2019 | 06:46 حزيران 18 الثلاثاء
"الأناضول": دفن الرئيس المعزول محمد مرسي بمقبرة شرقي القاهرة بحضور أسرته ومحاميه وتواجد أمني | الحوثيون يعلنون تنفيذ هجوم جديد استهدف مطار أبها جنوب السعودية | نجل الرئيس المصري السابق محمد مرسي: السلطات ترفض طلب أسرته دفنه بمقابر العائلة | افرام للـ"او تي في": من اهم الإنجازات التي تمكنت من تحقيقها منذ انتخابي نائباً استحداث "بيرة على تفاح" وافتتاح معمل نفايات في غوسطا | قيومجيان لل"او تي في": لو اعتمدت الموازنة على خطوات اصلاحية كان يمكننا تجنب فرض الضرائب وتجنب الضجة التي حصلت حول معاشات التقاعد وغيرها | أ.ف.ب: الاخوان المسلمون يتهمون السلطات المصرية بـ"القتل البطيء" لمرسي | عضو في هيئة الدفاع عن الرئيس الراحل محمد مرسي: مرسي كان يعاني من الضغط والسكر ويشكو من ضعف الرؤية | مبعوث بوتين إلى سوريا يبحث مع عبد المهدي مشاركة العراق في مفاوضات أستانا | جماعة الإخوان المسلمين تطالب بتحقيق دولي في وفاة مرسي | مخابرات الجيش توقف المواطن محمد منصور لاعتدائه بالضرب على مدير إحدى الصيدليات مطلع الشهر الحالي | مجلس الأمن: يجب محاسبة منفذي ومخططي وممولي الهجمات على السعودية | مجلس الأمن: الهجوم على مطار أبها ينتهك القانون الدولي ويهدد الأمن والسلم الدوليين |

ما صحة إخلاء سبيل ابن عمّ بشار الأسد بعد توقيفه في المصنع؟

أخبار محليّة - الاثنين 15 نيسان 2019 - 15:46 -

صدر عن المديرية العامة للأمن العام البيان التالي:

نشر أحد المواقع الالكترونية الاخبارية بتاريخ اليوم خبراً مفاده انه يوم الجمعة الفائت ولدى دخول موكب يضم عدداً من السيارات الرباعية الدفع آتية من الأراضي السورية الى لبنان على رأسه سيارة مضر الأسد، وعند الاستعلام عن الأسماء من قبل الأمن العام اللبناني تبين ان مضر رفعت الأسد مطلوب للدولة اللبنانية وبمخابرة النائب العام الاستئنافي في البقاع أشار بإخلاء سبيله.
إن المديرية العامة للأمن العام تنفي هذا الخبر جملة وتفصيلاً وتؤكد أنه عارٍ تماماً من الصحة، وتهيب بكافة وسائل الاعلام توخي الدقة وعدم نشر أو تداول أي خبر قبل التأكد من صحته من خلال مراجعة المديرية العامة للأمن العام، مكتب شؤون الإعلام لتبيان الحقيقة .

وصدر عن مجلس القضاء الأعلى البيان الآتي: "تداولت بعض وسائل الإعلام خبرا مفاده أن النائب العام الاستئنافي في البقاع، أخلى سبيل شخص وصل إلى مركز الامن العام الحدودي في منطقة المصنع يوم الجمعة الواقع فيه 12/4/2019، على الرغم من وجود مذكرة توقيف صادرة في حقه.

إن المكتب الإعلامي لدى مجلس القضاء الأعلى، يوضح أن خبر إخلاء سبيل الشخص المذكور من قبل النيابة العامة الاستئنافية في البقاع هو غير صحيح تماما، لا بل انه ليس هناك أي محضر عدلي بهذا الخصوص.

ويكرر المكتب الإعلامي دعوته وسائل الإعلام إلى وجوب توخي الدقة قبل نشر أي خبر يتعلق بالسلطة القضائية أو بمجرى العمل القضائي".
 

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار
البريد الإلكتروني