2019 | 17:50 كانون الثاني 22 الثلاثاء
التحكم المروري: حركة المرور كثيفة من جسر الكوكودي باتجاه انفاق المطار حتى خلدة | كنعان: نقوم بواجباتنا حتى النهاية وذاهبون بايجابية لانهاء الملف الحكومي ونأمل خيرا ونحن مع الحسم خلال ايام لان الطروحات كلها امامنا | كنعان بعد اجتماع التكتل: ما تحقق في القمة العربية كان البداية والمطلوب تفكيك العقد الداخلية والصعود الى المصلحة الوطنية فالمطلوب عدم العودة للوراء على صعيد الوصايات ولكن عدم شلّ لبنان على خلفية مشكلات | كتلة المستقبل: نرحب بإعادة اطلاق الرئيس الحريري للمشاورات الحكومية | سقوط حاوية عن شاحنة قرب سوبر ماركت رمال خلدة عند النفق المؤدي الى الطريق البحرية وتتم المعالجة وتنظيم السير من قبل دراج مفرزة سير بعبدا | بومبيو: نواجه مغامرات النظام الإيراني ونعمل لتشكيل تحالف ضد إيران وداعش | "روسيا اليوم": الجيش الإسرائيلي يقصف بالمدفعية قطاع غزة | وسائل إعلام إسرائيلية: إصابة جندي اسرائيلي جراء إطلاق نار من جنوب غزة | حاصباني: نشكر وزير الدولة لشؤون الفساد على اهتمامه بملف شراء الادوية وانضمامه الى سرب المغردين المنظمين في هذا الموضوع المبني على ارقام خاطئة ومضللة | مراد لـ"المركزية": الوضع الحكومي على حاله هبة باردة وهبة ساخنة وتارة كلام بانفراج بعد القمة وطورا جمود تام وأحدا لم يتصل بنا وهذا دليل على أن الامور راوح مكانك | جمالي موفدة من الحريري تفقدت موقع الانهيارات بعد نفق حامات: نطالب وزارة الاشغال ببذل المزيد من الجهد للاسراع في العمل | "سانا": تفكيك عبوة ناسفة في مكان ثان في مدينة اللاذقية السورية |

وقفة احتجاجية لمزارعي عكار ومطالبة بالكشف على الأضرار والتعويض

أخبار اقتصادية ومالية - الجمعة 11 كانون الثاني 2019 - 16:18 -

خرج المزارعون في سهل عكار الى اراضيهم الزراعية، لليوم الثاني، للملمة ما تبقى لهم من أرزاق، وليحصوا حجم الخسائر الكبيرة التي خلفتها السيول داخل حقولهم الزراعية والبيوت البلاستيكية التي أغرقتها مياه الانهر، فضلا عن مياه الامطار التي دخلت البيوت البلاستيكية وأتلفت كل ما فيها جراء تحطمها بفعل قوة الرياح التي ترافقت مع العاصفة.

وبإزاء حجم الكارثة واحساس المتضررين بأن ثمة تباطؤا في عملية مسح الاضرار والتعويض، نفذ عدد من المزارعين وقفة احتجاجية لهم امام الخيم والبيوت البلاستيكية المحطمة بين بلدتي تلبيبة والشيخ زناد، عبروا خلالها عن عمق المأساة التي لحقت بمحاصيلهم والخسائر الكبيرة التي منوا بها جراء العاصفة والسيول.

وطالبوا رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ورئيس مجلس النواب نبيه بري والرئيس المكلف سعد الحريري "بالوقوف الى جانب مزارعي عكار في هذه الكارثة، خصوصا أن المزارعين يرزحون أصلا تحت وطأة الديون".

وحذروا من "تحرك كبير سيقوم به المزارعون في الايام المقبلة، ما لم يبادر المعنيون الى الكشف وتعويضهم سريعا".