2019 | 09:20 أيار 27 الإثنين
ترامب: أتمنى أن يغتنم الزعيم الكوري الشمالي الفرصة ويقبل بنزع سلاح بلاده النووي | الرئيس عون إستقبل حاكم مصرف لبنان رياض سلامة وعرض معه الأوضاع النقدية في البلاد | شينزو آبي: أود لقاء الزعيم الكوري الشمالي وموقفنا متطابق مع الولايات المتحدة عن كوريا الشمالية | إطلاق عدد من صواريخ الكاتيوشا على تجمُّعات عناصر التحالف السعودي في معسكر خالد في تعز وإصابات مباشرة | إسرائيل تطلق النائب السابق باسل غطّاس بعد اعتقاله لعامين بتهمة تسريب هواتف نقالة للأسرى الفلسطينيين | الدفاع المدني: نقل جثة عاملة أجنبية من دار بشمزين-أميون إلى المستشفى | بطيش لـ"صوت لبنان (93.3)": أتوقّع أن تكون جلسة الموازنة اليوم الأخيرة والتقشف سيأخذنا نحو انكماش اقتصادي لكن هذه العملية ساعدتنا على خفض الانفاق | التحكم المروري: حركة المرور ناشطة على طريق الكوستا برافا باتجاه الاوزاعي | حركة المرور كثيفة على طريق كفرشيما عند مفرق الجامعة اللبنانية وعند تقاطع الكفاءات | مصادر اقتصادية لـ"الجمهورية": الموازنة وفور صدورها ستتحول الى أوراق اعتماد تقدّمها الدولة اللبنانية الى الدول المانحة | إجراءات وتساؤلات وقلق | مصادر القوات لـ"الجمهورية": في كل مرة يريدون فيها تغطية "السماوات بالقباوات" من أجل تهريب ملفات يعيدون التوتير من باب النازحين بمزايدات لا طائل منها |

بالصور: قرد يعانق دجاجة.. فهل وقع بغرامها!

متفرقات - الخميس 16 أيار 2019 - 10:29 -

بينما كان ذلك القرد برفقة مالكه في إحدى الجزر الأندونيسية تفاجأ المالك بقرده يقع في غرام دجاجة من النظرة الأولى حين شاهدها في السوق

وتوجه ذلك القرد مباشرة للدجاجة ليتمسك بها ويعانقها لدرجة أن صورته أصبحت معتادة ومألوفة لأهل المنطقة في بانيونغي الواقعة في الطرف الثاني من جزيرة جاوا.

وأضافت صحيفة (ديلي ميرور) التي بادرت بنشر الصور لتلك الثنائي السعيد المميز أن صاحب القرد رجل حكيم يقيده بسلاسل حتى لا يبعد عنه تلك المسافة البعيدةوبالتالي يشعر القرد بالحزن إن شعر أنه تم ابعاده عن حبيبته الدجاجة .

وقد أشار أهل المنطقة أنها ليست المرة الأولى التي يقع فيها أحد الحيوانات بغرام الطرف الآخر فأكدوا أن هذه الرواية سبقها كلب يبلغ من العمر 11 عاماً يقع في الغرام من النظرة الأولى لإوزة تمكنت من ترويضه وتغيير عاداته الشرسة حين كان هو مجرد كلب شرس يعيش في دار لرعاية الحيوانات الشاردة ويتذمر من كل ما هو أمامه إلا أن روضته تلك الإوزة وأصبحا اليوم ينامان في مكان واحد ويتنزهان بكل هدوء معاً.
 

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار
البريد الإلكتروني