2019 | 01:57 آب 22 الخميس
مصادر باسيل للـ"ال بي سي": الاجتماع مع الحريري تنسيقي والاجواء ممتازة كالعادة | رئيس الوزراء السوداني الجديد: أدعو الى إرساء نظام ديمقراطي تعددي يتفق عليه كل السودانيين | لقاء في هذه الاثناء يجمع باسيل بالحريري في بيت الوسط عشية جلسة مجلس الوزراء | الخارجية الأميركية: سيتم اتخاذ جميع الإجراءات بحق السفن التي تنقل النفط إلى سوريا بموجب العقوبات الأميركية | الناتو يعلن مقتل جنديين أميركيين في أفغانستان | سماع دوي إنفجار شرق المحافظة الوسطى في قطاع غزة | ماكرون أعلن أنه قدم عروضا لإيران بشأن تخفيف بعض العقوبات وطلب في المقابل التزاما كاملا بالاتفاق النووي | "التحكم المروري": قتيل نتيجة حادث صدم على جسر المكلس باتجاه المنصورية | ميركل: أمل في أن تتوصل بروكسل إلى اتفاق مع لندن خلال 30 يوماً | شدياق عن التعيينات للـ"ام تي في": نحضر اقتراح قانون ومن يريد الاستفادة من الوقت الضائع ليمرر التعيينات وفقاً للمحسوبيات هو من يريد وضع اليد على مقدرات الدولة | مصادر للـ"ام تي في": الحريري أكد في واشنطن أنه سيتم عرض ملف الحدود على مجلس الوزراء لكنه لم يتعهد بأي نتيجة للتصويت سلبية كانت ام ايجابية | معلومات للـ"ام تي في": أثناء زيارة الحريري إلى واشنطن كان كوشنير موجوداً في نيويورك |

البنك الدولي في بيان: 15 مليون دولار إضافية لقطاع غزة

أخبار اقتصادية ومالية - الجمعة 24 أيار 2019 - 12:23 -

أعلن البنك الدولي عن تخصيص 15 ملايين دولار إضافية بهدف تحسين الخدمات البلدية في قطاع غزة، من خلال تنفيذ مشاريع جديدة وتحسين فرص العمل.

وقال البنك الدولي في بيان: "أعلن البنك الدولي اليوم عن تمويل إضافي قدره 10 ملايين دولار وذلك لتحسين الخدمات البلدية للفلسطينيين في قطاع غزة".

وتابع البيان: "بالإضافة إلى المنحة الجديدة، فإن المشروع الثالث لتطوير البلديات سيستفيد أيضا من تمويل مشترك قدره 5 ملايين دولار من الصندوق الاستئماني متعدد المانحين للشراكة من أجل تطوير البنية التحتية. وبهذه المنحة الإضافية التي تبلغ قيمتها 15 مليون دولار، سيسعى المشروع إلى توسيع عملياته لتحسين أداء البلديات ومستويات تقديم الخدمات التي يعتمد عليها ملايين من سكان القطاع".

وأوضح البنك أن المنحة "ستساعد على استمرارية الخدمات المحلية وتوسيعها من خلال مشاريع كثيفة العمالة وذلك في 25 بلدية في قطاع غزة. كما ستعمل المنحة الجديدة على دعم المشاريع الفرعية منها الطرق، ومعالجة مياه الصرف وإدارة النفايات الصلبة، وتطوير المتنزهات والمساحات المفتوحة، والأسواق العامة، والطاقة الشمسية، وأكثر من ذلك".

وأشار البنك إلى أن "توسيع المشاريع المزعم تنفيذها ستساهم في خلق فرص عمل على نحو 5 آلاف وظيفة بحاجة إليها سكان قطاع غزة".

وبحسب البنك الدولي فإن "استمرار الانكماش الاقتصادي، وتراجع التحويلات المالية من الموازنة العامة، والمساعدات يضعفان بشدة من قدرة البلديات على الاستمرار في تقديم الخدمات في قطاع غزة. وسيؤدي استمرار تدهور المستويات المتدنية بالفعل لتقديم الخدمات المحلية إلى تعريض سكان قطاع غزة لمزيد من المخاطر على الصحة. بالإضافة إلى ذلك يتعرض الفلسطينيون في قطاع غزة أيضا لمخاطر على السلامة بسبب الشوارع غير المضاءة والمدمرة، وتدهور البيئة".

كما أعلن البنك الدولي أن "أجهزة الحكم المحلي ستتولى الإشراف على الأنشطة الجديدة. ومن المتوقع أن يكتمل تنفيذ مختلف المشاريع كثيفة العمالة في غضون سنتين".

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني