح الغريب، وخلاصة المحادثات بحسب مصادر الحزب الديمقراطي أن رئيس الجمهورية حريص على احقاق الحق، ورئيس مجلس النواب حريص على وحدة الجبل.
ومع الحرصين المطلوبين مساع لتزاوج الطروح، واخراج البلد من جمود ثقيل على ابواب استحقاقات داخلية وخارجية.

اولى الاستحقاقات مالية، حرك ملفاتها الراكدة لقاء رئيس لجنة المال والموازنة النائب ابراهيم كنعان مع وزير المال علي حسن خليل، الذي خرج باجواء ايجابية على ما قال النائب كنعان للمنار، ستتم بعده مقاربة النقاط السجالية في الموازنة الحكومية، للاسراع برفعها الى مجلس النواب لمناقشتها واقرارها قبل انتهاء مهلة الصرف على القاعدة الاثني عشرية.

على قاعدة الحق المرعي الاجراء وفق اتفاقات تلامس المعاداة الدولية كانت الاجراءات الايرانية ضد التحلل الغربي من الاتفاق النووي، اتبعها وزير الخارجية محمد جواد ظريف بالتأكيد الا اتفاق افضل من الاتفاق النووي الحالي للتفاوض حوله.

اتفاق خرقه الرئيس الاخرق وعديم الكفاءة كما قال أحد الدبلوماسيين المخضرمين، السفير البريطاني في واشنطن كيم داروتش.
السفير الذي بعث الى بلاده برسائل دبلوماسية قاسية بحق دونالد ترامب وادارته، تحدث بلغة أحرج الحكومة البريطانية التي لم تنف التسريبات، معتبرة انها رأي شخصي..
لكنه رأي يتردد على ألسنة الملايين في العالم من سياسيين ودبلوماسيين واعلاميين وقبلهم ملايين الاميركيين .

 

* مقدمة نشرة اخبار "تلفزيون المستقبل"

زيارة رئيس مجلس النواب نبيه بري للقصر الجمهوري واجتماعه الى رئيس الجمهورية ميشال عون، فتحا اليوم المجال واسعا لسلسلة من التاويلات.

فالبعض وصف الوضع في البلاد بالخطير، وأن الحكومة امام مفترق، فيما البعض الاخر ادخل اللقاء في سياق تداول الافكار التي من شأنها اخراج البلد من مازق احداث قبرشمون والعودة الى طاولة مجلس الوزراء.

واذا كان الرئيس بري قد تحفظ عن الكلام المباح، فان الحزب التقدمي الاشتراكي وعلى لسان الوزير وائل ابو فاعور قد اطلق رسائل متعددة؛ مؤكدا ان الصراع اليوم ليس مذهبيا بل وطني، بين اهل المصالحة وحفاري القبور، فيما النائب طلال ارسلان الذي زار قصر بعبدا، ابلغ الرئيس عون تمسكه بتحويل قضية قبرشمون على المجلس العدلي.

ووسط هذه الاجواء فان عودة رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري الى بيروت ستحمل معها بوادر الحسم بشان انعقاد مجلس الوزراء في ضوء الاتصالات الي سيجريها مع رئيس الجمهورية والمجلس النيابي ميشال عون ونبيه بري بهدف ايجاد مخرج لتداعيات احداث قبرشمون.

وفي معلومات لتلفزيون "المستقبل" ان الرئيس الحريري لن يسمح بتفجير الحكومة من الداخل كما انه لن يسمح بتعطيل مجلس الوزراء الى ما لا نهاية خصوصا وان البلاد امام استحقاقات لا يمكن تجنبها وهناك جدول اعمال اقتصادي ومالي لا يستطيع البلد تحمل نتائج تعطيله وسيكون للرئيس الحريري ما يقوله في هذا الشان.

 

* مقدمة نشرة اخبار "تلفزيون ال بي سي"

منحى حادثة قبرشمون هو الحد الفاصل بين الإنفراج والإنفجار.الوضع وصل إلى هذا الحد. جميع الأفرقاء وضعوا أوراقهم على الطاولة. لم تعد هناك مواقف رمادية، فإما يعود مجلس الوزراء إلى الإجتماع وإما يخشى ان تنفجر الحكومة. هذا هو الحد الذي بلغته الأزمة. الجميع يستشعر دقة الوضع ولهذا تسارعت وتيرة الإتصالات.

بدأت صباحا بزيارة الرئيس نبيه بري لقصر بعبدا، واكتفى بالقول بعد اللقاء إنه "صعد ليصبح على الرئيس"، وما لم يقله الرئيس بري قالته محطة NBN من ان "العمل مكثف باتجاه حل سريع للازمة القائمة والساعات المقبلة ستشهد لقاءات ثنائية وثلاثية للوصول الى تفاهم بين كل الأطراف قبل الدعوة الى مجلس الوزراء"، لكن هل هذا الجو الذي يعكس جو عين التينه هو ذاته جو النائب طلال إرسلان الذي زار بعبدا بعد الرئيس بري؟

الجو في خلدة يبدو أكثر تشددا، فبالنسبة إلى المير، لا كلام قبل إحالة حادثة قبرشمون إلى المجلس العدلي. لكن هذا الشرط دونه اعتراضات وفي مقدمها إعتراض إشتراكي، وكان لافتا اليوم الموقف الذي أطلقه الوزير وائل ابو فاعور من بيت الكتائب بعد لقائه النائب سامي الجميل، إذ استحضر تفجير كنيسة سيدة النجاة منذ خمسة وعشرين عاما، وتحديدا في شباط من العام 1994، وقوله: "يبدو أن عقلية سيدة النجاة لا تزال تتحكم بالبعض"، السؤال هنا: ما هي المعطيات التي يملكها الإشتراكي والتي دفعت الوزير ابو فاعور إلى التذكير بتفجير كنيسة سيدة النجاة؟ وبالتالي من قصد حين تحدث عن "البعض"؟ وهل هو يلمح إلى السيناريو الذي أعقب تفجير كنيسة سيدة النجاة؟ في مطلق الأحوال، فإن ظروف 2019 ربما تكون مغايرة لظروف 1994...

على مستوى التحقيقات، فإن تداخلا كبيرا وتباينات هائلة على مستوى المعطيات والتسريبات، ومن المعطيات أن بعض الفيديوهات التي تم بثها تعود إلى مواقع ليست في مكان الحادثة، هذه المعطيات دفعت المعنيين بالتحقيقات إلى التريث في انتظار تجميع كل المواد. وفي سياق التحقيقات كان لافتا موقف الرئيس عون الذي دعا إلى تحقيق شفاف وواضح مع الاطراف الحقيقيين الذين اشتركوا في الحادث.

أين الرئيس الحريري من كل ما سبق؟ رئيس الحكومة ينهي الليلة إجازته الخاصة لثمان واربعين ساعة... وغدا "الصباح رباح"، فهل يصبح على الرئيس عون، كما صبح الرئيس بري اليوم؟

 

* مقدمة نشرة اخبار "تلفزيون ام تي في"

قبل ان تتمدد ارتدادات قبرشمون من الجبل لتشل مفاصل الدولة، بدءا من التها التنفيذية المتمثلة بمجلس الوزراء، تحرك الرئيس نبيه بري على خط بعبدا مستطلعا مع الرئيس ميشال عون، الوسائل الممكن اعتمادها للخروج من الازمة القاتلة المطبقة على البلاد وما رشح من لقاء الرجلين، ان الرئيس بري عرض على رئيس الجمهورية تحرير مجلس الوزراء من اعتقاله بحيث يعاود اجتماعاته على ان تستكمل التحقيقات في قضية قبر شمون، علما بأن رئيس المجلس لا يؤيد تحويل القضية الى المجلس العدلي لما سيكون للقرار من تداعيات سلبية على النسيج الدرزي وعلى الوضع العام في البلاد.
وكان توافق بين الرئيس بري والرئيس عون على ان رعاية مصالحة بين جنبلاط وارسلان مستبعدة الان، لان عناصر نجاحها لم تنضج بعد.

في المقابل لم تفصح المعلومات عن ما اذا كان الرئيس بري سأل الرئيس عون رأيه في الحادثة لعلمه ان الوزير باسيل يعكس نظرته اليها والى كيفية الخروج منها ولم يعرف ايضا ما اذا طلب بري منه تسويق الصيغة التي لا بديل عنها، منها فك المشكل لدى وزير الخارجية وفي ما يشبه التتمة الطبيعية لزيارة بري بعبدا، زار النائب طلال ارسلان القصر الجمهوري يرافقه الوزير صالح الغريب وعلم انه ابلغه تمسكه بالمجلس العدلي.

توازيا الاشتراكي بدا غير معني بالمكوكيات على خط بعبدا، وواصل جولاته على الحلفاء شركاء مصالحة الجبل، فزار رئيس الكتائب سامي الجميل والواضح ان التقدمي يعتبر انه يتعرض الى محاولة اغتيال سياسي او اقله محاولة عزل، وهو يعمل بكل ما اوتي لافشالها والخروج منهما منتصرا.
الحلقة التي لا تزال ناقصة على مسار مساعي اعادة الحكومة الى سكتها ستتظهر بعودة الرئيس الحريري المفترض ان يلتقي الرئيس عون، علما بأن الحريري يضع نفسه في موقع المعتدى عليه ايضا ويتوقع من بعبدا مثل جنبلاط ان تفرمل طحشة باسيل.

في اي حال المؤشرات ايجابية ام سلبية ستظهر الخميس، يجتمع مجلس الوزراء ام لا يجتمع في الانتظار كذب الاجتماع بين الوزير علي حسن خليل والنائب ابراهيم كنعان ما اشيع عن نسف محتمل لما انجزته اللجنة من تعديلات على بنود الموازنة، وعلمت ال "ام تي في" بأن اتفاقا حصل على تخريجة للمواد المعلقة سيتم اقرارها في اجتماع يعقد لهذه الغاية الثلاثاء.

 

* مقدمة نشرة اخبار "تلفزيون الجديد"

حكومة قبرشمون لا تزال قيد الإنعاش.. فهي تهتز ولا تقع، تخرمش ولا تعض، تتبادل الرشقات النارية لكن إصاباتها طفيفة، رئيسها يغادر منزل الزوجية لكنه لا يقدم على الطلاق.. يعجز من دون بلوغ سن التقاعد، أركانها ثابتون على البيضة وقبانها وفي طليعة أفواجهم: وليد جنبلاط زعيم الجبل الذي لم يدخل صفوف المعارضة إلا مرة واحدة في زمن الرئيس إميل لحود وبالتكافل والتضامن مع الرئيس رفيق الحريري قبل عشرين عاما، ومفارقة أزمة الشحار اليوم أنها أفرزت تحالفات جديدة تقود الاشتراكي على خطوط بكركي الصيفي عين التينة والخميس إلى بنعشي.. مرورا بزيارة أشرف ريفي غدا للوزير وائل أبو فاعور، الذي قال بعد لقائه رئيس حزب الكتائب اليوم، إن من يتحمل مسؤولية التعطيل هو من يعطل عقد جلسة المجلس واصفا أداء وزير الدفاع الياس بو صعب بالمنحاز والمتهور.

ولتفقد الاوضاع المتهورة زار الرئيس نبيه بري قصر بعبدا والتقى رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، لكنه حصر الزيارة "بالصبحية مع الرئيس" أما العصرونية فكانت بين عون وطلال أرسلان وصالح الغريب، حيث أبقي على المداولات سرية مع تقدم طرح انتظار اكتمال التحقيقات ، وبعد ذلك يصار الى تقرير تحويلها للمجلس العدلي أو قضاء عادي، وعلى هذه الصيغة علم أن الرئيس سعد الحريري سيزور بعبدا غدا للتفاهم على العودة الى الاحضان الحكومية والوسيط للعودة هذه المرة هو "اللواء سيدر واحد" المحفز الاساسي على قبول التسويات، ويليه ثانيا إقرار الموازنة وما عدا ذلك فإن كل مواقف التصعيد اعتادها اللبنانيون، وهي تأتي ضمن اللعبة الديمقراطية في التصريح والتلميح والزيارات والغارات والتعطيل وتحريك العجلات.. وكل يخزن أقواله في صندوق الشعبية إلى حين العوز.

هذا لبنان منذ براعمه.. وهكذا كان يشتم الكمال الكميل.. ويقف سامي الصلح ليكيل الإهانات لبشارة الخوري وأخيه الملقب بالسلطان سليم قائلا له إن السمكة تفسد من رأسها سيعود أهل الحكم الى حكمهم وسيجد الجمهور الذي صفق لهذا أو لذاك أنه استخدم في حرب الزعيم.. وأن عليه منذ الصباح إن كان مريضا أن يقف على أبواب الكرنينتا ليتوسل دواء مفقودا.. وإن كان عاملا ينتظر دوره لاحتجاز راتبه عند أقرب موازنة.. وإن كان مواطنا ابن بيروت فسينتظر نعمة جمال عيتاني ليدخل رؤوسنا في أقرب محرقة، هذا هو الوطن الذي رفضه مرسيل خليفة في بعلبك.. فانبعثت ضده جراثيم فنية من تحت الأرض تدعي حب لبنان ونشيده ونهض إخوة يوسف من جديد.. ليرموا نبيهم في البئر فمارسيل رفيق محمود درويش بيت القصيدة.. الذي أهدانا أناشيد من خبز وورد، هدوا جسره الوطيد ورموه في مستنقع الرجم تصبحون على وطن يشبه وطنه.

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني