2019 | 10:21 تشرين الأول 14 الإثنين
عمار حوري للـ"أل بي سي" : موقف باسيل في الجامعة العربية لا يعبّر عن موقف الحكومة وبيان الحريري كان واضحاً في هذا المجال | "سكاي نيوز": اشتباكات عنيفة بين الفصائل السورية الموالية لتركيا ومسلحي قسد في أحياء رأس العين | باسيل للميادين: زيارتي لسوريا قريبة | الشرطة الفرنسية تعتقل 5 أشخاص على خلفية عملية الطعن داخل مركز للشرطة الأسبوع الماضي | افران النبطية التزمت بالاضراب | مسؤولون فرنسيون: انسحاب القوات الأمبركية سيجبر القوات الفرنسية على مغادرة شمال سوريا | وزير الطاقة الروسي: لدينا خارطة طريق تضم 24 مبادرة في عدة مجالات أبرزها النفط والغاز | مسؤول كردي: طائرات روسية تحلق في الشمال السوري منذ ليلة أمس | أهالي المشرف يناشدون عبر الـ"أل بي سي" الجيش التدخل وإرسال طوافاته لإخماد الحريق الذي يهدد منازلهم | "سانا": الجيش ينتشر في تل تمر في ريف الحسكة قرب الحدود شمال شرقي سوريا لمواجهة العدوان التركي | موقع "ميدل إيست آي": مستشار ولي العهد الإماراتي طحنون بن زايد موجود في طهران منذ يومين بهدف نزع فتيل التوتر في المنطقة | الجبير: زيارة بوتين للسعودية ستكون تاريخية ومميزة تساهم في دفع علاقات البلدين |

كلنا مرضى نفسيون... لمدة ساعتين!

متفرقات - الاثنين 17 حزيران 2019 - 19:48 -

قال أستاذ الطب النفسي المصري، أحمد عكاشة، إنه لا يوجد في الطب النفسي اضطراب أو مرض يسمى بالجنون، مشيرا إلى أن كل الناس يمرون بأوقات محددة خلال اليوم، تجعلنا نطلق عليهم في تلك اللحظات "مرضى نفسيون".

ذكرت ذلك صحيفة "أخبار اليوم" المصرية، اليوم الاثنين، مشيرة إلى أن عكاشة، ذكر ذلك في تصريحات صحفية على هامش إطلاق "الحملة الوطنية لإزالة وصمة المرض النفساني".

وقال عكاشة: "الإعلام المرئي والمقروء أساء لصورة المريض النفسي، وما تعرضه السينما والمسلسلات لا يعبر عن حقيقة المريض النفسي"، مشيرا إلى أن معظمها تكون تصورات خاطئة".
واستطرد: "كلنا مرضى عقليون لمدة ساعتين يوميا، لأن الأحلام عبارة عن هلاوس وخيالات"، مضيفا "90 دقيقة من النوم والأحلام تتناوب مع ساعتين من النوم دون أحلام، فالمرض النفسي ما هو إلا زحف الأحلام والخيالات إلى اليقظة".

وقال أستاذ الطب النفسي المصري، إن هناك اعتقادات خاطئة من بينها أن المريض النفسي لا يشفى، مشيرا إلى أن "الفصام" أشد الأمراض، ويعني اضطرابات التفكير من ناحية الشكل والمحتوى والتحكم والتأثير والعواطف والإدراك والحواس، وعدم العلاج قد يؤدى إلى تدهور في الشخصية، وهناك نسبة كبيرة تشفى مع العلاج.

وأوضح أحمد عكاشة: "نصف في المائة فقط من المرضى النفسيين، يحتاجون الدخول إلى المستشفيات لتلقي العلاج، بينما 99.5 % يمكن علاجهم بصورة أسهل، فيما لا يذهب من المرضى النفسيين إلى الطبيب النفسي سوى 3 % فقط".

مقالات مرتبطة
اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني