2019 | 22:55 حزيران 18 الثلاثاء
مساعد الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية: العنف لم يتوقف في إدلب على الرغم من الدعوات إلى التهدئة وهذه كارثة إنسانية على مرأى من العالم | جلسة في مجلس الأمن بشأن الوضع في سوريا | أردوغان: النجاحات التي حققناها في الاقتصاد والأمن والسياسة والدبلوماسية والصناعات الدفاعية خلال الأعوام الـ17 الأخيرة في بلدنا تزعج البعض بشكل جدي | جعجع: يجمعنا بالحريري علاقة طويلة ومن الثابت بيننا الحفاظ على السيادة الوطنية والنظرة الإستراتيجية وعلى الفرقاء في الحكومة التصرف بمسؤولية | جعجع من بيت الوسط: الأوضاع تتدهور ولا يجوز ان يرمي أحد لبنان في الهاوية وتوقفنا عند موضوع الموازنة وننسق مواقفنا مع المستقبل الى أبعد حد | نائبة رئيس البندستاغ الألماني: نطالب بتحقيق شامل وشفاف في أسباب وفاة الرئيس المصري الراحل محمد مرسي | "ام تي في": اقر الغاء المفعول الرجعي لمساهمات الدولة في موضوع المدارس غير المرخصة | الجلسة المسائية للجنة المال رفعت للتشاور بين وزيري الدفاع والمال ورئيس الحكومة للوصول إلى صيغة تعرض غدا حول بنود الأسلاك العسكرية | مالي: مسلحون يقتلون 41 شخصًا بوسط البلاد في هجمات على قريتين | فوز لبنان على الجزائر بنتيجة 88-52 في إطار البطولة العربية للمنتخبات تحت الـ16 سنة بكرة السلة | المرشحون لخلافة تيريزا ماي في بريطانيا باتوا خمسة وبوريس جونسون يؤكد تقدمه في الدورة الثانية | رئيس الحكومة العراقية منع أي قوة أجنبية بالحركة على الأرض العراقية دون إذن الحكومة |

غريفيث: نأمل في مباشرة المراقبين لعملهم في الحديدة خلال اليومين المقبلين

أخبار إقليمية ودولية - الجمعة 11 كانون الثاني 2019 - 21:27 -

أعرب المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن مارتن غريفيث، اليوم الجمعة، عن أمله في أن يتمكن المراقبون الدوليون من مباشرة مهمتهم في مدينة الحديدة خلال اليومين المقبلين، مشيرا إلى أن الفرصة ما زالت متاحة للتوصل إلى تسوية في اليمن.

موسكو —سبوتنيك. وقلل غريفيث، في مقابلة مع وكالة "سبوتنيك" خلال زيارته لروسيا، من أهمية التأخير في تطبيق بنود اتفاق السويد بشأن التسوية السياسية للأزمة اليمنية، لافتاً إلى أن هذا الامر قد يكون طبيعيا.
وقال المبعوث الأممي، ردا على سؤال حول اتهام الحكومة اليمنية للحوثيين بانتهاك اتفاق السويد، إنه "بالرغم من أن الجداول الزمنية لاتفاق السويد قد تأجلت، إلا أن الرئيس (عبد ربه منصور) هادي قال لي بنفسه، وبحضور (وزير الخارجية اليمني) خالد اليماني، إنه كعسكري سابق معتاد على اتفاقات وقف إطلاق النار، وكيف يمكن أن تتأجل، وكان رأيه: حسناً، بإمكاننا أن نمضي قدما باتجاه التطبيق المثالي (للاتفاقات) بحلول شهر يناير/كانون الثاني).
وأشار غريفيث إلى أن أفراد بعثة المراقبة وصلوا بالفعل إلى مدينة الحديدة، وبدأوا بالفعل عقد اجتماعات للتوصل إلى "خطة عملانية للانتشار خلال يوم أو اثنين".

وأضاف أن "كل الفرقاء ابدوا التزامهم بذلك، وهم يواصلون تأكيد ذلك، وبالتالي فإننا نأمل في نجح المهمة".

(سبوتنيك)

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار
البريد الإلكتروني