2019 | 21:55 آب 24 السبت
استقالة وزيرة الثقافة الجزائرية مريم مرداسي من منصبها بعد مقتل 5 أشخاص في تدافع خلال حفل فني | بزي: لمواجهة التحديات الراهنة بالتكافل والتضامن وفي صدارتها شبح الأزمة الاقتصادية والمالية التي تلقي بثقلها على الشعب اللبناني | وزير الدفاع التركي: سنستخدم حق الدفاع المشروع عن النفس في حال تعرض نقاط المراقبة في إدلب لأي هجوم | تركيا: انطلاق عمل مركز العمليات المشتركة مع الولايات المتحدة الخاص بالمنطقة الآمنة في سوريا | جونسون يحذر من أن بلاده تواجه خطر الانزلاق إلى حرب تجارية دولية | ماكرون بعد لقائه ترامب: هدفنا المشترك هو عدم السماح لإيران بحيازة سلاح نووي | قاطيشا لـ"اذاعة لبنان": القوات لا تريد المحاصصة لكن اذا ارادت الاغلبية المحاصصة فانه من الطبيعي ان تطالب بحصتها | الحاج حسن: نحن لا نتقدم بأي موضوع تفوح منه رائحة فساد أو شبهة فساد من دون مستندات دامغة | جنبلاط: اللقاء مع الرئيس عون كان ودياً ووجهت إليه دعوة لزيارة المختارة متى يشاء | جنبلاط من بيت الدين: الرئيس عون سيدعونا إلى إجتماع لمواجهة تحديات تصنيف لبنان من المؤسسات الاقتصادية سلبيا وللتحضير لموازنة العام 2020 | عطالله: بأقل من أسبوع التقى الرئيس عون كل مكوّنات الجبل الذين لمسوا مدى ادراكه لهواجسهم وادراكه لهمومهم | قبيسي: التحدي الاقتصادي بحاجة الى وحدة موقف سياسي والعقوبات التي تفرض بحاجة الى استقرار داخلي |

أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الاثنين في 10 حزيران 2019

أسرار - الاثنين 10 حزيران 2019 - 06:14 -

الجمهورية

تساءلت أوساط إقتصادية عن التوقيت في البدء بإنشاء مبنى ضخم لمؤسسة عامة في هذا الوضع المالي الدقيق جداً. 

لاحظت أوساط سياسية أن حزباً مسيحياً يحاول في معركته السياسية المقبلة الإمساك بقطاع حساس يعتبر أن باستطاعته إبعاده عن كل ما يُحكى عنه في العلن في الفترة الأخيرة. 

لوحظ خلال انعقاد مؤتمر سنوي غياب مرجع بارز هذه السنة عكس السنة الماضية بالإضافة الى غياب لوزرائه ونواب كتلته.

اللواء 

تأكد أن الرئيس سعد الحريري اطلع مسبقاً على نص بيان رؤساء الحكومات ووافق عليه، ولا صحة لكل ما تردد من تكهنات عكس ذلك! 

أبلغ وزير الخارجية من يعنيهم الأمر، عبر موفدين، أنه مصر على التدخل في تعيينات الفئة الأولى، من "منطلق الحرص على تفعيل الإدارة وتنظيفها من العناصر الفاسدة، أو غير المنتجة"! 

تعرّض وزير بارز لحفلة تأنيب من فريقه الحزبي بسبب تسرعه بالإدلاء بتصريحات انفعالية وغير مدروسة إثر العملية الإرهابية في طرابلس، أثارت مجموعة من ردود الفعل والإحراجات في الشارع الطرابلسي! 

البناء 

توقف بعض المعلقين في مواقع وصحف "إسرائيلية" أمام حادث إحتراق السفينة في ساحل حيفا والغموض الذي أحاط بأسبابه والتكتم الرسمي حول الحادث واعتباره وضعاً أمنياً خاصاً يتمّ التعامل معه في البداية ثم التخفيف من شأنه واعتباره حادثاً وليس عملاً مدبّراً لكن دون السماح للإعلاميين بالدخول إلى السافينة أو مقابلة أيّ من طاقمها وركابها، وتراوحت التعليقات بين اعتبار السلوك الرسمي نتاجاً لحال الهلع من التهديدات التي تستهدف الأمن "الإسرائيلي" وما تمثله حيفا من رمزية على هذا الصعيد أو كون الحادث بذاته خطيراً.…

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني