2019 | 21:55 تموز 20 السبت
درغام: الموازنة ليست مثالية لكنها ضرورية ويجب عودة مجلس الوزراء الى الاجتماع | مساعد وزير الدفاع الأميركي: لن نسمح لإيران بإغلاق طرق الملاحة الدولية في مياه الخليج | "الوكالة الوطنية": دوريتان إسرائيليتان مشطتا طريقا عسكريا في محور الوزاني وأخرى عند تخوم مزارع شبعا | جنبلاط: مسيرة الصمود والانفتاح والحوار والعروبة باقية بقاء الدم في عروقنا وبقاء الروح في نفوسنا وسنواجه التحديات بكل هدوء وتصميم | جنبلاط: سنواجه التحديات بكلّ هدوء وتصميم وسنعمل على الإستمرار في التطوير والبناء وتعزيز كل المجالات | أرسلان: من يعتقد حضورنا في جلسة مجلس الوزراء سيكون نزهة للتذاكي على مطلبنا فليخيّط بغير هذه المسلّة | مصادر الـ"ال بي سي": القوات أبلغت الحريري أنها ستصوت ضد الموازنة | كنعان: هناك 400 مليار تخفيضات و200 مليار زيادة ايرادات وعلى الحكومة والاجهزة التابعة لها البدء بتطبيق الاصلاحات في الموازنة | معلومات للـ"ال بي سي": الرئيس عون اتصل باللواء ابراهيم وحضه على تفعيل وساطته في ما يتعلق بحادثة قبرشمون | الخطوط الجوية البريطانية تعلق رحلاتها إلى القاهرة لمدة أسبوع كإجراء "احترازي" | الحجار لـ"المستقبل": مرحلة الاصلاح المالي بدأت مع إقرار موازنة العام 2019 والاستثمار في وزارة الاتصالات مطلوب حاليا | الإدارة البحرية الأميركية: إيران تشكل تهديدا للشحن الأميركي والعالمي في مياه الخليج |

هل زواج إيفانكا ترامب من جاريد كوشنر ضمن "خطة كبرى"؟

متفرقات - الاثنين 24 حزيران 2019 - 14:07 -

كشفت صحيفة "ديلي إكسبرس" البريطانية، أن ارتباط ابنة الرئيس الأميركي إيفانكا ترامب بجاريد كوشنر، تم بصفقة جرى ترتيبها ضمن خطة كبرى أعدها المطوّر العقاري تشارلز كوشنر والد جاريد.

وقالت الصحيفة: "في بداية الأمر، سقط تشارلز الذي كان مطورا عقاريا ناجحا، في فخ أعماله والرشى التي كان يدفعها للسياسيين حتى جرت ملاحقته في أوائل العقد الأول من القرن الحادي والعشرين عندما اكتشف أمره وانفضحت أعماله".

وفي عام 2005، أقر تشارلز الذي يعتبر من اليهود الأرثوذوكس بأنه مذنب في ثماني عشرة تهمة تتعلق بالاشتراك في إعداد إقرارات ضريبية غير صحيحة، والإدلاء بتصريحات كاذبة للجنة الانتخابات الفيدرالية، وعلى إثر ذلك، حكم عليه بالسجن مع التنفيذ لمدة عامين.

وعقب خروجه من السجن، قرر إعادة تحسين صورته ومكانته، وساعده في هذا المحامي وخبير العلاقات العامة هوارد روبسنشتاين، وعرّفه على الرئيس الحالي دونالد ترامب، الذي كان وقتها مجرد مطوّر عقاري معروف في نيويورك.

واعتمد تشارلز خطة كبرى من ثلاثة عناصر، تضمنت: شراء أحد الأصول في مانهاتن ونقل مركز عملياته من نيوجيرسي إلى نيويورك، فضلا عن شراء منشور أو صحيفة، تكون مملوكة ظاهريا لابنه جاريد، ودفع الأخير لاستثمار وسامته من أجل الارتباط بفتاة من عائلة وشخصية بارزة في المجتمع.

في هذه الأثناء، جمع أصدقاء مشتركون جاريد وإيفانكا في عام 2005، وتصرفا كما لو أنهما التقيا عفوا، وتطورت علاقتهما إلى أن تزوجا في نهاية المطاف في عام 2009، بعدما غيّرت إيفانكا ديانتها من المسيحية إلى اليهودية.

"ديلي إكسبرس"

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار
البريد الإلكتروني