2019 | 02:09 آب 22 الخميس
مصادر باسيل للـ"ال بي سي": الاجتماع مع الحريري تنسيقي والاجواء ممتازة كالعادة | رئيس الوزراء السوداني الجديد: أدعو الى إرساء نظام ديمقراطي تعددي يتفق عليه كل السودانيين | لقاء في هذه الاثناء يجمع باسيل بالحريري في بيت الوسط عشية جلسة مجلس الوزراء | الخارجية الأميركية: سيتم اتخاذ جميع الإجراءات بحق السفن التي تنقل النفط إلى سوريا بموجب العقوبات الأميركية | الناتو يعلن مقتل جنديين أميركيين في أفغانستان | سماع دوي إنفجار شرق المحافظة الوسطى في قطاع غزة | ماكرون أعلن أنه قدم عروضا لإيران بشأن تخفيف بعض العقوبات وطلب في المقابل التزاما كاملا بالاتفاق النووي | "التحكم المروري": قتيل نتيجة حادث صدم على جسر المكلس باتجاه المنصورية | ميركل: أمل في أن تتوصل بروكسل إلى اتفاق مع لندن خلال 30 يوماً | شدياق عن التعيينات للـ"ام تي في": نحضر اقتراح قانون ومن يريد الاستفادة من الوقت الضائع ليمرر التعيينات وفقاً للمحسوبيات هو من يريد وضع اليد على مقدرات الدولة | مصادر للـ"ام تي في": الحريري أكد في واشنطن أنه سيتم عرض ملف الحدود على مجلس الوزراء لكنه لم يتعهد بأي نتيجة للتصويت سلبية كانت ام ايجابية | معلومات للـ"ام تي في": أثناء زيارة الحريري إلى واشنطن كان كوشنير موجوداً في نيويورك |

اقتصاد بريطانيا يواجه أكبر موجة خسائر في 9 سنوات

أخبار اقتصادية ومالية - الاثنين 11 شباط 2019 - 17:05 -

نما اقتصاد المملكة المتحدة بأبطأ وتيرة في 9 سنوات خلال العام الماضي، مع تباطؤ النمو الاقتصادي في الربع الأخير لأدنى مستوى منذ 2012.

وكشفت بيانات حديثة أصدرتها هيئة الإحصاءات الوطنية، أن الناتج الإجمالي المحلي للمملكة المتحدة في 2018 زاد بنحو 1.4 بالمئة، وهي أضعف وتيرة نمو منذ 2009.

أما على مستوى الربع الأخير من 2018 فإن الناتج الإجمالي المحلي في بريطانيا ارتفع بنحو 0.2 بالمئة على أساس فصلي، مقابل 0.6 بالمئة في الربع الثالث السابق له.

وعلى أساس سنوي فإن النمو الاقتصاد داخل بريطانيا زاد بنحو 1.3 بالمئة في فترة الأشهر الثلاثة المنتهية في ديسمبر الماضي، وهو أدنى مستوى منذ الربع الثاني لعام 2012.

وعلى مستوى القطاعات، فأن النشاط الخدمي في المملكة المتحدة سجل نمواً بنحو 0.4 بالمئة في الفترة من تشرين الأول وحتى كانون الأول، فيما هبط الإنتاج الصناعي بنحو 1.1 بالمئة.

أما نشاط البناء داخل ثاني أكبر اقتصاد أوروبي فهبط بنحو 0.3% في الربع الأخير من العام الماضي.

وأكدت البيانات على أن استثمارات الأعمال تراجعت للربع الرابع على التوالي بنحو 1.4 بالمئة فيما انخفضت بنسبة 0.9 بالمئة على مستوى 2018.

وفيما يتعلق بالناتج الإجمالي المحلي لدى ثاني أكبر اقتصاد أوروبي في شهر كانون الأول الماضي، فإنه هبط بنحو 0.4 بالمئة، في مقابل توقعات استقراره.

وعلى أساس شهر كانون الأول الماضي فإن أنشطة الإنتاج الصناعي والبناء تراجعا بنحو 0.5 بالمئة و0.7 بالمئة على الترتيب.

أما نشاط الخدمات فسجل هبوطا بنحو 0.4 بالمئة في الشهر الأخير من العام الماضي.

وفي تعاملات صباح الاثنين، هبط الجنيه الإسترليني أمام الدولار بنحو 0.3 بالمئة إلى مستوى 1.2905 دولار.

"عربي 21"

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني