2019 | 10:51 تشرين الثاني 20 الأربعاء
مسيرة طالبية جابت شوارع صيدا باتجاه عدد من المرافق العامة وتوقف الطلاب امام مؤسسة كهرباء لبنان داعين الى مواصلة التحرك | اعتصام لموظفي مشروع الاستجابة للأزمة السورية أمام وزارة الشؤون الاجتماعية | محكمة في محافظة النجف العراقية تقرر الافراج عن جميع المعتقلين من شباب المتظاهرين | روحاني يتهم أجانب بإشعال الاحتجاجات ويعلن انتصار الحكومة على "الاضطرابات" والشعب الإيراني نجح مجددا في اختبار تاريخي ولم يعط ذريعة لأعداء البلاد لاستهداف أمنهم واستقرارهم | المصارف والمدارس والدوائر الرسمية فتحت ابوابها في طرابلس والطرقات سالكة باستثناء ساحة النور واوتوستراد البداوي | مسيرة للمحتجين في حلبا واقفال مؤسسات ومصارف ومدارس | الخارجية الروسية: مشروع القانون الإسرائيلي لضم غور الأردن يخالف قرارات مجلس الأمن والقانون الدولي | حركة المرور كثيفة على طريق المشرفية الغبيري قرب السفارة الكويتية | قوات الأمن العراقية تطلق الغاز المسيل للدموع لتفريق متظاهرين قرب جسر الأحرار في بغداد | مريضة بحاجة ماسة الى دم من فئة B أو O في مستشفى سيدة لبنان - جونية | مداهمة نفّذتها مفرزة الضاحية الجنوبية القضائية في برج البراجنة نتج عنها توقيف تاجر مخدرات وضبط كمية منها | الرئيس عون استقبل وزيرة الطاقة والمياه ندى البستاني واطلع منها على مسار عملية التنقيب عن النفط والغاز |

أبي رميا خلال تكريم دانيال روندو: تمتلك محبة خاصة لدى الرئيس عون والشعب اللبناني

مجتمع مدني وثقافة - الاثنين 17 حزيران 2019 - 11:55 -

 شارك عضو تكتل لبنان القوي النائب سيمون ابي رميا في العشاء السنوي الذي نظمه "التيار الوطني في فرنسا-التجمع من أجل لبنان" في العاصمة الفرنسية باريس.

وقد تخلل العشاء تكريم الكاتب والصحافي “Daniel Rondeau” حيث كان فيه كلمة للنائب أبي رميا ذكر فيها بان المكرّم هو صديق قديم للبنان وقد عمل جاهدا للمساهمة في تحقيق الحرية والسيادة والاستقلال فيه وقال:"دانيال روندو ليس فقط صديق شخصي للرئيس العماد ميشال عون بل انه صديق شخصي للبنان"، واضاف "عندما إستقال بعض اللبنانين من مهامهم في تحرير بلدهم ومن اجل استرجاع سيادته واستقلاله وجدنا فرنسيون اوفياء لهذه القضية شكلوا نموذجا يمكن الاحتذاء به لمحبتهم للبنان، وعلى رأسهم دانيال روندو الذي آمن بان لبنان سيعود حرأً لا محالة".

وتابع أبي رميا: "دانيال روندو الذي الف كتاب “Chronique du Liban Rebelle” والذي ترجمه اللبنانيون ايام النضال وقاموا بتوزيعه، وهو شانه شان كثير من اللبنانين الذين منعوا من العودة الى لبنان بسبب نضالهم من اجل الحرية والسيادة والاستقلال".

وختم أبي رميا مهنئا الكاتب على انتخابه عضوا في الاكاديمية الفرنسية معتبرا انه مع إنتخاب روندو أصبح للبنان سفيرا في الاكاديمية الفرنسة وأن الرئيس عون الشعب البناني يمتلكان محبة خاصة له.

يذكر ان العشاء كان برعاية ومشاركة وزير البيئة اللبناني فادي جريصاتي، وضمّ حشد كبير من محازبي ومنسقي التيّار الوطنيّ الحرّ في أوروبا، بالاضافة الى ممثلين عن الاحزاب اللبنانية.

  

مقالات مرتبطة
اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني