2019 | 06:43 آب 25 الأحد
مصدر لـ"سبوتنيك": الطائرة التي أسقطت في الضاحية الجنوبية لديها مهمات عسكرية ومجهزة لتنفيذ عمليات اغتيال | زعيم كوريا الشمالية يشرف على تجربة "منصة إطلاق صواريخ متعددة فائقة الضخامة" | نتنياهو: اسرائيل أحبطت بعد جهد كبير مخططا لفيلق القدس لشن هجوم على اسرائيل وان لا حصانة لإيران في أي مكان | استقالة وزيرة الثقافة الجزائرية مريم مرداسي من منصبها بعد مقتل 5 أشخاص في تدافع خلال حفل فني | بزي: لمواجهة التحديات الراهنة بالتكافل والتضامن وفي صدارتها شبح الأزمة الاقتصادية والمالية التي تلقي بثقلها على الشعب اللبناني | وزير الدفاع التركي: سنستخدم حق الدفاع المشروع عن النفس في حال تعرض نقاط المراقبة في إدلب لأي هجوم | تركيا: انطلاق عمل مركز العمليات المشتركة مع الولايات المتحدة الخاص بالمنطقة الآمنة في سوريا | جونسون يحذر من أن بلاده تواجه خطر الانزلاق إلى حرب تجارية دولية | ماكرون بعد لقائه ترامب: هدفنا المشترك هو عدم السماح لإيران بحيازة سلاح نووي | قاطيشا لـ"اذاعة لبنان": القوات لا تريد المحاصصة لكن اذا ارادت الاغلبية المحاصصة فانه من الطبيعي ان تطالب بحصتها | الحاج حسن: نحن لا نتقدم بأي موضوع تفوح منه رائحة فساد أو شبهة فساد من دون مستندات دامغة | جنبلاط: اللقاء مع الرئيس عون كان ودياً ووجهت إليه دعوة لزيارة المختارة متى يشاء |

زخور: لاقرار التعديلات على قانون الايجار لعدم تهجير الاف العائلات

أخبار اقتصادية ومالية - الخميس 23 أيار 2019 - 10:13 -

اجتمع رئيس تجمع المحامين للطعن وتعديل قانون الايجارات المحامي اديب زخور ووفد من لجان المستأجرين في لبنان، مع النائبة بولا يعقوبيان وعرض الاستاذ زخور مخاطر انشاء اللجان والثغرات الموجودة في القانون والمراسيم التنفيذية مع سقوط المهل المرتبطة بحقوق المستأجرين، وضرورة اقرار التعديلات سريعاً ضمن خطة وطنية ايضا شاملة كون قانون الايجارات وانشاء اللجان قبل اقرار التعديلات مشروع تهجيري وفرز سكاني وديمغرافي، اضافة على عدم قدرة الدولة على انشاء وتمويل الصناديق الوهمية فضلاً على وجوب انشائها وترابطها مع اللجان وتمويلها جديا، مما يجعل مرسوم انشاء اللجان دون الصندوق والتعديلات باطلا في الشكل قبل الاساس، وطالبوها بملاحقة التعديلات المقدمة على قانون الايجارات والتي وقعتها مع ثمانية نواب وسجّلت في المجلس النيابي، وقد وعدت يعقوبيان بملاحقة الموضوع لوضعه على المسار الصحيح،

بخاصة ان اللجان لم تصدر حتى تاريخه في الجريدة الرسمية ولم تحدد بعد مراكز اللجان والموظفين التابعين لها وبالتالي إن اللجان لم تمارس عملها بعد، وعند تعيين المراكز والموظفين تقدم عندها الطلبات من المواطنين خلال مهلة شهرين من تحديد بدل المثل رضائيا او قضائياً، لذلك يجب التريث لحين اكتما هذه العناصر وممارسها فعلياً نظرا لارتباطها بمهل.

كما يتضح في الاساس بطلان المرسوم في الشكل لعدم إنشاء الصندوق الذي يتوجب إنشاؤه بالتلازم مع إنشاء اللجان ليدفع للمالك اذا قرر المستأجر البقاء في المأجور، واما الدفع للمستأجر بدلات المساهمة اذا اراد ترك المأجور طوعاً، وهذه الخيارات لا يمكن تطبيقها لعدم إنشاء الصندوق وتمويله بشكل جدي والذي تفوق تكلفته مليارات الدولارات وهي غير متوفر ولا يمكن توفيرها بجدية في المدى المنظور، وشدد ان القانون كما ستضطر آلاف العائلات من ترك بيوتها إلى المجهول لعدم استفادتها من الصندوق وللزيادات غير المنطقية والعقلانية المفروضة عليها، ودعى الرئيس بري ونواب بيروت والامة ومن كافة الكتل لاقرار التعديلات فورا حفاظاً على مليون مواطن لبناني من التهجير والتشريد وعدم الاستخفاف بمطالب العالم المحقة والحياتية الملحّة والاساسية لبقائهم على قيد الحياة.

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني