2019 | 02:42 أيلول 23 الإثنين
الميادين: 6 غارات لمقاتلات التحالف السعودي على منطقة السواد بحرف سفيان في عمران شمال اليمن | وهاب: مداهمة منزل الشيخ زياد ملاعب مرفوضة مهما كانت الأسباب ومنازل رجال الدين هي مراكز دينية وأثق بأن العميد خالد حمود سيعالج الموقف سريعاً | قادة مصر والأردن والعراق: أهمية الحل السياسي الشامل لأزمات المنطقة وفقا لقرارات مجلس الأمن ومواجهة التدخلات الخارجية | عون: نجدد دعوتنا المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياته للحد من مأساة النزوح واللجوء ولإيجاد الحلول الجذرية لتأمين ظروف العودة | الرئيس عون من نيويورك: التأييد الأممي لـ"اكاديمية الانسان للتلاقي والحوار" اعتراف دولي بلبنان كنموذج للتعايش والحوار | وزير الخارجية الفرنسي لو دريان: الهجوم على منشأتي نفط في السعودية نقطة تحول في المنطقة | الوكالة الوطنية: توقيف شخصين في صيدا بسبب شتائم وإطلاق عيارين ناريين في الهواء | بدء التحضيرات للانتخابات البلدية الفرعية في جب جنين حيث عُقدَ الاجتماع العائلي الموسع لعائلة شرانق تقرر خوض الانتخابات البلدية | الجيش السوري يقصف مواقع "النصرة" غرب حلب | اسرائيل تعلن إصابة جندي في قاعدة شمال البلد في حادث دهس من مركبة عسكرية | نصرالله: النظام السعودي في مراحله الأخيرة والمعادلة مع إسرائيل تغيرت وأصبحنا في موقع الهجوم وهم يدافعون | "الوكالة الوطنية": مساعد وزير الخزانة الأميركية مارشال بللينغسلي وصل مساء اليوم إلى بيروت في زيارة يلتقي خلالها عددا من المسؤولين |

الحرس الثوري: الجنود الأميركيين في الخليج يعتريهم الخوف من إيران

أخبار إقليمية ودولية - الجمعة 24 أيار 2019 - 20:44 -

أكد رئيس لجنة الانتفاضة والقدس في مجلس تنسيق الإعلام الإسلامي، ، أن الجنود الأميركيين المتواجدين في الخليج، ورغم اختفائهم خلف تل من المعدات، إلا أنه يعتريهم الخوف ويرتجفون في مواجهة إرادة أبناء الشعب الإيراني.

نوه العميد رمضان شريف وفي كلمته قبيل خطبتي صلاة الجمعة بطهران، إلى مقاومة الشعب الفلسطيني في مواجهة الكيان الصهيوني، وقال "إن الرئيس الأمريكي الأخرق، يريد من خلال "صفقة القرن" أن يدمر القضية الفلسطينية، الأمر الذي لم يستطع الأعداء أن يفعلوه طيلة 70 عاما الماضية، كما نقلت وكالة "فارس".
وبين أنه بعد انتصار الثورة، وجد الشعب الفلسطيني حياة جديدة، واليوم فإن الشعب الفلسطيني ليس الشعب ما قبل انتصار الثورة الإسلامية، وقال مخاطبا الأعداء: "إنكم لا يمكنكم من خلال "صفقة القرن" ونقل السفارة إلى القدس أو إلحاق الجولان إلى الكيان الغاصب، لا يمكنكم تدمير القضية الفلسطينية، فالأمة الإسلامية لن تسمح لكم بذلك مطلقا".
وتابع: "اليوم أضحت أيديكم أكثر خواء من أي زمان مضى، وقد تزعزعت أركان الدولة الإسرائيلية أكثر من أي يوم مضى، واليوم ليس فقط على صعيد المواجهة الإعلامية والسياسية، بل حتى على الصعيد العسكري لا يمكنكم مواجهة الشعب الفلسطيني. متسائلا: من كان يتصور أن تبدأون عمليات عسكرية في غزة، وبعد ذلك تتوسلون بإقرار وقف إطلاق النار".

وفي جانب آخر من كلمته، أشار العميد شريف إلى الذكرى السنوية السابعة والثلاثين لتحرير مدينة خرمشهر من قوات نظام صدام، رغم التحصينات والمعدات والتجهيزات المتطورة التي حشدها العدو، حيث تحولت هذه العمليات إلى افتتاحية لسائر الانتصارات، وتحولت إلى بداية لاضمحلال نظام صدام.
وأكمل "اليوم أصبح صدام وجنرالاته في خبر كان، وأن ما ملأ الذاكرة التاريخية لشعبنا، والأمر الذي فرض احترام هذا النظام المقدس والشعب العظيم على الأصدقاء والأعداء، هو الدروس والعبر التي علينا وعليهم الاعتبار بها".
وبين أن عربدات أميركا في تهديد الشعب الإيراني، لن تحقق شيئا، وقال: لقد كان أمامنا فرصة لـ37 عاما لنوفر القوة اللازمة لمواجهة مؤامرات أميركا المتجددة وأعدائنا الألداء، ولم نغفل لحظة واحدة عن تعزيز قدراتنا.

وشدد على أن تهديدات الأميركيين وإرسالهم حاملة الطائرات، ليست بالأمر الذي يفرض التراجع على قواتنا المسلحة وشعبنا.

وأردف: إننا نشاهد الجنود الأميركيين في الخليج، في حين ترتجف أياديهم وألوانهم مخطوفة ويعيشون خلف تل من التجهيزات، كأنهم رجال آليون في مواجهة الإرادة الفولاذية لأبناء الشعب الإيراني.
 

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني