2019 | 12:13 أيلول 16 الإثنين
ارسلان: التعاطي مع ملف المهجّرين باستخفاف من البعض يؤكد بأنه لم يكن يوماً | قوى الامن: تدابير سير في خلدة بسبب أعمال حفريات من 19 لغاية 20 الجاري | سلطة الطيران الإسرائيلية تغلق المجال الجوي للطيران المدني على حدود لبنان لمسافة 6 كيلو مترات حتى صباح الغد | الخارجية الألمانية: نعمل مع الشركاء لمعرفة منفذ الهجمات على معملي أرامكو في السعودية | إيران: الخطوة الرابعة من خفض التزاماتنا تجاه الاتفاق النووي قيد الإعداد | رئيس الوزراء العراقي عبد المهدي يتلقى اتصالاً هاتفياً من وزير الخارجية الأميركي بومبيو | وكالة: أرامكو تخطر بعض العملاء بأن تحميل النفط يمضي قدماً | سهى بشارة لـ"الجديد" رداً على الحملة ضدّها: باسيل كونه موجودا في السلطة والخارجية وممثلاً للتيار الحر يجب أن يتحمّل مسؤولية دخول العميل | الصين ترفض تحميل أحد المسؤولية عن هجمات السعودية من دون حقائق دامغة | شهود عيان: تحليق طائرة Mk الاسرائيلية في أجواء كسروان | الحوثيون: نُحذّر الشركات والأجانب من التواجد في منشآت أرامكو التي استهدفناها لأنها لا تزال تحت مرمانا وقد يطالها الاستهداف في أي لحظة | الرئيس عون استقبل رئيس حكومة ولاية فيكتوريا الأوسترالية السابق ستيف براكس مع وفد، وعرض معهم الأوضاع العامة، ودور اللبنانيين في اوستراليا |

برلماني إيراني بارز: لن نخوض حرباً مع أميركا "نتحت أي ظرف"

أخبار إقليمية ودولية - الأربعاء 22 أيار 2019 - 14:03 -

قال نائب بازر في البرلمان الإيراني، اليوم (الأربعاء)، إن بلاده لن تدخل في حرب مع الولايات المتحدة، سواء بشكل مباشر أو عبر وكلاء.

وأضاف رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الإيراني حشمت الله فلاحت بيشه في تصريحات نقلتها وكالة «إيلنا» للأنباء أن «لا جماعة يمكنها أن تعلن دخولها في حرب بالوكالة عن إيران». وتابع: «تحت أي ظرف لن ندخل حرباً».

من جانبه، أكد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف أنه «ستكون هناك تداعيات مؤلمة بالنسبة إلى الجميع إذا حصل تصعيد ضد إيران، هذا أمر مؤكد».

وأضاف الوزير الايراني في مقابلة مع شبكة "سي إن إن" الأميركية: «ليس من مصلحة إيران التصعيد. قلنا بوضوح شديد إننا لن نكون من يبدأ بالتصعيد لكننا سندافع عن أنفسنا».

وقال أيضا «ينبغي التزام حذر شديد، ونعتقد أن الولايات المتحدة تمارس لعبة خطيرة جدا».

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني