2019 | 18:06 تموز 20 السبت
وكالة الأنباء الجزائرية: إيران أرغمت ناقلة جزائرية على التوجه نحو مياهها الإقليمية أثناء عبورها مضيق هرمز أمس | الدفاع البريطانية: السفينة الحربية كانت على بعد مسافة ساعة عن الناقلة التي احتجزتها إيران | الحرس الثوري الإيراني: قواتنا البحرية تصرفت بمهنية وحسم واحتجزت السفينة البريطانية لمخالفتها قوانين الملاحة | جنبلاط: موازنة 2019 انتهت الاهم 2020 | الحرس الثوري: سفينة حربية كانت ترافق الناقلة البريطانية وحاولت منع إيران من احتجازها | لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الاتحاد الروسي: واشنطن تستخدم التوتر بمضيق هرمز لزيادة وجودها العسكري | الحسن: بعد نشر الموازنة لا توجد أية حجة لعدم قوننة الدراجات النارية بعد التخفيض الكبير على الرسوم | السفارة الروسية في طهران: لم نتمكن من التواصل مع مواطنينا المحتجزين في الناقلة البريطانية | الاتحاد الأوروبي يعلن عن قلقه البالغ ويحذر من مزيد من التصعيد بعد احتجاز إيران الناقلة البريطانية | وزير خارجية بريطانيا يجري اتصالا مع وزير خارجية إيران ويعبّر عن خيبة أمله من احتجاز الناقلة | الرئيس الفلسطيني محمود عباس: لا نريد أيّ صدامات أو تصعيد مع اللبنانيين | بستاني: كل ما يهمني اليوم هو التركيز على كيفية الانتهاء من استبدال معمل الذوق بآخر يعمل على الغاز الطبيعي بأقصى سرعة بعيداً عن التشويش |

الكشف عن مصير مدينة قديمة مفقودة على ضفاف الفرات

متفرقات - الثلاثاء 23 نيسان 2019 - 08:15 -

تمكن علماء جامعة بولونيا الإيطالية من فك شيفرة النص الذي عثر عليه مؤخرا، والمكرس للملك الأشوري سرغون الثاني، الذي حكم أعوام 722-705 قبل الميلاد.

ويفيد موقع "EurekAlert" بأن النص الذي يعود تاريخه إلى عام 713 قبل الميلاد، يصف انتصارات حاكم مدينة كركميش الواقعة على نهر الفرات بالقرب من الحدود السورية-التركية، ويوضح خططه بشأن بناء عاصمة جديدة.

وعثر في عام 2015 على ثلاثة أجزاء طينية أسطوانية خلال عمليات حفر جرت في أنقاض مدينة كركميش، وتمكن الخبراء من فك شفرة 38 سطرا غير مكتملة، مكتوبة باللغة الأكادية. واتضح من ذلك أن الحديث يدور حول خيانة الملك الحثي بيريسي في المدينة، الذي تسبب بغزو سرغون للمدينة وطرده لحاكمها وضم قواته إلى جيشه.

واكتشف الخبراء أن سرغون أعاد بناء نظام الري في المدينة وأنشأ الحدائق، ما يشير إلى أنه أراد تحويل المدينة إلى عاصمة جديدة. ولكن بسبب وفاته خلال الحملة على مدينة تابال الواقعة حاليا ضمن حدود تركيا، لم يتحقق هدفه.

كما لم يهتم ورثة سرغون بالمدينة ما تسبب بسقوطها. وفي نهاية القرن السابع قبل الميلاد، دمرت مدينة كركميش تماما على يد الجيش البابلي. 

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار
البريد الإلكتروني