2019 | 00:00 نيسان 24 الأربعاء
أنقرة: إذا رفضت واشنطن تزويد تركيا بمقاتلات "إف-35" فستلبي حاجتها "بمكان آخر" | القمة الأفريقية تطالب بالوقف الفوري للعمليات العسكرية في ليبيا | هيئة المسح الجيولوجي الأميركية: زلزال بقوة 6.1 درجة يهز منطقة آسام بالهند | "قسد": الطيران الأميركي قصف 32 شاحنة نفط حاولت دخول مناطق النظام السوري | النائب طوني فرنجية: المشاكل التي كنا قد ورثناها وضعنا لها حداً في المصالحة مع القوات ونحن نرث مبادئ وقيم ولا نرث مشاكل وعداوات | سامي الجميّل عن حلمه للبنان الـ2030: هدفنا نكسر الحلقة المفرغة التي يعيش فيها اللبنانيون وبناء لبنان الجديد والحاجز الرئيسي يبقى غياب السيادة وسيطرة السلاح على القرار | الخارجية الروسية: تحت التهديد بالعقوبات تحاول أميركا إجبار جميع الدول لوقف شراء النفط الإيراني | الأمم المتحدة: الحرب في اليمن تسببت في مقتل 250 ألف شخص جراء العنف وانعدام الرعاية الصحية وشح الغذاء | سامي الجميّل: كان المطلوب الغاء المعارضة والبرهان ان المعارضين الحقيقيين هم 4 الكتائب وبولا يعقوبيان | سامي الجميّل: بعد التسوية السياسية في 2016 لم يعد هناك 14 و8 آذار ووضع حزب الله يده على البلد ولم يكن ذلك حين كنا موجودين | جريحان بحادث سير على طريق عام البرج الشمالي البازورية | مقتل 7 مدنيين في هجمات للنظام السوري على إدلب |

عيون وآذان... فلسطيني الأصل رئيسا للسلفادور

مقالات مختارة - الثلاثاء 12 شباط 2019 - 07:05 - جهاد الخازن

أسرة بوكيلي من بيت لحم وأبو الرئيس توفي قبل سنتين، وكانت زوجته من السلفادور. وفوز بوكيلي أنهى عقوداً من تبادل الحكم بين «حزب جبهة فارابوندو مارتي» اليساري و«حزب التحالف الوطني الجمهوري» المحافظ.

بوكيلي كان رئيساً لبلدية العاصمة سان سلفادور منذ 2015 وحتى العام الماضي، عندما دخل خضم انتخابات الرئاسة، وشهرته مكافحة الفساد والمرتشين. المحكمة الانتخابية أعلنت أن بوكيلي فاز بأكثر من 54 في المئة من أصوات الناخبين، في حين فاز كارلوس كاييخا بحوالى 32 في المئة من الأصوات، وهوغو مارتينيز بحوالى 14 في المئة من الأصوات. لو كان بوكيلي فاز بأقل من 50 في المئة من الأصوات لكان خاض معركة رئاسة جديدة مع صاحب المركز الثاني في آذار (مارس) المقبل.

عدد سكان السلفادور 6.4 مليون نسمة، ولها تاريخ طويل في الإرهاب والقتل، وهذا يعادل 50 قتيلاً لكل مئة ألف نسمة أي عشرة أضعاف القتل في الولايات المتحدة. كانت هناك حرب أهلية في الثمانينات بين قوات الحكومة التي أيدتها الولايات المتحدة وثوار تؤيدهم كوبا. الحرب الأهلية انتهت باتفاق سلام سنة 1992.

بوكيلي شاب عمره 37 سنة، وبلاده عرفت مصائب كثيرة منها زلزال سنة 2001. هناك مهاجرون كثيرون من السلفادور في الولايات المتحدة، وهم يرسلون المال إلى أسرهم في بلادهم الأصلية ما يعني مساعدة اقتصاد البلاد.

أتمنى للرئيس الفلسطيني الأصل النجاح، وأكمل مع الإمارات العربية المتحدة بعد الزيارة التاريخية التي قام بها البابا فرنسيس، فهناك مؤتمر ديني في أبو ظبي ضم شيوخاً مسلمين وحاخامات من الولايات المتحدة وتبشيريين مسيحيين من أنصار إسرائيل.

هؤلاء يحاولون تحسين العلاقات بين إسرائيل ودول الخليج في غياب أي تقدم في مفاوضات السلام بين الفلسطينيين وإسرائيل. لا أرى أن أهل الخليج سيقبلون علاقات مع إسرائيل، مع أن الطرفين يجمع بينهما العداوة مع إيران. أؤيد الامارات اليوم وكل يوم، فهي بلد التسامح الديني وغالبية السكان ليسوا من المواطنين، بل من العاملين في الإمارات. الإسلام هو دين الإمارت، وهناك أكثر من مليون مسيحي عامل في البلد، وهناك هندوس وبوذيون وسيخ مع بعض اليهود. هناك أيضاً وزارة للتسامح تعمل بنشاط للتوفيق بين اتباع الديانات المختلفة.

الشيخ الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، قال في مؤتمر لممثلي الديانات حضره البابا فرنسيس إن «المسيحيين رفاقنا». الدكتور الطيب والبابا وقعا وثيقة عنوانها «وثيقة الأخوة بين البشر للسلام والعيش المشترك».

هناك قمة مقبلة بين الاتحاد الاوروبي والدول العربية ستستضيفها شرم الشيخ في 24 و25 من هذا الشهر. كان هناك اجتماع في بروكسيل للاتفاق على جدول الأعمال، إلا أن الاتفاق لم يتم. ممثلة الاتحاد الاوروبي فدريكا موغيريني كانت تتحدث عن الاجتماع عندما قاطعها الأمين العام لجامعة الدول العربية الأخ أحمد أبو الغيط، وقال إن هناك تعقيدات على الجانب الاوروبي أكثر مما يوجد على الجانب العربي. موغيريني ردت عليه قائلة إن رأيها غير رأي الأمين العام.

يوماً بعد يوم أقرأ عن انهيار مبنى أو جسر أو نفق أو سد في هذا البلد أو ذاك. كله مهم إلا أن الأهم لكاتب عربي مثلي ما يحدث في بلادنا وقد تابعت خبر سقوط بناية في حلب ومقتل 11 شخصاً في سقوطها. أنقَذ طفل من سقوط المبنى وقرأت أن البناية كانت في منطقة صلاح الدين. الأمم المتحدة تقول إن 35 ألف مبنى في حلب دمرت أو أصيبت بأضرار.

هناك حركة إعادة إعمار أرجو أن تستمر حتى تعود حلب كما عرفتها العمر كله.

جهاد الخازن - الحياة