2019 | 21:51 آب 24 السبت
استقالة وزيرة الثقافة الجزائرية مريم مرداسي من منصبها بعد مقتل 5 أشخاص في تدافع خلال حفل فني | بزي: لمواجهة التحديات الراهنة بالتكافل والتضامن وفي صدارتها شبح الأزمة الاقتصادية والمالية التي تلقي بثقلها على الشعب اللبناني | وزير الدفاع التركي: سنستخدم حق الدفاع المشروع عن النفس في حال تعرض نقاط المراقبة في إدلب لأي هجوم | تركيا: انطلاق عمل مركز العمليات المشتركة مع الولايات المتحدة الخاص بالمنطقة الآمنة في سوريا | جونسون يحذر من أن بلاده تواجه خطر الانزلاق إلى حرب تجارية دولية | ماكرون بعد لقائه ترامب: هدفنا المشترك هو عدم السماح لإيران بحيازة سلاح نووي | قاطيشا لـ"اذاعة لبنان": القوات لا تريد المحاصصة لكن اذا ارادت الاغلبية المحاصصة فانه من الطبيعي ان تطالب بحصتها | الحاج حسن: نحن لا نتقدم بأي موضوع تفوح منه رائحة فساد أو شبهة فساد من دون مستندات دامغة | جنبلاط: اللقاء مع الرئيس عون كان ودياً ووجهت إليه دعوة لزيارة المختارة متى يشاء | جنبلاط من بيت الدين: الرئيس عون سيدعونا إلى إجتماع لمواجهة تحديات تصنيف لبنان من المؤسسات الاقتصادية سلبيا وللتحضير لموازنة العام 2020 | عطالله: بأقل من أسبوع التقى الرئيس عون كل مكوّنات الجبل الذين لمسوا مدى ادراكه لهواجسهم وادراكه لهمومهم | قبيسي: التحدي الاقتصادي بحاجة الى وحدة موقف سياسي والعقوبات التي تفرض بحاجة الى استقرار داخلي |

أسرار الصحف الصادرة يوم الخميس في 30 أيار 2019

أسرار - الخميس 30 أيار 2019 - 06:45 -

الجمهورية 

تخوّفت مصادر إقتصادية من أن ردّة فعل مؤسسة تصنيف دولية على الموازنة تمهيداً لخفض تصنيف لبنان. 

نُقل عن مسؤول كبير أنه تعلّم خلال الفترة الأخيرة درساً كبيراً من الأسلوب الفَوقي الذي اعتمده بعض الأطراف حيال مقاربة قضية حياتية. 

أصرّ مرجع سياسي على بعض المعنيّين لإنجاز مسألة ملحّة من دون التلهّي بإستعراضات إعلامية مثلما كان يجري في أوقات سابقة.

 

اللواء 

لم يستبعد مرجع دبلوماسي واسع الاطلاع أن يُشكّل البيانان اللذان سيصدران عن قمتي مكة، ردعاًً حاسماً للتدخلات الإيرانية في الشؤون العربية.. 

تقابل مبادرة نيابية انتخابية بحذر في أوساط متعددة، بعد الاطلاع على الظروف والاعتبارات المحيطة بها.. 

أرجأ قيادي حزبي خطاباً له على خلفية انتظار نتائج جملة قمم، ليبني على الشيء مقتضاه

 

البناء 

قالت مصادر فلسطينية إنّ الخط البياني للقوة الفلسطينية يسير باتجاه معاكس تماماً للخط البياني للقوة الإسرائيلية، فالفلسطينيين انتقلوا خلال عقدين من المواجهة بالحجارة إلى امتلاك القدرة على تهديد تل أبيب بالصواريخ، وفي المقابل انتقل الإسرائيليون من القدرة إلى احتلال غزة ومهاجمتها لإعادة احتلالها حتى صار الاحتلال مستحيلاً وإعادة فرضه أشدّ استحالة وقوة الفلسطينيين فتتت الوحدة الإسرائيلية السياسية إلى حدّ العجز عن تشكيل حكومة، بينما وحدت السياسات الإسرائيلية الفلسطينيين الذين انقسموا حول خيار التفاوض ومشروع أوسلو فيقفون موحدين بوجه صفقة القرن.…

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني