2019 | 08:01 حزيران 26 الأربعاء
حركة المرور كثيفة من اوتوستراد الرئيس الهراوي باتجاه الاشرفية | قوى الامن: ضبط 984 مخالفة سرعة زائدة وتوقيف 122 مطلوبا بجرائم مخدرات وسرقة وسلب واطلاق نار بتاريخ الامس | تصادم بين مركبتين وانقلاب إحداها على طريق عام صوفر وحركة المرور كثيفة في المحلة | تراجع سعر صفيحة البنزين بنوعيه 500 ليرة والمازوت 400 ليرة | حركة المرور كثيفة من النقاش باتجاه انطلياس وصولا الى الزلقا | قائد بالحرس الثوري: واشنطن لن تجرؤ على انتهاك الأراضي الإيرانية | تعطل مركبة آخر نفق سليم سلام باتجاه المدينة الرياضية ودراج من مفرزة سير بيروت الثانية يعمل على تسهيل السير في المحلة | مقتل أميركيَيْن اثنين من العاملين مع القوات الأميركية في أفغانستان | رئيس وزراء كوريا الجنوبية يستقبل ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان | "الشرق الاوسط": معلومات عن أن لدى باسيل رغبة بالحصول على كامل الحصّة المسيحية من دون أن يكون للقوات أي عضو في المجلس الدستوري | الجزيرة: مقتل 6 من قوات الأمن المصري وإصابة 10 في هجمات متزامنة بمدينة العريش في مصر | مجلس النواب الأميركي يقرر التصويت الشهر المقبل على وقف صفقات أسلحة للسعودية كان ترامب قد أقرها سابقا |

"الهيئات الاقتصادية " بعد الاجتماع مع خليل يشيد بجهود وزير المالية

أخبار اقتصادية ومالية - الجمعة 11 كانون الثاني 2019 - 16:06 -

اجتمع وفد من الهيئات الاقتصادية ضم رئيس الهيئات محمد شقير وأمينها العام نقولا شماس ورئيس جمعية المصارف جوزف طربيه مع وزير المالية علي حسن خليل اليوم في مقر الوزارة لاستيضاح الكلام المنسوب الى وزير المالية أمس في احدى الصحف المحلية.
وقد اكد الوزير خليل احترام وزارة المالية الكامل لكافة التزاماتها تجاه حاملي ادوات الدين السيادي على مختلف انواعها والمحررة بالعملات الوطنية والاجنبية ، وان هذا الالتزام أمر مفروغ منه .
واثنى وزير المالية على الدور الوطني والبناء الذي يقوم به القطاع المصرفي اللبناني في تنمية الاقتصاد الوطني وامداد القطاعين العام والخاص بالموارد المالية وانتظام الدورة المالية في البلاد، وأكد أنه من هنا ينبغي على جميع المعنيين المحافظة على سلامة وصلابة النظام المصرفي اللبناني لما له من دور محوري في تامين الاستقرار المالي والاقتصادي والاجتماعي.
وبعد جولة مناقشات حول الوضعين المالي والاقتصادي المازومين، اشاد الوفد بجهود وزير المالية في استنباط حلول مالية لتخفيض النفقات وزيادة الايرادات لكسر الحلقة المفرغة المتمثلة بارتفاع عجز الموازنة وتنامي الدين العام.
وفي نهاية الاجتماع تم الاتفاق على استمرار التواصل والتنسيق بين الجانبين لإيجاد الحلول المناسبة لتحقيق الهدف المشترك بإنقاذ الوضعين المالي والاقتصادي.
 

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار
البريد الإلكتروني