2019 | 08:05 حزيران 26 الأربعاء
حركة المرور كثيفة من اوتوستراد الرئيس الهراوي باتجاه الاشرفية | قوى الامن: ضبط 984 مخالفة سرعة زائدة وتوقيف 122 مطلوبا بجرائم مخدرات وسرقة وسلب واطلاق نار بتاريخ الامس | تصادم بين مركبتين وانقلاب إحداها على طريق عام صوفر وحركة المرور كثيفة في المحلة | تراجع سعر صفيحة البنزين بنوعيه 500 ليرة والمازوت 400 ليرة | حركة المرور كثيفة من النقاش باتجاه انطلياس وصولا الى الزلقا | قائد بالحرس الثوري: واشنطن لن تجرؤ على انتهاك الأراضي الإيرانية | تعطل مركبة آخر نفق سليم سلام باتجاه المدينة الرياضية ودراج من مفرزة سير بيروت الثانية يعمل على تسهيل السير في المحلة | مقتل أميركيَيْن اثنين من العاملين مع القوات الأميركية في أفغانستان | رئيس وزراء كوريا الجنوبية يستقبل ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان | "الشرق الاوسط": معلومات عن أن لدى باسيل رغبة بالحصول على كامل الحصّة المسيحية من دون أن يكون للقوات أي عضو في المجلس الدستوري | الجزيرة: مقتل 6 من قوات الأمن المصري وإصابة 10 في هجمات متزامنة بمدينة العريش في مصر | مجلس النواب الأميركي يقرر التصويت الشهر المقبل على وقف صفقات أسلحة للسعودية كان ترامب قد أقرها سابقا |

حملة جمعية عدل ورحمة: "متلنا متلك"

مجتمع مدني وثقافة - الجمعة 11 كانون الثاني 2019 - 11:14 -

توافد أولاد المساجين، من عمر السنة إلى ثلاثة عشر عاماً، إلى جمعيّة عدل ورحمة احتفالاً بعيد الميلاد المجيد لعام 2018، رغم ظروفهم الصعبة وأحوال الطقس العاصف. وجد هؤلاء الأولاد وأهاليهم بصيص أمل في مساعدة الناس لهم في هذا العيد ضمن حملة متلنا متلك.
وأنهت جمعية عدل ورحمة في مطلع هذا الأسبوع هذه الحملة، وبالمناسبة تحدّثت مسؤولة القسم الاجتماعي، مريانا طراد، في الجمعيّة عن دور الحملة وفعاليتها وأهميّتها ومما قالته:
طراد
منذ أكثر من خمس سنوات، تنظّم جمعيّة عدل ورحمة حملة سنويّة تنظر إلى أوضاع عائلات المساجين وبخاصة الأطفال. يتمّ تحضير الحملة بمساعدة متطوّعين وجمعيّة Smile in a Box التي تتبرّع بهدايا كثيرة. وتنظّم دراسة إحصائية من قبل الفريق الاجتماعي في جمعيّة عدل ورحمة لمعرفة عدد أفراد عائلات المساجين وأعمارهم. من ثمّ، تتواصل الجمعيّة مع العائلات لإعلامها بإطلاق هذه الحملة. تقوم أهميّة هذه الحملة على ثلاثة مستويات: الأوّل على مستوى الطفل حيث يتعرّف إلى فرحة العيد رغم ظروف عائلته، والثاني هو تمكين العلاقة بين السجين وعائلته، أمّا الثالث فيقوم على تقوية ثقة السجين بالجمعيّة وبالأعمال الإنسانية ككلّ.

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار
البريد الإلكتروني