2019 | 12:09 نيسان 23 الثلاثاء
الحريري يلتقي السفيرة الأميركية في لبنان اليزابيث ريتشارد في السراي الحكومي | التحكم المروري: جريح نتيجة تصادم بين سيارتين على الطريق البحرية الضبية | جريح نتيجة تصادم بين سيارتين على الطريق البحرية الضبية | دمشق اعلنت موافقتها على عبور الخطوط الجوية القطرية في أجوائها | سريلانكا: التحقيقات أظهرت أن التفجيرات جاءت ردا على هجوم نيوزيلاندا | الرياض ترحب بقرار واشنطن وقف الإعفاءات للدول المستوردة للنفط الإيراني | وزيرا خارجية اليابان وروسيا يلتقيان في موسكو 10 حزيران | الصين تعترض على العقوبات الأميركية لمنع تصدير النفط الإيراني | "الوكالة الوطنية": قتيلة ونجاة طفلها بحادث سير على طريق كفررمان النبطية | وزير الدفاع السريلانكي: التحقيقات بيّنت أن الهجمات جاءت ردا على هجوم نيوزيلندا | أحد المعتصمين امام الضمان في طرابلس حاول اشعال النار بنفسه | الرئيس عون استقبل سفير لبنان لدى كوريا الجنوبية السفير انطوان عزام وعرض معه العلاقات بين البلدين |

الهبر: على المحّك الاقتصادي.. وما هي القشة التي قصمت ظهر البعير؟

خاص - الجمعة 05 نيسان 2019 - 06:04 - ليبانون فايلز

اعتبر الرئيس التنفيذي لشركة "ستاتيستكس ليبانون" وناشر موقع "ليبانون فايلز" ربيع الهبر ان "المعركة الانتخابية في طرابلس واضحة وكان من المفترض الا تحصل من الاساس"، مؤكدا ان "المجلس الدستوري بت بالطعون وأصدر النتائج وفقا للقانون".
ورأى الهبر في حديث الى برنامج "كلام بيروت" عبر قناة "المستقبل" ان تيار المستقبل مضطر على خوض المعركة منعا للمفاجات، والفوز الحقيقي له يكون من خلال تحفيز المقترعين على المشاركة بهدف رفع نسبة الاقتراع".
وأكد ان "التجارب علمتنا ان نسبة المشاركة تكون منخفضة جدا في الانتخابات الفرعية، وربما ستكون في طرابلس منخفضة جداً".
وعن ترشح مصباح الاحدب، قال الهبر: "لديه موقف سياسي مبدئي عام يقضي بترشحه للانتخابات".
وردا على سؤال حول المصالحة بين أشرف ريفي وتيار المستقبل، رأى الهبر ان ريفي غير قادر على مقارعة تيار المستقبل بعد الان، ودعمه للحريري اتى نتيجة لوضعيته الشعبية ولحتمية مصالحته مع الحريري ونتيجة لواقعه بعد خسارته الانتخابية العام 2018".
وعن عدم مشاركة قوى 8 اذار في المعركة، اعتبر الهبر ان قرار الانسحاب ليس في الضرورة هروب وخسارة انما تجنيب المدينة المزيد من التشنج والتطرف.
وفي ما خص المجتمع المدني، لفت الهبر الى ان "تشتته ادى الى خسارته في المعركة الانتخابية في دائرة الشوف -عالية كما تبين ان لا حيثية له في باقي المناطق"، واضاف: "نحن في لبنان امام نظام تتقاسمه احزاب الطوائف، ولا مكان واضح للمستقلين فيه، فالاحزاب السياسية استقطبت الجميع".
وبالانتقال الى الوضع الاقتصادي، اكد اننا "على المحك الاقتصادي ولن تُقر حاليا اي مشاريع لان الانهيار المالي شامل"، وعلينا تأمين الاعتمادات اللازمة للاستحقاقات المالية المقبلة، فهي داهمة ومزعجة.
وانتقد الهبر سلسلة الرتب والرواتب، معتبراً انها "القشة التي قصمت ظهر البعير". وعن خطة الكهرباء، رأى الهبر ان "الحل لن يكون الا عبر البواخر طالما الاستجرار مستحيل في الوقت الحالي، اضافة ان البواخر ترسو في البحر، ولا تكلف أعباء اضافية، مؤكداً ان "الشراكة بين القطاع العام والخاص تؤدي الى انتاج افضل، قائلا: "اؤيد تعميم تجربة كهرباء زحلة".
ولفت الهبر الى ان "طبيعة الخلاف بين القوات والتيار الوطني الحر لا تتوقف حول موضوع الكهرباء بل تتخطاه لتطال الاستحقاق الرئاسي المقبل، والنظرة الى القضايا الاستراتيجية توحدهم فيما التناقضات قائمة في ادارة الشأن الداخلي".
واعتبر انه "لا يمكن على التيار الوطني الحر و"حزب الله" ان يختلفوا، فالسلام مفروض علينا". وعن ملف موازنة 2019 وخطة الاصلاح، اشار الهبر الى ان "قرار تخفيض مخصصات النواب الحاليين لن يمرّ، ومن الافضل العمل على تخفيض مخصصات النواب السابقين التي تحمل خزينة الدولة اعباء كبيرة".
وشدد على ان "القطاع العام يدفع الان فاتورة سلسلة الرتب والرواتب"، متسائلا: "هل من دولة في العالم 35 بالمئة من شعبها يعمل في القطاع العام غير لبنان؟" مضيفا ان "لا قرار بعد لوقف التوظيف رغم فضيحة الـ5000 موظف في قطاع الاتصالات وغيره".
وتطرق الهبر الى الوضع الاقليمي، قائلا إن "الجزء الاكبر من موازنة حزب الله لا يأتي من ايران بل من تبرعات خارجية، لذلك نلاحظ حصارا ماليا على "الحزب" ضمن استراتيجية اميركية واضحة لضرب اذرع ايران في المنطقة من خلال حصار الحزب مالياً".
وشدد على ان "روسيا بدأت تعمل اليوم باتجاه مختلف، والضربة الاسرائيلية على حلب ضوء أخضر روسي".
ولفت الى ان "روسيا مزعوجة من اعطاء ايران مكانة في موانئ طرطوس ما سيدفعها الى المزيد من الانفتاح على الاسرائيليين بهدف الضغط على ايران".
وختم الهبر: "جولة بومبيو دلالة انه هناك صراع على لبنان، مؤكدا ان "ايران لن تترك لبنان والنظام السوري استمر بفضل سواعد حزب الله، وهذا سبب اخر لتمسك ايران بلبنان وسبب اخر لتمسك اميركا بمحاربة حزب الله وسينتج صراع نتمنى ان لا ننجر اليه.

لمشاهدة المقابلة كاملة اضغط هنا