2019 | 06:59 أيار 22 الأربعاء
الحوثيون يعلنون عن هجوم جديد بطائرة مسيرة على مطار نجران السعودي | القائم بأعمال وزير الدفاع الأميركي عقب إفادة بشأن إيران: منعنا وقوع هجمات بسبب نشر قوات في المنطقة | السيناتور الجمهوري ليندزي غراهام: إرسال حاملة الطائرات إلى الخليج كان لحماية جنودنا ومصالحنا وليس لشن حرب | أعضاء في مجلس الشيوخ الأميركي: التهديدات الإيرانية لا تزال قائمة | أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح: نرجو أن تسود الحكمة والعقل في التعامل مع الأحداث التي تشهدها المنطقة | مجلس النواب اليمني يوجه الحكومة بعدم التعامل مع مبعوث الأمم المتحدة إلى حين التزامه بعدم مخالفة القرارات الأممية الخاصة باليمن | وزارة الدفاع الروسية: هجوم كبير لـ"هيئة تحرير الشام" على مواقع الجيش السوري جنوب محافظة إدلب | قاطيشا للـ"او تي في": خلافنا مع حزب الله على السلاح انما في الحكومة والمجلس النيابي فنحن مع كل من يقف معنا في مكافحة الفساد | الكونغرس الأميركي: سنرد بقوة إذا كانت إيران خلف الاعتداءات الأخيرة في الخليج العربي | الكونغرس الأميركي: ندعو إيران إلى تغيير سلوكها في المنطقة فورا | الكرملين: بوتين يبحث هاتفيا مع ميركل وماكرون الأزمة الداخلية في أوكرانيا | الجزيرة: وفد عراقي يصل الى طهران ويحمل مبادرة لحل الازمة بين اميركا وايران |

حاولت تضليل التحقيق في جريمة مقتل ابنها لتحمي صهرها

أخبار محليّة - الثلاثاء 23 نيسان 2019 - 09:30 -

صـدر عـن المديرية العـامة لقوى الأمـن الداخلي ـ شعبة العلاقات العامة البـلاغ التالـي:

بتاريخ 9/4/2019، عثر على المواطن (م. خ.، مواليد العام 1985) داخل منزل صهره في محلة المصيطبة ممدداً على الأرض ومصاباً بطلق ناري في رأسه من الجهة الخلفية وبجانبه مسدس حربي، حيث نقل الى احدى المستشفيات للمعالجة لكنه ما لبث ان فارق الحياة.
بنتيجة التحقيق الأولي الذي أجرته القطعة الاقليمية مع والدة الضحية (ح. أ.، مواليد عام 1961، لبنانية) صرحت بأن ابنها كان بحالة عصبية نتيجة تعاطي المخدرات، وقد حضر الى منزل صهرها وبيده مسدس حربي وأطلق النار على نفسه، وأن صهرها (س. ح.، مواليد عام 1985، لبناني) كان في الخارج لدى حصول عملية الانتحار، وتوجه الى مكان اقامته بعد سماعه صراخ الوالدة، وهذا ما أكده الأخير في إفادته.
 بنتيجة المتابعة لمجريات التحقيق من قبل شعبة المعلومات في قوى الامن الداخلي، توافرت لديها معطيات تتناقض مع افادتي والدة وصهر الضحية.
 بتاريخ 17/4/2019، وبعد مواجهتهما بالمعطيات المتوفرة والتي تناقض أقوالهما الأولية، اعترفت الوالدة بانه حصل خلاف بين صهرها وابنها، حيث أقدم الأول على جلب مسدس حربي وعمل على تلقيمه طالباً من ابنها مغادرة المنزل، وجرى تدافع بالأيدي بينهما وسقوطهما أرضاً، حيث انطلق عيار ناري من المسدس الذي كان بيد صهرها وأصاب ابنها في رأسه للجهة الخلفية، ما أدى إلى وفاته، وأن إفادتها الأولية جاءت بناء لطلب صهرها.
 باستماع إفادة الصهر، اعترف بجميع الوقائع الواردة بإفادة والدة (م. خ.). أجري المقتضى القانوني بحق (س. ح.)، وأودع المرجع المختص بناء على اشارة القضاء.

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار
البريد الإلكتروني