2019 | 02:52 تشرين الأول 22 الثلاثاء
المتظاهرون في رياض الصلح يدعون المواطنين الى اغلاق الطرق غدا من الساعة الخامسة صباحا وينصبون خيماً للنوم فيها | وكالة إيرنا: إيران تدعو الأمم المتحدة للمشاركة في التحقيق بالهجوم على ناقلة نفط إيرانية قبالة السعودية | قيوميجيان للـ"الجديد": بعض الاجراءات والبنود جدية في ما اعلنه الرئيس الحريري ولو اتت متأخرة وكان يمكن القيام بها منذ ٦ اشهر وهناك بنود "فولكلور" للتعمية | الميادين: مفتل 3 عناصر من الأمن العراقي في احباط هجوم لداعش على حقول علاس النفطية | ليبانون فايلز: المفتي عبد اللطيف دريان علم بما جرى امام مسجد محمد الامين اليوم من استقدام راقصة للرقص عند مدخل المسجد ووضع كل المسؤولين أمام مسؤولياتهم الرقابية وانتقد كل من يقدم على هذا الفعل | اشكال بسيط في طرابلس وتضارب بين المتظاهرين والقوى الامنية تحسم الوضع | زياد حواط: ما بيحمي لبنان الا الجيش اللبناني تحية الى الجيش البناني | وصول وفد عسكري روسي إلى القامشلي لمواكبة تطبيق اتفاق انتشار الجيش السوري على الحدود مع تركيا | علم الدين حيا الجيش:انتم الدرع الحصين لحماية الوطن والمواطنين | المتظاهرون في الزوق يسهلّون مرور الصليب الأحمر لإسعاف متظاهرة | وكالة رويترز تنفي ما نسب اليها من أخبار زائفة وغير صحيحة عن معلومات تفيد بوفاة الرئيس ميشال عون | النائب حسن فضل الله للـ"او تي في": هناك من يدخل على خط التظاهرات لحسابات سياسبة وشخصية وورقة الاصلاحات لبت مطالب الناس |

باي باي يا وطن ..

باقلامهم - الاثنين 08 تموز 2019 - 14:21 - الإعلاميّة ريتا الخوند.

إنطلقت مهرجانات بعلبك الدوليّة في 5 تمّوز /يوليو في مدينة بعلبك بحفل للفنّان ((مارسيل خليفة))... صدَح صوت الفنّان وفرقته في افتتاح الأمسية الّتي حملَت عنوان "تصبحون على وطن" بأغنية مِن أغنياته وليس بنشيد البلاد (بلاده) كما درجَت عليه كلّ المهرجانات والحفلات منذ 43 وحتّى 4 تمّوز 2019!!!
إعتبر الكثيرون هذا التصرّف عارّا على الفنّان الكبير في افتتاح مهرجان كان وما زال بِكر المهرجانات اللبنانيّة ...
على أن العار هذا لا يوصَّف به الفنّان فقط إنّما كلّ مواطن يحمل جنسيّة وطن أيّ وطن لأن ما من أحد يعلو على وطنه ونشيده الّذي هو رمز وجود هذا الوطن !!!
مارسيل خليفة أنت حرّ طبعًا بتوجّهاتك وانتمائك وشعاراتك لكنّ الانتماء الأوّل والأخير لكلّ من يحمل الجنسيّة اللّبنانيّة
هو وطنه وعلمه وأرزته فكيف إذا كان على أدراج بعلبك حيث صدحَت أصوات عمالقة ما زالت أصداءها توشّح كلّ حجر وكل نجمة وكل طلوع قمر في ليالي مهرجانات بعلبك ... وكلّها افتتَحَت بِرائعة وطنيّة هي النّشيد الوطني اللّبناني !!!
 رحمكم الله جميعًا الأخوين رحباني والوديع والصبّوحة وفيلمون ونصري وأبو مجد ... وأطال الله بعمر الكبار الّذين ما زالوا أحياء يرزقون وسيبقون كبارًا لأنّهم عرفوا دائمًا أن وطنهم عزّتهم وأنّهم مهما بلغوا من مجد لا مجد لإنسان يتنكّر لنشيد وطنه في مهرجان دوليّ على أرض الوطن !!!
لكنّ الأغرب هي الحملات الّتي انتقدت مارسيل خليفة وحده واستثنت آخرين ساهموا معه بانتهاك حرمة النّشيد الوطني اللبنانيّ ، إذ إنّ نصف المسؤولية تقع على عاتق القيّمين على مهرجانات بعلبك ، لأن الافتتاح بالنّشيد الوطني لا يجب أن يكون قرار الفنان ... النّشيد الوطنيّ من المفترض أن يكون قانونًا ملزمًا وفقرة أولى إلزاميّة تُفتتح بها كل المهرجانات في لبنان سواء وافق أو لم يوافق أي فنّان لبنانيّ او عالميّ مهما بلغ شأنه !!!
الخوف كلّ الخوف إن لم يُعالَج الموضوع على وجه السّرعة فيَكون مارسيل بدأ بِ " تصبحون على وطن " ليلحَق به آخرون ، ويصبح عنوان مهرجاناتنا في غياب نشيد البلاد "باي باي يا وطن "

مقالات مرتبطة
اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني