2019 | 15:20 آذار 22 الجمعة
معلومات الـ"او تي في": بلدية برج حمود قررت اعطاء مبلغ قدره مليون ونصف المليون ليرة لبنانية للسكان المتضررين من الانهيار الجزئي للمبنى | معلومات الـ"او تي في": الرئيس عون لن يكون الشخص الذي سيثير موضوع "حزب الله" في اللقاء مع بومبيو | معلومات الـ"او تي في": الرئيس عون سيتناول موضوع تعزيز العلاقات بين لبنان وأميركا وسيثير موضوع تسليح الجيش اللبناني | وصول مساعد الزعيم الكوري الشمالي إلى موسكو للتحضير لزيارته | وكالة عالمية: أردوغان يعيد بث فيديو مموها لهجوم نيوزيلندا الإرهابي في حملته الإنتخابية | كنعان: موضوع اللقاء الرقابة البرلمانية التي نجريها في لجنة المال حول التوظيف وباتت لدينا ارقام شبه نهائية واطلعت دولة الرئيس على التقرير | هبوط حاد لليرة بعد تصريحات أردوغان حول الجولان | الجيش التشادي يعلن مقتل 23 جنديًا في اشتباكات مع بوكو حرام | "سكاي نيوز": باريس تستدعي القائم بالأعمال الإسرائيلي بعد دخول قوات أمنية المركز الثقافي الفرنسي في القدس | وزير الخارجية الأردني: الجولان أرض سورية محتلة وفقا لقرارات الشرعية الدولية ولا يجوز الاستيلاء عليها بالقوة | "التحكم المروري": حركة المرور كثيفة على طريق صيدا القديمة باتجاه سانت تيريز الحدث | المركزية: بومبيو يزور المطران الياس عودة عند الثالثة من بعد ظهر غد |

الكهرباء تتأرجح بين البواخر وسيمنز!

متل ما هي - الثلاثاء 12 آذار 2019 - 06:06 -

امام لبنان واللبنانيين ثلاثة خيارات ينبغي اتخاذ قرار بشأنها لتأمين الكهرباء بالكلفة الاقل، فبين البواخر التركية وشركة "سيمنز" الالمانية والمولدات الخاصة، اَي خيار لانتاج الطاقة هو الاوفر على الخزينة وعلى المكلف اللبناني؟
سؤال يفرض نفسه على الوزيرة الجديدة وعلى وزارة الطاقة التي عليها المفاضلة بين الإبقاء على البواخر التركية الى حين بناء المعامل، أم السير بعرض شركة "سيمنز" الالمانية أم تجديد عقد استجرار الطاقة من سوريا؟
في قراءة لكلفة انتاج الكيلو واط بحسب الخيارات المطروحة يتبين التالي :
⁃تتراوح كلفة الكيلو واط بواسطة المولدات الخاصة في لبنان بين 24 و36 سنتاً.
⁃تتراوح كلفة انتاج الكيلو واط المقترحة بعرض شركة "سيمنز" الالمانية 17.3 سنتاً، وذلك الى حين بنائها معامل الكهرباء في لبنان بعد 3 سنوات، وفق عرضها المقدم.
⁃تتراوح كلفة الكيلو واط من البواخر التركية 12 سنتاً، علماً ان شركة "كاردينيز" التركية مستعدة لتامين الغاز لبواخرها ومعامل الكهرباء اللبنانية في غضون اشهر مع تخفيض كلفة انتاج الكيلوواط الى 10 سنت.
⁃تتراوح كلفة الكيلو واط المستجرة من سوريا 16 سنتاً.
وفي مقارنة بين الأسعار الحالية، يتبين ان التكلفة المقترحة من الشركة الالمانية أغلى من البواخر بنسبة ٤٠ بالمئة، وبأن التكلفة السورية أغلى من البواخر بنسبة 25 بالمئة.
وعليه، اذا رسا خيار وزارة الطاقة والمياه على شركة "سيمنز"، فان لبنان سيكون على موعد مع مزيد من العجز في موازنته لفترة 3 سنوات (مدة العرض الألماني) ذلك ان تكلفة انتاج 1000 ميغاوات لسد حاجة مؤسسة كهرباء لبنان، سترتفع بنحو مليار دولار عما هي عليه مع البواخر.
اما اذا جرى السير بالبواخر التركية، فإن الكلفة ستبقى هي الأوفر على خزينة الدولة وجيوب المواطنين. فأي من الحلول ستختار وزيرة الطاقة ندى بستاني؟