2019 | 23:30 آب 18 الأحد
"الميادين": الجيش السوري يثبّت نقاطه على بعد 500 متر من الأوتوستراد الدولي شمال خان شيخون بريف ادلب | قوات "الوفاق" الليبية: دفاعاتنا أسقطت طائرة إماراتية مسيرة هاجمت مصراته | الجبير: شاركت في مراسم التوقيع على اتفاق الخرطوم ونقلت تأكيد السعودية على موقفها الراسخ في تحقيق كل ما يؤدي إلى أمان ونماء السودان | "المرصد السوري": القوات السورية تدخل مدينة خان شيخون في إدلب شمال غرب سوريا وسط معارك عنيفة ودعم روسي مكثف | وزير "البريكست" البريطاني يوقع وثيقة إلغاء سريان قوانين الاتحاد الأوروبي في بلاده | الرئيس الأفغاني أشرف غني للمبعوث الصيني إلى بلاده: لمعاملة طالبان كجماعة لا كدولة واستمرارها بتنفيذ الاعتداءات الإرهابية يضعف الرغبة في الحوار معها | لبنان زعيم غرب آسيا بألعاب القوى وسوريا وصيفة والسعودية ثالثة | رئيس وزراء بريطانيا: سنغادر الاتحاد الأوروبي في 31 تشرين الاول المقبل | المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي اللواء أحمد المسماري: عمليات عسكرية مستمرة يوميا للجيش الوطني ضد الجماعات الإرهابية | مصر تحرز لقب بطولة العالم لليد للناشئين بعد فوزها 32-28 على ألمانيا | عون: سأرعى شخصياً المسار التنفيذي لمقررات لقاء بعبدا المالي - الإقتصادي والهدف ضمان الاستقرار السياسي في مجلس الوزراء وخارجه | ناقلة النفط الايرانية "آدريان دريا" تبدأ مغادرة مياه جبل طارق |

أول سفينة تعبر الأطلسي "بلا طاقم"

متفرقات - الأربعاء 22 أيار 2019 - 16:00 -

تجري الاستعدادات الأخيرة لانطلاق سفينة بطول 12 مترا من كندا، في محاولة لعبور المحيط الأطلسي بلا طاقم، في سابقة ستكون الأولى من نوعها في العالم.

وستكون وجهة السفينة (يو.إس.في ماكسليمر) ساحل جنوب إنجلترا، وستقوم بعمليات مسح في المياه العميقة خلال رحلتها، بتوجيه من قبطان في محطة تحكم في بريطانيا. ومن المتوقع أن تستغرق الرحلة نحو 35 يوما.

والسفينة من بناء شركة سي-كيت إنترناشونال، التي تطور السفن للأغراض البحرية وأغراض البحث، للمشاركة في مسابقة "شل أوشن ديسكفري إكسبرايز"، التي تهدف إلى إجراء مسح آلي لقاع البحر.

ويجرى تشغيل السفينة بجهاز للتحكم عن بعد عندما تكون راسية، أما في حالة الإبحار فيمكنها نقل البيانات في بث مباشر إلى وحدة التحكم عبر روابط متعددة بالأقمار الصناعية.

 وتقول شركة سي-كيت إنها ترى المستقبل في السفن التي تبحر بلا طواقم، لأن ذلك من شأنه إبعاد البشر عن الخطر. وأضافت أن السفن التي لا تحتاج إلى طواقم بشرية تحقق فوائد اقتصادية وبيئية كبيرة.

وقال بن سيمبسون، مدير الإدارة الدولية في الشركة: "لا تحتاج إلى مقصورة ولا مطبخ ولا إمدادات مياه ولا تكييف هواء، فيصبح حجم السفينة فجأة شيئا لا يذكر مقارنة بحجم السفن المستخدمة في الوقت الحالي".

وقالت الشركة إن الحجم واستخدام الكهرباء ووقود الديزل كقوة للدفع يجعلان استخدام الوقود أقل بنسبة نحو 95 بالمئة.

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني