2019 | 11:11 آذار 22 الجمعة
وصول وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو الى لبنان | لجنة الاقتصاد تبحث في الاوضاع الاقتصادية الثلثاء | "سكاي نيوز": العشرات من ذوي ضحايا العبارة الغارقة في الموصل يمنعون موكب الرئيس العراقي من الدخول الى موقع الكارثة | بدء وصول النواب الى بكركي للمشاركة في اجتماع لجنة المتابعة للقاء النواب الموارنة التشاوري | كوريا الشمالية تسحب موظفيها من مكتب التنسيق بين الكوريتين الذي افتتح العام الماضي لتشجيع المحادثات مع كوريا الجنوبية | الرئيس عون استقبل الوزير السابق ملحم الرياشي وعرض معه للأوضاع السياسية العامة | وهاب عبر "تويتر": أي لقاء يرعاه فخامة الرئيس لحل مشكلة الشويفات هو أمر إيجابي أما بحث الأمور الدرزية يجب أن يتم برعاية الشيخ أبو يوسف أمين الصايغ ومشاركة كبار مشايخنا | أردوغان: لا يمكن أن نسمح بإضفاء الشرعية على غزو الجولان | أردوغان: الهجوم على المسجدين في نيوزيلندا ليس الأول وربما لا يكون الأخير | إلقاء قنبلة يدوية على القنصلية الروسية في اليونان | وزير نيوزيلندي لـ"منظمة التعاون الإسلامي": مسلمو نيوزيلندا سيظلوا آمنين في بلادنا | مسؤول عراقي لـ"الأناضول": ارتفاع عدد ضحايا عبارة الموصل إلى 103 قتلى |

وقفة احتجاجية لمزارعي عكار ومطالبة بالكشف على الأضرار والتعويض

أخبار اقتصادية ومالية - الجمعة 11 كانون الثاني 2019 - 16:18 -

خرج المزارعون في سهل عكار الى اراضيهم الزراعية، لليوم الثاني، للملمة ما تبقى لهم من أرزاق، وليحصوا حجم الخسائر الكبيرة التي خلفتها السيول داخل حقولهم الزراعية والبيوت البلاستيكية التي أغرقتها مياه الانهر، فضلا عن مياه الامطار التي دخلت البيوت البلاستيكية وأتلفت كل ما فيها جراء تحطمها بفعل قوة الرياح التي ترافقت مع العاصفة.

وبإزاء حجم الكارثة واحساس المتضررين بأن ثمة تباطؤا في عملية مسح الاضرار والتعويض، نفذ عدد من المزارعين وقفة احتجاجية لهم امام الخيم والبيوت البلاستيكية المحطمة بين بلدتي تلبيبة والشيخ زناد، عبروا خلالها عن عمق المأساة التي لحقت بمحاصيلهم والخسائر الكبيرة التي منوا بها جراء العاصفة والسيول.

وطالبوا رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ورئيس مجلس النواب نبيه بري والرئيس المكلف سعد الحريري "بالوقوف الى جانب مزارعي عكار في هذه الكارثة، خصوصا أن المزارعين يرزحون أصلا تحت وطأة الديون".

وحذروا من "تحرك كبير سيقوم به المزارعون في الايام المقبلة، ما لم يبادر المعنيون الى الكشف وتعويضهم سريعا".