2019 | 06:58 أيار 22 الأربعاء
الحوثيون يعلنون عن هجوم جديد بطائرة مسيرة على مطار نجران السعودي | القائم بأعمال وزير الدفاع الأميركي عقب إفادة بشأن إيران: منعنا وقوع هجمات بسبب نشر قوات في المنطقة | السيناتور الجمهوري ليندزي غراهام: إرسال حاملة الطائرات إلى الخليج كان لحماية جنودنا ومصالحنا وليس لشن حرب | أعضاء في مجلس الشيوخ الأميركي: التهديدات الإيرانية لا تزال قائمة | أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح: نرجو أن تسود الحكمة والعقل في التعامل مع الأحداث التي تشهدها المنطقة | مجلس النواب اليمني يوجه الحكومة بعدم التعامل مع مبعوث الأمم المتحدة إلى حين التزامه بعدم مخالفة القرارات الأممية الخاصة باليمن | وزارة الدفاع الروسية: هجوم كبير لـ"هيئة تحرير الشام" على مواقع الجيش السوري جنوب محافظة إدلب | قاطيشا للـ"او تي في": خلافنا مع حزب الله على السلاح انما في الحكومة والمجلس النيابي فنحن مع كل من يقف معنا في مكافحة الفساد | الكونغرس الأميركي: سنرد بقوة إذا كانت إيران خلف الاعتداءات الأخيرة في الخليج العربي | الكونغرس الأميركي: ندعو إيران إلى تغيير سلوكها في المنطقة فورا | الكرملين: بوتين يبحث هاتفيا مع ميركل وماكرون الأزمة الداخلية في أوكرانيا | الجزيرة: وفد عراقي يصل الى طهران ويحمل مبادرة لحل الازمة بين اميركا وايران |

مسؤول عراقي: ولي العهد السعودي قد يزور بغداد قريبا

أخبار إقليمية ودولية - الخميس 18 نيسان 2019 - 17:26 -


قال المتحدث باسم وزارة التخطيط العراقية، عبد الزهرة الهنداوي، إن زيارة رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدى تمثل خطوة مهمة على سبيل تعزيز العلاقات بين البلدين في مختلف المجالات، بالنظر إلى طبيعة الوفد المشارك فيها.

والوفد المصاحب لرئيس الوزراء عدده كبير، ويمثل العديد من الجوانب لا سيما الاقتصادية، فهناك مجموعة من رجال الأعمال الكبار، بالإضافة للتمثيل الوزاري العالي المستوى، وفق ما قاله الهنداوي في مداخلة هاتفية لراديو "سبوتنيك".

وأوضح الهنداوي أنه منذ لحظة وصول رئيس الوزراء العراقي أمس ولقائه الملك سلمان بن عبد العزيز وكبار المسوؤلين السعوديين، تم توقيع من مجموعة من المذكرات والاتفاقيات في مجالات شتى مثل الزراعة والصناعة والنقل البري والبحري وتأهيل المنافذ الحدودية وزيادة حجم التبادل التجاري.

وأشار إلى أن كل هذه التفاهمات والاتفاقيات كان قد تم الإعداد لها منذ فترة، لأن مجلس التنسيق العراقي السعودي يواصل اجتماعاته وعقد دورته الثانية في بغداد قبل أسبوعين من زيارة رئيس الوزراء العراقي للرياض، وبالتالي فقد جاءت هذه الزيارة لتكلل كل الجهود السابقة التي بذلت في إطار تفعيل العلاقة بين الطرفين.

وتوقع المتحدث باسم وزارة التخطيط العراقية أن تشهد المرحلة المقبلة إقبالا كبيرا من قبل رجال الأعمال والشركات السعودية للعمل في العراق لا سيما في المناطق المحررة.

وتابع الهنداوي أن "الجانب السعودي يبدى استعدادا كبيرا للمشاركة في إعادة الإعمار لتحقيق الاستقرار والتعافي في المناطق المحررة من خلال الاستثمار، كما أن السعودية سبق وأن تعهدت في مؤتمر إعادة الإعمار بالكويت بتقديم دعم فنى لدعم جهود الحكومة العراقية في مجال إعادة الإعمار.

ورجح الهنداوي إمكانية أن تكون هناك زيارات أخرى مقبلة على مستويات عليا للعراق، وربما تكون الزيارة المقبلة للعراق من قبل ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان.

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار
البريد الإلكتروني