2019 | 00:04 نيسان 24 الأربعاء
أنقرة: إذا رفضت واشنطن تزويد تركيا بمقاتلات "إف-35" فستلبي حاجتها "بمكان آخر" | القمة الأفريقية تطالب بالوقف الفوري للعمليات العسكرية في ليبيا | هيئة المسح الجيولوجي الأميركية: زلزال بقوة 6.1 درجة يهز منطقة آسام بالهند | "قسد": الطيران الأميركي قصف 32 شاحنة نفط حاولت دخول مناطق النظام السوري | النائب طوني فرنجية: المشاكل التي كنا قد ورثناها وضعنا لها حداً في المصالحة مع القوات ونحن نرث مبادئ وقيم ولا نرث مشاكل وعداوات | سامي الجميّل عن حلمه للبنان الـ2030: هدفنا نكسر الحلقة المفرغة التي يعيش فيها اللبنانيون وبناء لبنان الجديد والحاجز الرئيسي يبقى غياب السيادة وسيطرة السلاح على القرار | الخارجية الروسية: تحت التهديد بالعقوبات تحاول أميركا إجبار جميع الدول لوقف شراء النفط الإيراني | الأمم المتحدة: الحرب في اليمن تسببت في مقتل 250 ألف شخص جراء العنف وانعدام الرعاية الصحية وشح الغذاء | سامي الجميّل: كان المطلوب الغاء المعارضة والبرهان ان المعارضين الحقيقيين هم 4 الكتائب وبولا يعقوبيان | سامي الجميّل: بعد التسوية السياسية في 2016 لم يعد هناك 14 و8 آذار ووضع حزب الله يده على البلد ولم يكن ذلك حين كنا موجودين | جريحان بحادث سير على طريق عام البرج الشمالي البازورية | مقتل 7 مدنيين في هجمات للنظام السوري على إدلب |

لا يسع المتابِع سوى أن يتوقف عند دهاء رئيس مجلس النواب

باقلامهم - الجمعة 01 شباط 2019 - 17:53 - جان فغالي

لا يسع المتابِع سوى أن يتوقف عند دهاء رئيس مجلس النواب ، رئيس حركة أمل ، نبيه بري .
عند كل استحقاق ، يُثبت " الأستاذ " أنه " استاذ " بكلِّ ما للكلمة من معنى ، سواء في خياراته أو في اختياراته أو في وفائه.
الرئيس بري " انتقم " لاغتيال داود داود ، رئيس الهيئة التنفيذية في حركة أمل ، بتوزير نجله محمد داود .
القيادي داود داود اغتيل منذ واحد وثلاثين عامًا ونيِّف ، وتحديدًا في 22 أيلول 1988 في منطقة الأوزاعي ، وسقط معه المسؤول التنظيمي العام في الحركة محمود فقيه ، ونائب المسؤول التنظيمي في الجنوب حسن سبيتي .
الرئيس نبيه بري ، وفور تبلغه بحادثة الإغتيال ، علَّق بالقول : " اليوم سقط نصف حركة أمل " .
وفي كلمته التأبينية ، قال : " إنها فتنةٌ من ليلٍ داجٍ . لم تقوَ عليهم إسرائيل فتمكَّن منهم خوارج العصر " .
اليوم ، ينتقم الرئيس بري لاغتيال القيادي الرقم 2 في أمل ، فيسمِّي نجله وزيرًا عن الحركة .
" حلو الوفا " . وبليغة الرسالة التي أراد الرئيس بري إيصالها إلى " خوارج العصر " ولو بعد أكثر من ثلاثين عامًا .