2019 | 06:21 شباط 20 الأربعاء
مسؤول أميركي: واشنطن ستدمج القنصلية الأميركية العامة مع السفارة الجديدة في القدس | أردوغان: لن نقدر على تحمل موجة لجوء جديدة بمفردنا | تجري الان انتخابات اللجنة المركزية لحزب "الطاشناق" وامينه العام وهي تمثل القيادة الجديدة للحزب | السيناتور الجمهوري جيري موران: السعودية تسجن ناشطات حقوق المرأة بشكل ظالم | "ميدل إيست آي": بنس اتصل بأردوغان سرا لإقناعه بالتخلي عن الـ"أس 400" | جنبلاط مغردا: مع سياسة Trump وغيره من امثاله مستقبل البشرية الى الزوال | "روسيا اليوم": الجيش المصري يتصدى لهجوم بالعريش ويسقط عددا من القتلى لدى الإرهابيين | بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا | ترامب: نبحث تمديد فرض رسوم جمركية على بضائع صينية لكنه لن يكون موعدا سحريا | البرلمان الأردني يطالب بطرد السفير الإسرائيلي | غريفيث: نترقب الانسحاب من مدينة الحديدة اليوم أو غدا | نشطاء: واشنطن ترسل شاحنات لإجلاء "الدواعش" وعوائلهم من بساتين الباغوز شرق سوريا |

بكين تتهم السفن الأميركية بغزو مياهها في بحر الصين الجنوبي

أخبار إقليمية ودولية - الاثنين 11 شباط 2019 - 14:22 -

أعربت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الصينية هوا تشونينيغ، اليوم الاثنين، عن استياء بلادها، واحتجاجها على دخول السفن الحربية الأميركية، غير المصرح به، إلى مياه جزر نانشا (سبراتلي) في بحر الصين الجنوبي، الواقع تحت "سيادة الصين التي لا يمكن إنكارها".

وقالت المتحدثة في إحاطة إعلامية: "إن تصرفات السفن الحربية الأمريكية تعد انتهاكا صارخاً لسيادة الصين وتقوض السلام والأمن والنظام في مياه المنطقة. الجانب الصيني يعرب عن استيائه الشديد واحتجاجه القوي".

مدمرتان أميركيتان تقتربان من الجزر الصينية في بحر الصين الجنوبي
وأكدت أن الصين تتمتع بسيادة لا تقبل الجدل على هذه المناطق، وتحترم حرية الملاحة في بحر الصين الجنوبي، ولكنها تعارض تقويض سيادتها وأمنها تحت هذه الذريعة.

وأضافت الدبلوماسية الصينية: "نحن نحث الجانب الأميركي على وقف هذه الأعمال الاستفزازية فوراً… وسيتخذ الجانب الصيني كل الإجراءات الضرورية للدفاع عن سيادته وأمنه، وكذلك الاستقرار في بحر الصين الجنوبي".

وتشير وزارة الخارجية الصينية إلى أن مدمرتين حاملتين للصواريخ، تابعتين للبحرية الأميركية، دخلتا في 11 شباط ، دون الحصول على إذن من الحكومة الصينية، إلى منطقة جيناي المائية في أرخبيل نانشا، وقامت السفن الصينية بتحذيرهما مطالبة المدمرتين الأميركيتين بمغادرة المياه الإقليمية.

والجدير بالذكر أنه توجد خلافات بين الصين وبعض دول المنطقة، ومنها اليابان وفيتنام والفلبين، حول الحدود البحرية ومناطق المسؤولية في بحري الصين الشرقي والجنوبي. وتؤكد الصين أن الفلبين وفيتنام تستفيدان من الدعم الأميركي لهما لتصعيد الوضع في المنطقة. علماً بأن المحكمة الدائمة للتحكيم في لاهاي، حكمت يوم 12 تموز 2016، بأن الصين لا تملك أي أساس للادعاءات الإقليمية في بحر الصين الجنوبي في حدود "النقطة التاسعة للخط الفاصل". وردت الصين من جهتها على هذا القرار معتبرة إياه غير صالح وغير قابل للتنفيذ، وأنها لا تعترف به ولا تقبله.

( سبوتنيك )