2019 | 14:02 حزيران 17 الإثنين
متحدثة باسم الخارجية الألمانية: نحضّ إيران على البقاء في الاتفاق النووي | المتحدث باسم ماي: نريد حلولاً دبلوماسية لخفض التوتر مع إيران | حركة المرور كثيفة من ذوق مكايل باتجاه جونيه | لندن: اجتماع لمسؤولين أمنيين بريطانيين لبحث ملف إيران | زكا بعد لقاء باسيل: عودتي ليست سياسية ولبنان للبنانيين مهما حصل والدولة اللبنانية يمكن ان تكون قوية حين تريد | مصادر مقربة من باسيل للـ"أو تي في": زيارة باسيل تأتي باطار التنسيق بين الطرفين وتفعيل عمل مجلس الوزراء عشية جلسة الحكومة | الوزيرة البريطانية هاريات بالدوين: أصبحنا شبه متأكدين أن الهجوم على الناقلات عمل إيراني | بدء اجتماع هيئة مكتب المجلس النيابي في عين التينة | حركة المرور كثيفة من ساحة ساسين باتجاه اوتيل ديو الاشرفية بالاتجاهين | ميشيل حجل بحاجة ماسة لبلاكيت دم من فئة B+ وO+ في مستشفى رزق للتبرع الاتصال على: 03/507468 | فرنسا توقف 3 أشخاص بتهم ارتكاب جرائم ضد الإنسانية في تشاد والسودان | إدانة رجل الأعمال الجزائري علي حداد 6 أشهر ومصادرة جوازي سفر يمتلكهما |

ركود اقتصادي في منطقة اليورو والأخطر العجز المالي الإيطالي

أخبار اقتصادية ومالية - الأحد 14 نيسان 2019 - 10:45 -

اخذ المحللون في الصحف الإيطالية يحذرون من مخاطر ركود في اقتصاد منطقة اليورو، بعد التحاليل التي نشرت في الصحف الالمانية.

فقد كتبت الصحيفة الاقتصادية الإيطالية il sole 24 "ان توقعات المحللين الأوروبين بأن ينخفض معدل النمو الاقتصادي بمنطقة اليورو إلى أقل من 1,6 في المائة، مقارنة بالتوقعات السابقة التي وضعت له 1,9 في المائة، وهذا المعدل أدنى بكثير من معدل النمو الذي حققته منطقة اليورو في العام 2018 والبالغ 2,4.

ولا ينفي البنك المركزي الإيطالي وجود مخاوف من عودة اقتصاديات منطقة اليورو إلى الركود خلال العام الحالي.

اشارة الى ان البنك المركزي الأوروبي دعا دول الاتحاد الأوروبي الى الحرص على الإنفاق ، وحذر من "أزمة مالية بمنطقة اليورو".

هذا وأنفق البنك المركزي حتى الآن حوالى 2,5 ترليون دولار في برنامج شراء السندات السيادية في إيطاليا والعديد من الدول الضعيفة في منطقة اليورو.

ويسلط الضوء على إيطاليا - ثالث اقتصاد اوروبي - حيث انخفض الإنتاج الصناعي فيها على نحو تجاوز كل التوقعات، محدثا بذلك المزيد من المشكلات لاقتصاد منطقة اليورو. فالأرقام مخيبة للامال في بلدان أوروبية.

وانخفض الإنتاج الصناعي في إيطاليا بنسبة 1,6 في المئة في مقارنة بالاشهر الأولى من العام الماضي. اما في ألمانيا فقد انخفض بنسبة 1,9 في المئة، إسبانيا بنسبة 1,5 في المائة، واخيرا في فرنسا بنسبة 1,3 في المئة.

وعبر البنك المركزي الأوروبي عن قلقه من هروب المستثمرين من مزادات السندات السيادية في أوروبا، وسط الإحصائيات الاقتصادية السلبية الصادرة عن النمو الاقتصادي في ظروف تفاقم الازمة المالية في اوروبا.

ويبدو أن انخفاض الانتاج الصناعي هو الاعلى في ايطاليا، والعجز المالي في إيطالي من الصعب تجاوزه في فترة وجيزة.
 

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار
البريد الإلكتروني