2019 | 14:44 أيار 19 الأحد
السفير الفرنسي في بغداد يلتقي بالسفير الايراني في مقر السفارة الايرانية لبحث آخر التطورات في المنطقة | الجزيرة: الشرطة الإسرائيلية توقف عضوا بالبرلمان الهولندي من أصول تركية بعد رفعه علم فلسطين | بطيش: بعد سقطته الأخلاقية المستهجنة وتوقيف القضاء له ستفسخ وزارة الإقتصاد والتجارة غداً عقد العمل مع بشارة الاسمر في إهراءات بيروت | المتحدث باسم الكرملين: موسكو تأمل بعقد لقاء بين بوتين وترامب | مسؤولة اعلامية صينية على هامش مؤتمر حوار الحضارات: العلاقة الإعلامية مع لبنان قوية ورفيعة المستوى وعلينا تعميقها وتعزيزها اكثر | مستشفى السيدة في زغرتا بحاجة ماسة الى دم من فئة A- للتبرع الاتصال على 03524418 | تحليق للطيران الحربي الاسرائيلي فوق مرجعيون | المدير العام للجمارك بدري ضاهر: سنبيع البضائع التي ستترك في المرفأ خلال 6 أشهر حتى نحافظ على قيمتها | وزير النفط العراقي: إجلاء موظفي إكسون موبيل الأجانب لم يكن لمخاوف أمنية بل لأسباب سياسية | باسيل: نعلن مقاطعتنا لموقع رئاسة الإتحاد العمالي العام حتى يقوم أصحابه بالمراجعة لحسن التمثيل والدور الاقتصادي والعمالي للإتحاد | باسيل للبطريرك الراعي: نقف إلى جانب بكركي في رسالتها الوطنية ولنحافظ معها على رسالة لبنان | جبق توجه إلى جنيف على رأس وفد من وزارة الصحة للمشاركة في الجمعية العامة السنوية الثانية والسبعين لمنظمة الصحة العالمية |

أمريكا تكشف جبروتها النفطي للتهوّيل على مفاوضات أوبك وخفض الإنتاج

أخبار اقتصادية ومالية - الجمعة 07 كانون الأول 2018 - 16:26 -

للمرة الأولى منذ نحو 75 عاما، صدّرت أمريكا نفطا أكثر مما استوردت، وذلك خلال الفترة بين 26 نوفمبر و2 ديسمبر، حسب وكالة بلومبرغ المتخصصة في عالم المال والأعمال.
واستشهدت الوكالة ببيانات من إدارة معلومات الطاقة الأمريكية (EIA)، لتقول إن الفارق اليومي بين صادرات وواردات الولايات المتحدة من الوقود الأسبوع الماضي، بلغ 211 ألف برميل لصالح الصادرات، وذلك للمرة الأولى منذ 1949، عندما كان هاري ترومان رئيسا.

وحتى الأمس القريب لم يكن تصدير النفط من الولايات المتحدة يتم بحرية وحسب قانون العرض والطلب في السوق، كما هو الحال الآن إذ أنه في عام 1973، فرضت الإدارة الأمريكية حظرا على تصدير الهيدروكربونات إلى الخارج بسبب اندلاع أزمة الطاقة التي نتجت عن حظر (أوبك) بيع الوقود للولايات المتحدة، بسبب دعمها المطلق لإسرائيل في حرب أكتوبر سنة 1973 مع الدول العربية.

ووفقا للوكالة، فإن ذروة صافي واردات النفط إلى الولايات المتحدة قد سجلت عام 2005، وبلغت 12.5 مليون برميل يوميا.

وقال المحلل مايكل لينش للوكالة: "لقد أصبحنا قوة مهيمنة في سوق الطاقة في العالم، والتغييرات لا تزال غير كافية لإحداث ثورة عملاقة"، لكنها ستكون كافية لتفرض على منظمة (أوبك) التفكير طويلا خلال مفاوضات أعضائها لتخفيض الإنتاج.

وتزامن نشر هذه البيانات الإحصائية مع الاجتماع المنعقد في فيينا حيث تحاول الدول المشاركة في اتفاقية أوبك الاتفاق على تمديد اتفاق خفض الإنتاج لدعم الأسعار.

ووفقا لشروط هذا الاتفاق الذي أثبت فعاليته في دينامية رفع أسعار النفط، ينبغي خفض إجمالي الإنتاج بمعدل مليون برميل يوميا كحد أدنى للحفاظ على الأسعار عند مستوى أعلى.

إلا أن المفاوضات التي اختتمت في 6 ديسمبر لم تتوصل إلى أي اتفاق، بانتظار الاجتماع المقرر اليوم بين أعضاء المنظمة وعدد من الدول المنتجة من خارجها.

( لينتا رو) 

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار
البريد الإلكتروني