2019 | 04:53 حزيران 17 الإثنين
الوكالة الوطنية: جرحى في انقلاب باص لنقل الركاب بعد اصطدامه بسيارتين في صيدا | محكمة فرنسية تبرىء عرب سات من تهم شبكة beIN | شقير عبر تويتر: على كل حال هذه هي لغة جميل السيد وأخلاقه من يتورع بمهاجمة الرئيس الشهيد رفيق الحريري ويسيء اليه لا يردعه عقله عن الإساءة لأي شخص | الأندية والتكتلات واللجان الطالبية في الجامعة اللبنانية دعت أساتذة الجامعة اللبنانية وطلابها وموظفيها إلى "اعتصام مفتوح غدا الاثنين في ساحة رياض الصلح | النائب جميل السيد ردا على رد القاضي علي ابراهيم: اسمع مقابلتي منيح والأرقام موجودة بإمكانك الحصول عليها وانا ما بشتغل عندك | 6 جرحى نتيجة تصادم بين مركبتين على اوتوستراد صيدا محلة الحسبة | القضاة المعتكفون يعقدون جمعية عامة عند العاشرة من قبل ظهر غد الإثنين للبحث في موضوع تعليق الاعتكاف على أن يتخذ القرار بالتصويت | التحكم المروري: جريحان نتيجة تصادم بين سيارتين على طريق عام عشقوت | بو صعب عبر الـ"او تي في": لا اشكك بفرع المعلومات ولكن اطلعت على معطيات خطرة تقول بان مبسوط كلف باغتيال ابو هريرة وابو عبيدة وما الذي يمنع من تحقيق لكشف الحقيقة؟ | ادغار طرابلسي عبر تويتر: بعض طلاب الشهادة الرسمية بلا بطاقات الحق عمين؟ | السيد: قلت للمدعي العام أستطيع ان ارشدك الى المعطيات لكي تستحصل عليها بنفسك دون ان يتوهم الرأي العام ان تحقيقا فتح ليدفن لاحقا | تحليق طيران الاستطلاع الإسرائيلي فوق النبطية ومنطقتها وعلى علو منخفض |

اجتماع المجلس التحكيمي لمؤسسة "تكريم"

مجتمع مدني وثقافة - السبت 18 أيار 2019 - 10:34 -

للسنة العاشرة على التوالي، تتابع مؤسسة "تكريم" على مساعيها الهادفة إلى تبديد غيوم المشهد السوداوي في عالمنا، من خلال تسليط الضوء على وجوه عربية أحدثت فرقاً في مجتمعاتها في مجالات عديدة، وتحويلهم أمثلة تشكّل مصدر إلهام للشباب العربي. في عيدها العاشر، نضجت "تكريم" وازدادت خبرة وحجزت لنفسها موقعاً ريادياً في المشهد العربي لتتحوّل جوائزها الأكثر مصداقية، شفافية وشمولية.

وككل عام، استضافت العاصمة البريطانية لندن المجلس التحكيمي الدولي لمؤسسة "تكريم"، الذي التأم لاختيار الفائزين لدورة هذا العام.
وعلى هامش الاجتماع الذي أداره الدكتور بول سالم، أُقيم حفلَ عشاء ضخم في فندق ال"فور سيسونز"، تخلّله تكريم استثنائي لذكرى أحد أبرز اعضاء المجلس التحكيمي لمؤسسة "تكريم"، المغفور لها صاحبة السمو الملكي الأميرة البندري بنت عبدالرحمن الفيصل، الرئيس التنفيذي لمؤسسة الملك خالد الخيرية، وذلك تقديراً لإنجازاتها الكبيرة في مجال العمل الخيري والإنساني ونشاطها الاجتماعي. وقد استلم الجائزة التقديرية شقيقها صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن عبد الرحمن الفيصل من البروفسور السير مجدي يعقوب وصاحبة السمو الملكي الأميرة عالية الطبّاع.

الأميرة الراحلة حاصلة على بكالوريوس في الأدب الإنكليزي من جامعة الملك سعود في الرياض، وأكملت مشوارها التعليمي في الولايات المتحدة، حيث حصلت على درجة الماجستير في السياسات العامة من كلية هارفارد جون كينيدي للدراسات الحكومية في كامبريدج عام ١٩٨٨. وكانت سمو الأميرة السعودية البندري بنت عبد الرحمن الفيصل قد أدارت "مؤسسة الملك خالد" منذ العام ١٩٩٩. لاحظت خلال عملها حاجة المملكة العربية السعودية إلى بناء القدرات في مجال المؤسسات غير الربحية والمنظمات، فباشرت في مساعدتها على وضع الخطط وتطوير البرامج وتدريب كوادرها على أرض الواقع، بغية بناء قطاع قوي في جميع أنحاء المملكة. كما ساهمت سمو الاميرة في إطلاق وتأسيس مبادرات اجتماعية وبرامج مساعدات مختلفة، وجالت على المحافل الدولية وشاركت في المؤتمرات لتسليط الضوء على أهمية بناء نظام خيري صلب وقوي. أسست مركزها الخاص للزمالة في "كلية كندي" لدعم طلاب الجالية العربية. وكانت عضواً فعّالا في عدد من المنظمات والجمعيات أبرزها "مؤسسة النهضة الخيرية" لدعم المرأة ومؤسسة "صوت المختلفين عقلياً".

أيضاً تخلّل الحفل ندوة نقاشية بعنوان "نساء تشكّلن أحداث العالم" أدارها رجل الأعمال خالد جناحي، وشارك فيها كل من المصرفية كارين فرانك، الإعلامية في ال CNNنينا دوس سانتوس، والناشطة في حقوق الإنسان فادومو دايب.

يتألّف مجلس "تكريم" التحكيمي من كلّ من الشيخة بولا الصباح، الأميرة عالية الطبّاع، الدكتور أحمد هيكل، السيد رجا صيداوي، السيد خالد جناحي، الدكتورة فريدة العلّاغي، الليدي حياة بالومبو، السيد عبد الحميد صدّيقي، السيدة بولا العسكري، السيدة فادومو دايب، السيد إميل حدّاد، السيد شون طه، السيد رفيق بن عياد، السيدة مهى قدّورة، والدكتور هلال الساير.

أما الإعلان عن أسماء الفائزين، فسيتم خلال الحفل السنوي الذي سيقام في التاسع من شهر نوفمبر المقبل في بيروت. 

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار
البريد الإلكتروني