2019 | 10:56 تشرين الأول 18 الجمعة
الوكالة الوطنية: قطع الطريق عند مفرق خريبة الجندي وأغلقوا الطريق بالسيارات | مصدر حكومي لـ"مستقبل ويب": الحريري يتجه لإلغاء جلسة الحكومة ويوجه رسالة الى اللبنانيين | المتظاهرون يتوجهون من ساحة رياض الصلح إلى شوارع بيروت وهم يحملون الأعلام اللبنانية ويهتفون "الشعب يريد اسقاط النظام" | مخزومي للـ"ال بي سي": لقد خرّبوا البلد والحكومة يجب ان تكون بعيدة من السياسة وان تكون حكومة تكنوقراط | قطع الطريق محلة جسر الصفير باتجاه المطار | التحكم المروري: قطع الطريق البحرية أنفة البترون عند مفرق شكا | المتظاهرون يجولون في احياء وسط بيروت بمواكبة امنية وعددهم بصل الى نحو الف | عدد من الشبان قطعوا طريق السانت تيريز - الحدت بالإطارات المشتعلة بالاتجاهين | المتظاهرون في طرابلس قطعوا الطرق المؤدية الى مستديرة عبد الحميد كرامي | اتحاد نقابات العمال دعا للنزول الى الشارع: دفاعا عن لقمة العيش والكرامة الوطنية | قطع طريق الحكمة الأشرفية | اوتوستراد البترون ما زال مقفلا وكلمات من الشباب البترون عبرت عن المعاناة |

بشرى سارة من الشؤون الاجتماعية... مئة مليار مخصصة للاسكان

أخبار محليّة - الثلاثاء 18 حزيران 2019 - 15:01 -

صدر عن المكتب الاعلامي لوزير الشؤون الاجتماعية ريشار قيومجيان البيان الاتي:

عاد بعضهم في الساعة الماضية الى التداول مجددا بمعلومة ملتبسة عن زيادة موازنة وزارة الشؤون الاجتماعية 107 مليار ليرة في العام 2019 مقارنة بموازنة العام 2018. لذا منعاً لتضليل الشعب اللبناني وتشويه الحقائق، نوضح مجدداً ان مئة مليار من هذه الزيادة هي مخصصة لدعم القروض التي تقدمها المؤسسة العامة للاسكان وبالتالي لا يمكن ان تستخدمها وزارة الشؤون لتعزيز الخدمات الاجتماعية التي تقدمها.
اما 7 مليار فجزء منها مخصص لتسديد الرواتب التي كانت تسدد سابقا من احتياطي كان موجود في الوزارة.
من هنا، نستغنم الفرصة لنكرر انه يجب زيادة موازنة وزارة الشؤون الاجتماعية، و7 مليار لا تكفي لرفع سعر الكلفة الذي نسدده للجمعيات ومؤسسات الرعاية ويعود الى العام 2011 او ما قبلها، ولا تساعد على توسيع مروحة الخدمات التي نقدمها كماً ونوعاً، فهناك مئات ملفات للبنانيين من ذوي الاحتياجات الخاصة والعجزة والمعنفين والمدمنين وغيرهم التي تنتظر ان تتم معالجتها على نفقة الوزارة والامر متعثر بسبب عدم توفر الموازنات المطلوبة.
فرأفة بكرامة الانسان ووجعه اوقفوا سجالات اعلامية بالارقام تحرف الانظار عن الجهود المبذولة للمساعدات الجمعيات ومؤسسات الرعاية عن تخطي ازماتها المالية. 

مقالات مرتبطة
اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني