2019 | 15:57 حزيران 25 الثلاثاء
إيران ستوقف الالتزام ببندين آخرين في الاتفاق النووي في 7 تموز | الخارجية الروسية: الولايات المتحدة تطلب تنازلات غير مبررة من إيران في المجال النووي | معلومات الـ"او تي في": الهيئة التنفيذية لرابطة الاساتذة تدعو الى جمعيات عمومية لدرس ما اتفق عليه في اجتماع امس ورفع توصياتها | مستشار الأمن القومي الإيراني: طهران ستبدأ المرحلة الثانية من تخفيض التزاماتها بالاتفاق النووي في 7 تموز المقبل | بري يستقبل الرياشي موفدا من جعجع | كنعان: اتخذنا قراراً باخضاع بنود التعويضات والمكافآت في الادارات والوزارات للتدقيق والدولة يجب الا تكون عدوة التدقيق | السفير الإيراني لدى بريطانيا: صيادون إيرانيون عثروا على أجزاء من الطائرة الأميركية | كنعان: أقرينا موازنة وزارة الداخلية واتخذنا قراراً بأن تتضمن موازنة العام 2020 الكلفة الاجمالية السنوية لتثبيت متطوعي الدفاع المدني | لجنة المال تقرّ مساهمة المليار ليرة للصندوق التعاوني للمختارين في لبنان بناء على طلب الحسن | الحسن: الإتجاه هو لإجراء امتحان لمتطوعي الدفاع المدني ومن ينجح يتم تثبيته | البابا فرنسيس: أن نقول "نعم" للرب يعني أن تكون لنا شجاعةُ أن نعانق الحياةَ كما هي بمحبة | ظريف: لن نسعى أبدا لامتلاك أسلحة نووية |

حريق في منصة إيرانية لاستخراج النفط في مياه الخليج

أخبار إقليمية ودولية - الأربعاء 12 حزيران 2019 - 17:09 -

حدث انفجار، اليوم الأربعاء، في منصة لاستخراج النفط في مياه الخليج، ما أدى إلى تعليق عمليات استخراج الغاز.

وبحسب وكالة الأنباء الإيرانية "فارس": "أدى تسرب غازي بمنصة بحرية في حقل بارس الجنوبي الغازي الإيراني المشترك مع قطر والواقع بالخليج الفارسي إلى اندلاع حريق طفيف اليوم الأربعاء".
وأوضحت الوكالة أن "الحريق اندلع قبل ساعات في المنصة رقم 9 التابعة للمراحل التطويرية 6 و7 و8 بحقل بارس الجنوبي أكبر حقل غاز بالعالم، حيث تم تعليق عمليات استخراج الغاز من هذه المنصة في الدقايق الأولى من الحادث".

وتابع مصدر للوكالة الإيرانية أن حوالي 14 شخصا يعملون في المنصة، وتم إجلاؤهم عبر مروحية إلى منطقة عسلوية الساحلية، فيما تعمل سفن الأطفاء على تبريد المنصة تحسبا لحوادث طارئة.

ولم تشير التقارير إلى وقوع إصابات.

وقال مسؤول إيراني، أمس الثلاثاء، إن بلاده تنوي تركيب منصة بحرية رابعة بالمرحلة التطويرية رقم 14 بحقل بارس الغازي المشترك مع قطر في الخليج.

وأوضح محمد باقر عالي، رئيس مجلس إدارة منظمة تحديث وتطوير الصناعات الإيرانية في مراسم نقل المنصة، اليوم الثلاثاء، أن تصميم وصناعة ونقل المنصة تم على أيدي خبراء إيرانيين.

وأضاف أن صناعة المنصة محليا وفرت أكثر من 150 مليون دولار من العملة الصعبة للبلاد، ويعكس قدرات الخبراء المحليين وفشل الحظر.

وحقل "بارس الجنوبي"، أو ما يعرف بحقل غاز الشمال، هو حقل غاز طبيعي يقع في الخليج تتقاسمه إيران وقطر، ويعد أكبر حقل غاز في العالم حيث يكمن فيه 50.97 ترليون متر مكعب من الغاز. 

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار
البريد الإلكتروني