2019 | 19:17 تشرين الثاني 17 الأحد
العربية: الاشتباكات مستمرة بين الأمن والمتظاهرين في شيراز الإيرانية | الدفاع المدني: قتيلة جراء حادث صدم بمحاذاة الطريق البحري في العقيبة كسروان | البيت الأبيض للعربية: نرصد قتل المتظاهرين على يد القناصة في العراق | تجمع في ذكرى مرور شهر على الثورة وساحة الشهداء إمتلأت | إيرانيون يتظاهرون أمام سفارة بلادهم في اليونان | "سكاي نيوز": سقوط 3 قذائف صاروخية في محيط المنطقة الخضراء وسط بغداد | دوي انفجارات في بغداد وإطلاق صافرات الإنذار داخل المنطقة الخضراء | إصابة أكثر من 37 متظاهرا بحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع قرب جسري الشهداء والأحرار وسط بغداد | الأمن الروسي يتحقق من وجود قنبلة داخل مركز التلفزيون في موسكو | احتجاز طائرة ركاب ليبية بمطار مصراتة ومنع عودتها لبنغازي | مصدر أمني: قوات الأمن تطلق قنابل مسيلة للدموع لتفريق المتظاهرين قرب جسر الشهداء وسط بغداد | حركة المرور ناشطة على مدخل بيروت الجنوبي |

الخارجية الروسية: الولايات المتحدة "تحرق الجسور" بدلا من الحوار مع إيران

أخبار إقليمية ودولية - الثلاثاء 25 حزيران 2019 - 16:49 -

أعلنت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الثلاثاء، أن الولايات المتحدة تطلب تنازلات غير مبررة من إيران في المجال النووي بما في ذلك رفض المصالح المشروعة في الشؤون الدولية.

وجاء في بيان الخارجية الروسية: "تراقب موسكو بقلق شديد فرض الولايات المتحدة توترات على إيران لأكثر من عام، من خلال الاتهامات التي لا أساس لها، والانسحاب من خطة العمل الشاملة المشتركة لضمان الطبيعة السلمية للبرنامج النووي الإيراني، حيث تعمل واشنطن باستمرار على زيادة الضغط الهائل من خلال العقوبات والأنشطة الاستفزازية، بما في ذلك الأنشطة العسكرية".

وأضاف البيان: "وتطالب [الولايات المتحدة] طهران التي أنشطتها النووية سلمية بحتة وتحت السيطرة الكاملة للوكالة الدولية للطاقة الذرية، بتقديم تنازلات غير مبررة، بما في ذلك التخلي الفعلي عن المصالح المشروعة بالكامل في الشؤون الدولية".

وأشارت الخارجية الروسية إلى أنه يبدو وكأن واشنطن "تحرق الجسور" بدلا من الحوار مع إيران.

وتابعت الخارجية: "بعد الحادث المثير مع الطائرة بدون طيار، أعلنت الولايات المتحدة فرض عقوبات شخصية على المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية، آية الله علي خامنئي، وعدد من كبار العسكريين الإيرانيين. يبدو أن واشنطن" تحرق الجسور"- على الرغم من تأكيداتها بالالتزام بالحوار مع إيران… وتتخيل واشنطن نفسها، حاكمة مصير العالم وتتبع سياسة عدوانية متزايدة، في عجلة من أمرها "لمعاقبة" أولئك الذين لن يطيعوا الديكتاتورية الأمريكية".

مقالات مرتبطة
اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني