2019 | 06:54 أيار 22 الأربعاء
الحوثيون يعلنون عن هجوم جديد بطائرة مسيرة على مطار نجران السعودي | القائم بأعمال وزير الدفاع الأميركي عقب إفادة بشأن إيران: منعنا وقوع هجمات بسبب نشر قوات في المنطقة | السيناتور الجمهوري ليندزي غراهام: إرسال حاملة الطائرات إلى الخليج كان لحماية جنودنا ومصالحنا وليس لشن حرب | أعضاء في مجلس الشيوخ الأميركي: التهديدات الإيرانية لا تزال قائمة | أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح: نرجو أن تسود الحكمة والعقل في التعامل مع الأحداث التي تشهدها المنطقة | مجلس النواب اليمني يوجه الحكومة بعدم التعامل مع مبعوث الأمم المتحدة إلى حين التزامه بعدم مخالفة القرارات الأممية الخاصة باليمن | وزارة الدفاع الروسية: هجوم كبير لـ"هيئة تحرير الشام" على مواقع الجيش السوري جنوب محافظة إدلب | قاطيشا للـ"او تي في": خلافنا مع حزب الله على السلاح انما في الحكومة والمجلس النيابي فنحن مع كل من يقف معنا في مكافحة الفساد | الكونغرس الأميركي: سنرد بقوة إذا كانت إيران خلف الاعتداءات الأخيرة في الخليج العربي | الكونغرس الأميركي: ندعو إيران إلى تغيير سلوكها في المنطقة فورا | الكرملين: بوتين يبحث هاتفيا مع ميركل وماكرون الأزمة الداخلية في أوكرانيا | الجزيرة: وفد عراقي يصل الى طهران ويحمل مبادرة لحل الازمة بين اميركا وايران |

أسرار الصحف الصادرة في 18-04-2019

أسرار - الخميس 18 نيسان 2019 - 06:07 -

الجمهورية

سألت أوساط إقتصادية أين تذهب إيرادات إحدى الشركات التابعة للدولة وكيف أن النيابة العامة المالية لم تتحرّك بعد كلام أحد الخبراء الإقتصاديين عنها؟

تساءلت بعض القوى السياسية عن الإهتمام الزائد الذي يُبديه وزير في كل خطاباته تجاه دولة عربية وموضوع حسّاس يعنيها فيما المسؤولون فيها لا يعيرون هذا الموضوع إهتماماً مثله.

توقفت أوساط سياسية عند تقديم أجهزة أمنية لائحة بإسم 130 معبراً يتم التهريب منها وقالت كان الأجدر بهذه الاجهزة التحرّك ميدانياً وليس تقديم لائحة بها للسياسيّين.


اللواء

وفقاً للخبراء، ثمة خيارات غير شعبية أخرى، لم تسقط، ويمكن للطبقة السياسية أن تسحب يدها منها؟

يتحدث رئيس حزب يميني، في مجالسه الخاصة، عن الأخطاء التي ارتكبها، وأدت إلى الحالة التي وصل إليها البلد اليوم!

في خطوة تعكس الإلتزام بالقانون، خلافاً لمؤسسات أخرى، توقف نواب الحاكم عن العمل، ولم يداوموا في مكاتبهم كالمعتاد..


البناء

قالت مصادر أوروبية إنّ عملية تجميع معلومات حثيثة تتمّ على مستوى حكومات الغرب لمعرفة حجم العلاقات التي تربط القيادات العسكرية في كلّ من الجزائر والسودان وليبيا بروسيا وسبب مسارعة موسكو لإعلان تأييدها للجيوش في هذه البلدان رغم علاقاتها الجيدة بالحكمين السابقين في الجزائر والسودان، واعتبرت المصادر أنّ وجود علاقات وثيقة لموسكو بعدد من قيادات الجيوش في البلدان الثلاثة سيكون أحد مستويات تقييم الأحداث والسلطات الجديدة وكيفية التعامل معها من قبل الحكومات الغربية…
 

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار
البريد الإلكتروني