2019 | 22:33 حزيران 17 الإثنين
قيومجيان لل"او تي في": لو اعتمدت الموازنة على خطوات اصلاحية كان يمكننا تجنب فرض الضرائب وتجنب الضجة التي حصلت حول معاشات التقاعد وغيرها | أ.ف.ب: الاخوان المسلمون يتهمون السلطات المصرية بـ"القتل البطيء" لمرسي | عضو في هيئة الدفاع عن الرئيس الراحل محمد مرسي: مرسي كان يعاني من الضغط والسكر ويشكو من ضعف الرؤية | مبعوث بوتين إلى سوريا يبحث مع عبد المهدي مشاركة العراق في مفاوضات أستانا | جماعة الإخوان المسلمين تطالب بتحقيق دولي في وفاة مرسي | مخابرات الجيش توقف المواطن محمد منصور لاعتدائه بالضرب على مدير إحدى الصيدليات مطلع الشهر الحالي | مجلس الأمن: يجب محاسبة منفذي ومخططي وممولي الهجمات على السعودية | مجلس الأمن: الهجوم على مطار أبها ينتهك القانون الدولي ويهدد الأمن والسلم الدوليين | الخارجية الاميركية: بومبيو يزور الثلاثاء مقر القيادة الوسطى في تامبا بفلوريدا لبحث التطورات في المنطقة مع القادة العسكريين | واشنطن تدعو العالم الى "عدم الخضوع للابتزاز" الايراني بشأن الملف النووي | الخارجية الأميركية: لا توجد خطط لضم إسرائيل الضفة الغربية والموضوع ليس محل بحث | المديرية العامة للجمارك تضبط 220 كروز دخان في المصنع وقد اوقف المهرب بناء على اشارة القضاء المختص |

يتشَيْطَن للفت النظر

متل ما هي - الثلاثاء 28 أيار 2019 - 06:13 -

عندما قرر صاحب هذا المنزل طلاء جدران منزله بهدف التجميل والنظافة وإزالة الأوساخ لم يكن يتصوّر أن هناك من سيشكره ويبارك له بهذه الطريقة.
والأكيد أن من قام بهذه الفعلة كان يطمح ليشاهد أو ليختبر ردة فعل صاحب المنزل التي ربما كانت جولة سباب وشتائم لا تخلو من الهضامة، أو توجيه اتّهام لأحد الأقرباء أو الجيران.
وربما من فعل ذلك كان يطمح إلى لفت النظر ونيل الإعجاب أو كما يقول إيليا أبو ماضي في قصيدته وطن النجوم "ولكم تشيطن كي يدور القول عنه تشيطنا".
ويبقى أن بعض الأفعال وإن كانت مؤذية لأحد الأشخاص إلا أنها تثير الضحك والتعجّب والإعجاب لدى كثيرين.

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار
البريد الإلكتروني