2019 | 00:37 تموز 18 الخميس
مسيرة فلسطينية حاشدة في مخيم شاتيلا احتجاجًا على قرار وزارة العمل | "ال بي سي": الجيش يكثف دورياته في محيط المخيمات الفلسطينية في الضاحية الجنوبية وسط أوامر صارمة بتوقيف أي مخل بالامن | انتشار أمني كثيف في فرنسا يوم نهائي كأس الأمم الأفريقية بين الجزائر والسنيغال | سلامة: يمكن استبدال العملة المختومة بعلم فلسطين من مصرف لبنان | البنتاغون: سنوقف تسليم أنقرة طائرات أف 35 ردا على شرائها منظومة أس 400 الروسية | المتحدثة بإسم البنتاغون: سيكون تداعيات كثيرة لقرار تركيا شراء منظومة الدفاع الجوي اس 400 | "سكاي نيوز": وفاة شخص ثالث متأثرا بإصابته بالهجوم الذي استهدف نائب القنصل التركي في أربيل | البيت الأبيض: طائرات F35 لا يمكن أن توجد في نفس المكان مع منصة روسية لجمع المعلومات الاستخباراتية | البيت الأبيض: قرار تركيا شراء منظومة إس 400 الروسية يجعل استمرار انخراطها في برنامج أف 35 مستحيلا | التحكم المروري: جريحان نتيجة تصادم بين سيارتين على طريق عام الكحالة وحركة المرور كثيفة بالاتجاهين | واشنطن تدين قتل دبلوماسي تركي في اربيل وتصفه بـ"العنف الوحشي" | الرئيس بري رفع جلسة مناقشة الموازنة إلى العاشرة والنصف من صباح غد الخميس |

منظمة التجارة: القيود التجارية بين مجموعة العشرين عند مستويات تاريخية

أخبار اقتصادية ومالية - الثلاثاء 25 حزيران 2019 - 08:14 -

ذكرت منظمة التجارة العالمية أن القيود التجارية بين مجموعة العشرين مستمرة عند مستويات تاريخية عالية. وأوضحت المنظمة في تقريرها الـ21 بشأن مراقبة التجارة بين دول المجموعة الصادر أمس، أن التغطية التجارية للتدابير الجديدة التقييدية على الواردات، والتي أُدخلت خلال الفترة ما بين أكتوبر (تشرين الأول) 2018 ومايو (أيار) 2019، كانت أكثر من 3.5 أضعاف المعدل منذ مايو 2012 عندما بدأ التقرير يشتمل على أرقام التغطية التجارية.

وأضافت المنظمة أن التغطية التجارية البالغة 335.9 مليار دولار خلال الفترة هي ثاني أعلى رقم قياسي بعد 480.9 مليار دولار في الفترة السابقة، حيث إن هاتين الفترتين تمثلان معاً طفرة هائلة في التغطية التجارية للتدابير التقييدية للاستيراد، حيث دعا مدير عام المنظمة روبرتو أزفيدو، إلى دعوة اقتصادات مجموعة العشرين إلى العمل بشكل عاجل؛ لتخفيف التوترات التجارية.

وأشارت إلى استمرار الاضطراب الناشئ عن التوترات التجارية الحالية، حيث تعرضت التدفقات التجارية لقيود جديدة على مستوى تاريخي مرتفع، حيث تم تغيّر الاتجاه المستقر الذي شهده العالم منذ ما يقرب من عقد من الزمان منذ الأزمة المالية إلى زيادة حادة في حجم التدابير المقيِّدة للتجارة خلال العام الماضي... محذرةً من أن ذلك سيكون له عواقب في ظل حالة انخفاض الاستثمار وضعف نمو التجارة.

ولفتت المنظمة إلى أن النتائج التي توصل إليها التقرير تعد مصدر قلق بالغ للمجتمع الدولي بأسره، مؤكدة أن هناك حاجة إلى رؤية قيادة من مجموعة العشرين؛ لتخفيف التوترات التجارية ومتابعة التزامهم بالتجارة والنظام التجاري الدولي القائم على القواعد.

وذكرت أن اقتصادات مجموعة العشرين نفّذت 20 إجراءً مقيداً للتجارة في الفترة ما بين منتصف أكتوبر 2018 ومنتصف مايو 2019، بما في ذلك زيادة التعريفة الجمركية، وحظر الاستيراد، وإجراءات الجمارك الجديدة الخاصة بالصادرات.

ونوهت المنظمة في تقريرها إلى أنه تم تطبيق 29 تدبيراً جديداً لتسهيل التجارة، تشمل إلغاء أو تخفيض التعريفات الجمركية على الواردات ورسوم التصدير، وإلغاء أو تبسيط الإجراءات الجمركية على الصادرات من قِبل اقتصادات مجموعة العشرين... مشيرة إلى أن التغطية التجارية لتدابير تيسير الاستيراد المنفذة خلال فترة المراجعة تقدّر بمبلغ 397.2 مليار دولار، وهو ما يزيد 1.8 مرة على ما ورد في تقرير مجموعة العشرين السابق.

الشرق الاوسط

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار
البريد الإلكتروني