2019 | 19:02 تموز 17 الأربعاء
ألان عون: لايمكن ان يكون هناك فريق في الحكومة لديه وزراء ممثلين "من نائب رئيس إلى وزير" وبحاجة لموازنات لتفعيل عمل وزارته ويصوت ضد الموازنة | سامي الجميل: موضوع الارقام المشكلة الاساسية في الموازنة غير المبنية على رؤية اقتصادية ولم نفهم ما هي رؤية الحكومة الاقتصادية | نتنياهو لفرنسا: يجب تصنيف "حزب الله" كتنظيم إرهابي فورا | سامي الجميّل: لم نكن نتوقع من التسوية الا موازنة اشباح اذ اننا لم نعرف كيف أقرّت خاصة وان الكل ضدها فكيف تمّ التصويت عليها؟ | ميشال موسى للـ"ام تي في": الأفضل ان يكون هناك وعد من قبل رئيس الحكومة بالالتزام بمهلة محددة لإحالة قطع الحساب | خليل للـ"ام تي في": سننهي جلسات مناقشة الموازنة قبل نهار الجمعة | آلان عون للـ"ام تي في": نعرف أنّنا نتعاطى مع وضع استثنائي ومن الطبيعي أن نتباين في المواقف مع روكز وسنصوّت مع الموازنة | معلومات للـ"ام تي في": قد تُعقد جلسات نيابية يومي الجمعة والسبت بسبب كلمات النواب المطوّلة | المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث: الخطوات الأحادية الجانب ستساهم في التقدم نحو الأمام في عملية السلام | وزير الخارجية التركي: نتشاور مع السلطات العراقية بشأن هجوم أربيل وقد نرسل فريقاٌ تركيّاٌ | الشرطة البريطانية تعتقل شقيق منفذ هجوم مانشستر عام 2017 عقب وصوله إلى مطار لندن | تيريزا ماي: التوصل إلى تسوية مع إيران أفضل وسيلة لمنعها من حيازة سلاح نووي |

أسرار الصحف الصادرة يوم السبت في 22 حزيران 2019

أسرار - السبت 22 حزيران 2019 - 07:34 -

البناء

قالت مصادر تابعت الاتصالات التي سبقت قرار الرئيس الأميركي بصرف النظر عن قرار ردّ عسكري على إسقاط الطائرة الأميركية العملاقة المتخصّصة بأعمال التجسّس والحرب الإلكترونية بصاروخ إيراني إنّ إيران أبلغت كلّ من حاول جسّ نبضها تجاه ردّ الفعل على عمل عسكري أميركي محدود بأنها ستعتبر أيّ استهداف لأيّ نقطة من إيران بمثابة إعلان حرب وسوف تتعامل معها على هذا الأساس، وأنّ موقفها قوي لأنها دافعت عن سيادتها وليست معنية بالوضع الداخلي للرئيس الأميركي...

اللواء

لمس وفد دولة كبرى اختلافات في التوجهات الرسمية تجاه المشاركة في مؤتمر دولي حول سوريا..

دخل العلاقة بين مرجع ونائب في دائرته في مرحلة ابتعاد قد تطول!

سمع نواب كلاماً واضحاً من هيئات الرقابة والإدعاء المالي، بقي يطن في آذانهم، حتى بعد الخروج من الاجتماعات!

الأخبار

تمييز في «التقشف» بين الضابط والرتيب

في إطار إجراءات التقشف المفروضة عليها، حسمت المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي، بقرار من مديرها العام اللواء عماد عثمان، 30 في المئة من قسائم المحروقات المخصصة للمؤهلين والمؤهلين الأول، في مقابل خفض لم يتجاوز الـ 10 في المئة للضباط. كذلك شمل «التقشف» إلغاء أكثر من صفيحتي بنزين للمؤهلين المتقاعدين. وعلى خلاف كل اعتبار، يُمنح العمداء المتقاعدون في المديرية بدل أقساط مدارس لأولادهم تعادل ما يحصل عليه نظراؤهم في الخدمة الفعلية، بينما سائر المتقاعدين يتقاضون نسبة تتراوح ما بين 15 و20 في المئة كحد أقصى.

مخالفات «إيدن باي» باقية!

رغم طلب المدعي العام البيئي نديم زوين من إدارة فندق «ايدن باي ريزورت» على شاطئ الرملة البيضاء في بيروت هدم كل المخالفات الإضافية، بما فيها المدرج الصخري والدرج وإزالة البلاط والاسمنت وإعادة الشاطئ الى ما كان عليه قبل ردم قسم منه بمحاذاة الفندق قبل أسابيع، ورغم الإنذار الذي وجّهه محافظ بيروت زياد شبيب في ما خص الموضوع نفسه ضمن مهلة ٣ أيام، فقد مرت عشرة أيام من دون أن تزال المخالفات كلها. جل ما تم هدمه هو جزء من المدرجات الصخرية، إلا أن جزءاً كبيراً من المخالفات لا يزال في مكانه. كذلك لم تقم إدارة الفندق بإزالة المستوعبات التي كانت قد وضعتها فوق تلة الردم. وحتى يوم أمس، كانت مفرزة الشواطئ في قوى الأمن الداخلي لا تزال غائبة عن المشهد، وكذلك وزارة البيئة التي كلفها القاضي زوين تسوية الشاطئ.

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار
البريد الإلكتروني