2019 | 06:50 آب 18 الأحد
الداخلية الأفغانية: 63 قتيلا و182 جريحا حصيلة تفجير حفل زفاف في كابل أمس | طرابلسي لـ "الأنباء": باسيل لم يشارك في لقاء بعبدا لأنه ليس طرفا في النزاع إلا إذا أظهر التحقيق لاحقا ما يثبت العكس | سلاح الجو الليبي يقصف عدة مواقع في مصراتة بينها الكلية الجوية | الخارجية التركية تدعو الى حل الخلاف على كشمير بين الهند وباكستان بالحوار والقانون الدولي | مصدر وزاري لـ"الشرق الاوسط: حزب الله ضغط على أرسلان لسحب شروطه لعقد الجلسة لتوجيه رسالة إلى المجتمع الدولي أنه لا يضع يده على البلد | مصدر وزاري لـ"الشرق الاوسط": انتقال الرئيس عون إلى بيت الدين تلازم مع بداية انفراج يدفع في اتجاه إعادة تفعيل العمل الحكومي بدءاً من معالجة الأزمة الاقتصادية | "الميادين": القصف في بيت لاهيا في غزة استهدف أحد مراصد المقاومة شمال غرب البلدة | الأردن يدين العمل الإرهابي الذي تعرضت له وحدات نفطية في السعودية ويؤكد دعمه للمملكة | "الوكالة الوطنية": وفاة مواطن سقط في مجرى نهر الأسطوان بعد إصابته بعارض صحي | الولايات المتحدة ترحب باتفاق الأطراف السودانية على الإعلان الدستوري | "الميادين": مروحيات إسرائيلية تستهدف بصاروخين مدينة بيت لاهيا شمال قطاع غزة | قرقاش: الهجمات الحوثية على حقل الشيبة في السعودية دليل آخر على إزدراء الميليشيا للجهود السياسية للأمم المتحدة |

قرطاس: الخطة الاقتصادية لا تكتمل إلا بسياسة سكن مستدامة

أخبار محليّة - الأربعاء 13 شباط 2019 - 11:35 -

أكد رئيس جمعية مطوري العقار في لبنان REDAL نمير قرطاس، خلال زيارة قام بها على رأس وفد من الجمعية الى الأمين العام للمجلس الأعلى للخصخصة والشراكة زياد حايك في السرايا الحكومية، أن "للمطورين دورا أساسيا في التعاون بين القطاعين العام والخاص لتنفيذ البرنامج الاستثماري الذي تعتزم الحكومة تنفيذه"، مشددا على أن "أية خطة اقتصادية وطنية لا تكتمل إلا بوضع سياسة سكن مستدامة وورشة تشريعية شاملة تتعلق بالقطاع العقاري والمهن المرتبطة به".

وقال قرطاس: "إن الشراكة بين القطاعين العام والخاص تشكل رافعة للاقتصاد الوطني وتفتح فرص الاستثمار في القطاعات المنتجة في لبنان كافة".

أضاف: "إن نتائج مؤتمر سيدر ومخرجات خطة ماكنزي والمجلس الاقتصادي والاجتماعي بحاجة إلى تضافر جهود القطاعين العام والخاص من أجل تنفيذ مشاريع البنى التحتية والبرنامج الاستثماري للحكومة، وخلق فرص عمل للبنانيين"، مؤكدا أن "لمطوري العقار دورا أساسيا في هذا المجال".

وتابع: "يجب العمل بسرعة على المستوى الحكومي لإرساء قواعد سياسة سكن مستدامة تحفظ الاستقرار الاقتصادي والاجتماعي للطبقات الفقيرة ولمتوسطي الدخل في لبنان، لأن أية خطة اقتصادية واجتماعية لا تكتمل إلا بوجود مثل هذه الخطة".

وأكد قرطاس أن "المطلوب كذلك ورشة تشريعية شاملة تدعم القطاع العقاري في لبنان ومعه أكثر من سبعين مهنة رديفة من شأنها تنشيط الحركة الإقتصادية في البلاد"، آملا في "استعادة القطاع العقاري عافيته بسرعة مع تشكيل الحكومة ونيلها الثقة"، منوها ب "دور المجلس الأعلى للخصخصة والشراكة وأمينه العام زياد حايك في مواكبة الأولويات الإقتصادية والإجتماعية للحكومة". 

"الوكالة الوطنية"

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني