2019 | 09:18 أيار 27 الإثنين
ترامب: أتمنى أن يغتنم الزعيم الكوري الشمالي الفرصة ويقبل بنزع سلاح بلاده النووي | الرئيس عون إستقبل حاكم مصرف لبنان رياض سلامة وعرض معه الأوضاع النقدية في البلاد | شينزو آبي: أود لقاء الزعيم الكوري الشمالي وموقفنا متطابق مع الولايات المتحدة عن كوريا الشمالية | إطلاق عدد من صواريخ الكاتيوشا على تجمُّعات عناصر التحالف السعودي في معسكر خالد في تعز وإصابات مباشرة | إسرائيل تطلق النائب السابق باسل غطّاس بعد اعتقاله لعامين بتهمة تسريب هواتف نقالة للأسرى الفلسطينيين | الدفاع المدني: نقل جثة عاملة أجنبية من دار بشمزين-أميون إلى المستشفى | بطيش لـ"صوت لبنان (93.3)": أتوقّع أن تكون جلسة الموازنة اليوم الأخيرة والتقشف سيأخذنا نحو انكماش اقتصادي لكن هذه العملية ساعدتنا على خفض الانفاق | التحكم المروري: حركة المرور ناشطة على طريق الكوستا برافا باتجاه الاوزاعي | حركة المرور كثيفة على طريق كفرشيما عند مفرق الجامعة اللبنانية وعند تقاطع الكفاءات | مصادر اقتصادية لـ"الجمهورية": الموازنة وفور صدورها ستتحول الى أوراق اعتماد تقدّمها الدولة اللبنانية الى الدول المانحة | إجراءات وتساؤلات وقلق | مصادر القوات لـ"الجمهورية": في كل مرة يريدون فيها تغطية "السماوات بالقباوات" من أجل تهريب ملفات يعيدون التوتير من باب النازحين بمزايدات لا طائل منها |

لتخفيف الام والدته.. ألقاها من الشرفة!

متفرقات - الخميس 16 أيار 2019 - 11:08 -

ألقى رجل أمه من شرفة غرفتها في دار للرعاية في بريطانيا، لأنه لم يكن يريد أن يراها تتألم، حسبما سمعته المحكمة.

وبحسب موقع «ميرور»، قال ممثلو الادعاء إن "روبرت نايت» مدرس اللغات، حمل أمه من على فراشها وأخرجها لشرفة الغرفة، ثم قام برفع المتقاعدة الضعيفة المصابة بمرض ألزهايمر لطول 5 أقدام حتى يقربها من حافة الشرفة لرميها، وقد استمعت المحكمة إلى الابن الوحيد الذي تم مثوله أمام محكمة باسيلدون كراون ببريطانيا، بتهمة القتل العمد حيث قتل والدته البالغة من العمر 79 عامًا، بإلقائها من شرفة غرفتها لتقع على رأسها.

واصيبت "نايت" التي كانت في المراحل الأخيرة من حياتها، بكسر في الجمجمة وإصابات "كارثية" لسقوطها من ارتفاع 13 قدمًا ونصفاً، وقد تم إعلان موتها بعد دقائق فقط من وصول المسعفين إلى الموقع، وتم القبض على "نايت"، 52 عامًا في مكان الحادث بعد الحادث المروع.

اتصل الموظفون بالإسعاف، ووصل المسعفون الموقع في غضون ست دقائق، ولكن لم يكن هناك شيء يمكن القيام به لإنقاذ الأرملة، في حين أن ابنها كان واقفاً يشاهد سقوطها حتى وفاتها، ثم بعدها نزل «نايت» لمكان الحادث، قدم نفسه للموظفين، وقال لهم بهدوء: "استدعوا الشرطة، لقد قتلت للتو والدتي".

تم إلقاء القبض على "نايت"، وأخبر المحققين بأنه حزين أن يرى والدته تعاني من المرض فهو ينفي تهمة القتل، لكنه مقتنع أنه أراد أن يخفف آلام أمه.

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار
البريد الإلكتروني