2019 | 16:56 أيار 22 الأربعاء
بستاني ردا على جعجع: على المدى القصير ستتسلّم مياه البقاع تشغيل محطة إيعات وتفعيلها وسنبدأ فوراً بدراسة لتوسعة المحطة | جلسة مجلس الوزراء تشهد نقاشات حامية على خلفية ما اعتبره بعض الوزراء إضاعة للوقت في مناقشة وإقرار الموازنة | وزير الخارجية الفرنسي: لدينا معلومات عن المزاعم باستخدام السلاح الكيماوي من قبل الحكومة السورية | قوى الأمن: المباشرة بوضع إشارة "بلوك" على ملفات السيارات التي لم يسدد أصحابها قيمة محاضر المخالفات | البيت الأبيض: ترامب يرغب في رؤية تغيير في سلوك إيران ولا يسعى للحرب | جعجع: الروائح المنبعثة من محطة تكرير إيعات تحوِّل الحياة في دير الاحمر الى مأساة نتمنى على بستاني ان تتدخل شخصياً | أحمد الإبراهيمي يعلن موافقته المبدئية على قيادة مرحلة انتقالية بعد دعوات من الحراك الشعبي | وزارة الدفاع الروسية: الجيش السوري قتل 150 من مسلحي جبهة النصرة جنوبي إدلب | "او تي في": الجو في جلسة مجلس الوزراء مُلبّد وفريق الحريري يحاول تقريب وجهات النظر بين باسيل وحسن خليل للانتهاء من مناقشة الموازنة اليوم | الأمم المتحدة: أكثر من 24 مليون شخص كانوا بحاجة إلى مساعدات هذا العام | وكالة الأنباء القطرية: قطر تعلن عن تدريبات عسكرية في ميدان الرماية البحري ابتداءً من 23 حزيران المقبل | "ام تي في": الاجتماع المصغّر للوزراء لم يقدّم أي جديد بالنسبة للموازنة وكلّ الكلام كان عن طروحات قديمة والأجواء لا توحي بأن جلسة الموازنة اليوم ستكون الأخيرة |

قتيلان و50 مفقودا على الأقل في انزلاق للتربة في منجم في بورما

أخبار إقليمية ودولية - الثلاثاء 23 نيسان 2019 - 18:40 -

 قتل شخصان واعتبر زهاء 50 في عداد المفقودين، بعد وقوع انزلاق للتربة في منجم لحجر اليشب شمال بورما، كما أعلنت الشرطة اليوم.

وقالت إن "54 شخصا على الأقل في عداد المفقودين، ومن المستحيل أن يكونوا على قيد الحياة".

ووقع الحادث مساء أمس في ولاية كاشين الجبلية حيث غالبا ما تقع مثل هذه الكوارث.

وقالت الشرطة لـ"وكالة الصحافة الفرنسية" إن انزلاق التربة تسبب بتشكل "بحيرة وحول" غرق فيها عدد من العمال أثناء نومهم.
وتم حتى الآن انتشال جثتين.

وتعتبر بورما أول منتج عالمي لحجر اليشب.

ويأتي الاف العمال البورميين الفقراء الى منطقة قريبة من الحدود الصينية، بحثا عن قطع اليشب التي يمكن العثور عليها مرمية ارضا جراء عمليات الجرف الجارية في المنجم، وهو نشاط عشوائي تتغاضى عنه السلطات والشركات.
وسنويا يلقى عشرات الأشخاص حتفهم في انزلاقات للتربة يحصل معظمها خلال فصل الامطار الذي يبدأ عادة الشهر المقبل.

وفي تشرين الثاني 2015، قضى أكثر من 100 شخص في حادث مماثل. 

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار
البريد الإلكتروني