2019 | 17:50 كانون الثاني 22 الثلاثاء
التحكم المروري: حركة المرور كثيفة من جسر الكوكودي باتجاه انفاق المطار حتى خلدة | كنعان: نقوم بواجباتنا حتى النهاية وذاهبون بايجابية لانهاء الملف الحكومي ونأمل خيرا ونحن مع الحسم خلال ايام لان الطروحات كلها امامنا | كنعان بعد اجتماع التكتل: ما تحقق في القمة العربية كان البداية والمطلوب تفكيك العقد الداخلية والصعود الى المصلحة الوطنية فالمطلوب عدم العودة للوراء على صعيد الوصايات ولكن عدم شلّ لبنان على خلفية مشكلات | كتلة المستقبل: نرحب بإعادة اطلاق الرئيس الحريري للمشاورات الحكومية | سقوط حاوية عن شاحنة قرب سوبر ماركت رمال خلدة عند النفق المؤدي الى الطريق البحرية وتتم المعالجة وتنظيم السير من قبل دراج مفرزة سير بعبدا | بومبيو: نواجه مغامرات النظام الإيراني ونعمل لتشكيل تحالف ضد إيران وداعش | "روسيا اليوم": الجيش الإسرائيلي يقصف بالمدفعية قطاع غزة | وسائل إعلام إسرائيلية: إصابة جندي اسرائيلي جراء إطلاق نار من جنوب غزة | حاصباني: نشكر وزير الدولة لشؤون الفساد على اهتمامه بملف شراء الادوية وانضمامه الى سرب المغردين المنظمين في هذا الموضوع المبني على ارقام خاطئة ومضللة | مراد لـ"المركزية": الوضع الحكومي على حاله هبة باردة وهبة ساخنة وتارة كلام بانفراج بعد القمة وطورا جمود تام وأحدا لم يتصل بنا وهذا دليل على أن الامور راوح مكانك | جمالي موفدة من الحريري تفقدت موقع الانهيارات بعد نفق حامات: نطالب وزارة الاشغال ببذل المزيد من الجهد للاسراع في العمل | "سانا": تفكيك عبوة ناسفة في مكان ثان في مدينة اللاذقية السورية |

كنعان: الهدف ان تكون لنا حكومة منتجة لا ان يكسر احد الآخر

أخبار محليّة - الجمعة 11 كانون الثاني 2019 - 13:06 -

اشار امين سرّ تكتل "لبنان القوي" النائب ابراهيم كنعان أنّ "ما نحتاجه في لبنان هي الرؤية والهدف ليعرف الحزب والمسؤول ما يريد تحقيقه في الموقع الذي وصل اليه بثقة الناس"، لافتاً إلى انّه "في المجلس النيابي يحمل ارادة التغيير والعمل منذ وصوله الى الندوة البرلمانية يشعر بمسؤولية كبيرة على هذا الصعيد".

وتابع في حديث لـ"صوت لبنان" (93.3): "احمل معي في عملي النيابي التشريعي والرقابي تاريخ تضحيات من سبقونا والقضية التي ناضلوا من أجلها ونستمر فيها اليوم واسعى في حركتي النيابية والوطنية للانطلاق من هذا الإرث وهذه المبادىء

واشعر بذلك في كل مرّة أدخل فيها الى البرلمان"، معتبراً انّه "يبدّل الاسلوب لا القناعة في ما يقوم به لأنه يحمل رؤية اصلاحية واشعر بمسؤولية كبيرة في عمله في لجنة المال والموازنة في مقاربة ملفات حساسة ومنها الحسابات المالية التي ننتظر نتيجة المتابعة تقرير وزارة المال في شأنها مع الحكومة الجديدة".

وقال: "شعرت بمسؤولية كبيرة عندما حملت ملف المصالحة المسيحية بأمانة والهدف كان بناء الدولة واستعادة الشراكة الفعلية وتطلّب المسار الكثير من الصبر ولا يزال".

وعن الحكومة لفت كنعان إلى أنّ "هناك ارادة كبيرة لانهاء الملف لدى رئيس الجمهورية والرئيس المكلّف وبما أن كل الافكار طرحت فلننطلق بالمقبول منها ونترك غير المقبول لأن الهدف ان تكون لدينا حكومة منتجة لا أن يكسر أحد الآخر ولنعد الى روحية مبادرة الرئيس للبناء عليها".