2019 | 22:52 أيار 21 الثلاثاء
أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح: نرجو أن تسود الحكمة والعقل في التعامل مع الأحداث التي تشهدها المنطقة | مجلس النواب اليمني يوجه الحكومة بعدم التعامل مع مبعوث الأمم المتحدة إلى حين التزامه بعدم مخالفة القرارات الأممية الخاصة باليمن | وزارة الدفاع الروسية: هجوم كبير لـ"هيئة تحرير الشام" على مواقع الجيش السوري جنوب محافظة إدلب | قاطيشا للـ"او تي في": خلافنا مع حزب الله على السلاح انما في الحكومة والمجلس النيابي فنحن مع كل من يقف معنا في مكافحة الفساد | الكونغرس الأميركي: سنرد بقوة إذا كانت إيران خلف الاعتداءات الأخيرة في الخليج العربي | الكونغرس الأميركي: ندعو إيران إلى تغيير سلوكها في المنطقة فورا | الكرملين: بوتين يبحث هاتفيا مع ميركل وماكرون الأزمة الداخلية في أوكرانيا | الجزيرة: وفد عراقي يصل الى طهران ويحمل مبادرة لحل الازمة بين اميركا وايران | طوني فرنجية: كباش بين وزيرين على الموازنة؟ أين رئيس الجمهورية ليقول الكلمة الفصل بينهما؟ | سامي الجميل: ننتظر إقرار الموازنة لكن ما سبب غياب أي كلام عن قطع الحساب الذي يجب المصادقة عليه قبل إقرار الموازنة؟ | بومبيو: سأناقش مع المشرعين في الكونغرس العدوان الإيراني غير المبرر المستمر منذ 40 عاما | بيان أميركي بريطاني نرويجي مشترك: عدم انتقال السلطة إلى حكومة مدنية في السودان سيؤدي إلى تعقيد التعامل الدولي مع الخرطوم |

أسرار الصحف اللبنانية ليوم الأربعاء 27-03-2019

أسرار - الأربعاء 27 آذار 2019 - 07:13 -

الجمهورية

- سألت أوساط سياسية عن بعض المطالب الذي كان أحد التيارات يُطالب بها فريقاً ساسياً خلال عشرين سنة مضت وهل انتفت اليوم بعد زيارة كانت مناسبة للإعتذار؟

- قال قريبون من مرجع رسمي إنه أرجأ إستحقاقاً طبياً أكثر من مرّة قبل أن يُقدِم عليه في عطلة نهاية الأسبوع بعد زيارة وزير الخارجية الأميركية.

- باح ضيف أجنبي رفيع المستوى في نهاية زيارته الأخيرة الى بيروت لأصدقائه بالعديد من الإنطباعات السلبية والتي أثبتت خروج بعض المسؤولين اللبنانيين عما تقول به أبسط الأصول الدبلوماسية.


اللواء

- ربطت مصادر لبنانية بين محادثات عقدها مسؤول كبير في دولة كبرى وبيان صادر عن دولة مجاورة بشأن مسألة حيوية تهم لبنان.

- استبعد مصدر رقابي أن يعاد النظر بعمليات التوظيف العشوائي، على الرغم من التدقيق النيابي وغيره.

- يملك زعيم يميني معطيات تؤشر جدياً، إلى دخول البلاد مرحلة صعبة جداً.

البناء

لاحظت مصادر دبلوماسية غربية فرقاً كبيراً في نوع وحجم ردود الأفعال على الإعلانين الأميركيين المتشابهين من ضمّ القدس وضمّ الجولان إلى السيادة الإسرائيلية.

وقالت المصادر إنّ موقف رفع العتب تجاه ضمّ القدس كان هو المهيمن بينما الرفض كان واضحاً وقوياً لضمّ الجولان.

وأعادت السبب إلى الخشية السياسية من قبل خصوم إيران من أن يؤدّي الإعتراف الأميركي بضمّ الجولان بإنهاء فرص التسويات السياسية للصراع مع إسرائيل لحساب المواجهة العسكرية والمقاومة ما سيعني اكتساب الدور الإيراني شرعية ومشروعية مقابل تراجع مكانة دعاة التفاوض والحلّ السياسي مع إسرائيل.  

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار
البريد الإلكتروني