2019 | 12:18 أيلول 16 الإثنين
عودة "أرامكو" بالكامل إلى إنتاج النفط بكميات طبيعية "ربما تستغرق أشهرا" | ارسلان: التعاطي مع ملف المهجّرين باستخفاف من البعض يؤكد بأنه لم يكن يوماً | قوى الامن: تدابير سير في خلدة بسبب أعمال حفريات من 19 لغاية 20 الجاري | سلطة الطيران الإسرائيلية تغلق المجال الجوي للطيران المدني على حدود لبنان لمسافة 6 كيلو مترات حتى صباح الغد | الخارجية الألمانية: نعمل مع الشركاء لمعرفة منفذ الهجمات على معملي أرامكو في السعودية | إيران: الخطوة الرابعة من خفض التزاماتنا تجاه الاتفاق النووي قيد الإعداد | رئيس الوزراء العراقي عبد المهدي يتلقى اتصالاً هاتفياً من وزير الخارجية الأميركي بومبيو | وكالة: أرامكو تخطر بعض العملاء بأن تحميل النفط يمضي قدماً | سهى بشارة لـ"الجديد" رداً على الحملة ضدّها: باسيل كونه موجودا في السلطة والخارجية وممثلاً للتيار الحر يجب أن يتحمّل مسؤولية دخول العميل | الصين ترفض تحميل أحد المسؤولية عن هجمات السعودية من دون حقائق دامغة | شهود عيان: تحليق طائرة Mk الاسرائيلية في أجواء كسروان | الحوثيون: نُحذّر الشركات والأجانب من التواجد في منشآت أرامكو التي استهدفناها لأنها لا تزال تحت مرمانا وقد يطالها الاستهداف في أي لحظة |

موسكو تدعو واشنطن وشركائها تحمل مسؤولية الجرائم في سوريا

أخبار إقليمية ودولية - الخميس 23 أيار 2019 - 17:52 -

دعت المتحدثة الرسمية باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، اليوم الخميس، الولايات المتحدة وشركائها إلى الاعتراف بمسؤوليتهم عن الجرائم التي ارتكبها التحالف في سوريا.

وقالت المتحدثة الروسية خلال مؤتمر صحفي: "نود أن نسأل الممثلين الغربيين الذين يشعرون بالقلق الشديد بشأن الوضع الإنساني في إدلب: على سبيل المثال، لماذا لا تطلبون عقد اجتماعات منفصلة لمجلس الأمن الدولي حول الوضع في شمال شرق سوريا، وعلى وجه الخصوص ، حول عواقب ما يسمى بمكافحة داعش (التنظيم الإرهابي المحظور في روسيا وعدد من الدول)؟ سوف نستمع باهتمام. والمعلومات حول هذا الموضوع، وكذلك البيانات المؤكدة حول مقتل السوريين المسالمين نتيجة لأعمال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة".

وأضافت زاخاروفا: "بالنسبة للأميركيين وشركائهم في التحالف، كان يجب عليهم أن يتحلوا بالشجاعة وأن يتحملوا المسؤولية عن الجرائم المرتكبة في سوريا حيث هناك الكثير منها".

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني