2019 | 09:00 تشرين الثاني 17 الأحد
أرامكو ستبيع 1.5 بالمئة من أسهمها بقيمة 24 إلى 25.5 مليار دولار | البرلمان الإيراني يعقد جلسة مغلقة لمناقشة قرار رفع أسعار الوقود والتظاهرات التي شهدتها البلاد | سليم خوري: ان اللحظة الحرجة التي يمر بها لبنان تستوجب عدم اضاعة الفرص المتبقية للإنقاذ مما يتطلب من جميع الافرقاء تسهيل تشكيل الحكومة | وهاب مستعينا بآرثر شوبنهاور: التغيير هو وحده الأبدي الدائم الخالد | 5 جرحى نتيجة تصادم بين مركبتين على اوتوستراد جبيل المسلك الغربي | المحامي جورج نخله: اتخذت القرار بعدم خوض المعركة الانتخابية للعضوية ومنصب النقيب وادعم الزميل علي عبد الله للعضوية | خامنئي: يجب تطبيق زيادة سعر البنزين واللوم في "أعمال التخريب" يقع على الثورة المضادة والأعداء | التحكم المروري: جميع الطرقات من الجنوب باتجاه بيروت سالكة | جميع الطرقات ضمن نطاق زحلة والبقاع الغربي وجونية وبيروت والنبطية وحلبا والجديدة سالكة | الطرقات المقطوعة ضمن طرابلس : ساحة النور وجسر البالما | قاطيشه: بوسطة الثورة العكارية فضحت الفريق الذي يصر على تشييد حيطان بين المناطق اللبنانية | ارتفاع عدد قتلى الاحتجاجات في بوليفيا إلى 23 شخصا |

سجين أجنبي يحتجز امرأة كرهينة في سجن لوبيك

متفرقات - الثلاثاء 18 حزيران 2019 - 20:16 -

احتجز سجين أجنبي مسلح امرأة تعمل أخصائية نفسية لعلاج السجناء كرهينة في سجن مدينة لوبيك، وسط استنفار الشرطة الألمانية في المدينة، التي تمكنت في النهاية من تحرير السيدة المختطفة.يبدو أن سجن مدينة لوبيك يشهد مرة أخرى جريمة احتجاز رهينة، فقد كشف متحدث باسم وزارة العدل في ولاية شليزفيغ-هولشتاين الألمانية عن احتجاز سجين روماني مسلح لامرأة تعمل أخصائية نفسية لعلاج السجناء كرهينة في سجن بمدينة لوبيك، وذكر أن الشرطة انتشرت على نطاق واسع في المنطقة، ومشيرا إلى أن عملية الشرطة ستستمر حتى وقت مبكر من مساء اليوم، كما طلبت الشرطة استدعاء قوات خاصة. وفي النهاية نجحت الشرطة في السيطرة على الموقف وتحرير السيدة المختطفة، التي صارت بأمان الآن، دون أي جروح أو إصابة. فيما تعرض خاطفها السجين لجروح طفيفة، بحسب الشرطة.

وحسب معلومات نقلتها وكالة الأنباء الألمانية فإنّ محتجز الرهينة هو سجين روماني وقد وقعت الجريمة بعد وقت قليل من الساعة الثانية بعد ظهر اليوم. تجدر الإشارة إلى أن هذه ليست المرة الأولى التي تقع فيها جريمة احتجاز رهينة داخل سجن لوبيك حيث كان أربعة سجناء احتجزوا شرطيا بالسجن في الرابع والعشرين من كانون أول/ ديسمبر 2014 (ليلة عيد الميلاد)، في محاولة للهروب غير أن المحاولة فشلت وصدر قبل عامين حكم بالسجن لعدة أعوام على الرجال الأربعة. وكان رجل قد احتجز في سجن لوبيك عام 1997 أخصائية اجتماعية في مكتبها بعد محادثة أجراها معها حيث قام فجأة بوضع سكين صنعه بنفسه على رقبتها وأبقاها تحت سيطرته لنحو خمس ساعات. وانتهى الأمر بدون إراقة دماء أثناء محاولة الرجل مغادرة السجن بصحبة رهينته على متن سيارة تم تجهيزها، وكانت الرهينة هي زوجة رئيس الادعاء آنذاك، وقد صدر حكم بسجن الرجل لمدة خمس سنوات.

م.م / ف.ي

مقالات مرتبطة
اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني