2019 | 04:42 آذار 25 الإثنين
مصادر وزارية للـ"ام تي في": التجهيزات تسير كما يلزم لإجراء الإنتخابات في طرابلس | حاصباني للـ"ام تي في":لحل دائم لا موقت لملف الكهرباء كما حصل سابقاً ونريد نظرة شاملة بعيدة المدى بمناقصة واحدة | باسيل: هذا البلد ليس فيه حاكم واحد ولا طائفة واحدة او حزب واحد بل هو بلد التنوع | مريض بحاجة ماسة الى دم من فئة +B لمن يرغب بالتبرع التوجه الى مستشفى أبن سينا | وكالة عالمية: القحطاني ليس بين المتهمين في الرياض بمقتل خاشقجي | باسيل من كفرشلان - الضنية: علينا اتخاذ قرارات صعبة ووقف الهدر والتقشف بالموازنة وتأمين الكهرباء ووقف العجز فيها لمنع اقتصاد لبنان من الانهيار | وزير الخارجية الإسرائيلي: ترامب سيوقع غدا الاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان | متحدث باسم حزب جبهة التحرير الوطني الجزائري: الحزب لا يرى جدوى من تنظيم الندوة الوطنية التي دعا إليها الرئيس بوتفليقة | مسؤول كردي: استسلام مقاتلين من تنظيم "داعش" بعد خروجهم من أنفاق في الباغوز السورية | رسالة شكر من البابا فرنسيس للراعي: اكتب اليكم لأعبِّر لكم عن امتناني لحضوركم الثمين اثناء زيارتي الأخيرة | صحيفة اسرائيلية: رئيسة وزراء رومانيا تؤكد نية بلادها نقل سفارتها في إسرائيل إلى القدس | باسيل من مركبتا: امكانيات الدولة تتحسن عبر تبني مشاريع الانماء والخدمات وارشاد الانفاق |

دراسة تكشف أسرار تغير ملامح الوجه البشري

متفرقات - الخميس 08 تشرين الثاني 2018 - 21:03 -

اكتشف باحثون أميركيون أن انحرافا ضئيلا يطرأ على ملامح الوجه البشري مع كل عقد يمر على عمر الأشخاص بعد استخدام تقنيات ثلاثية الأبعاد للكشف عن معدل الانحراف.

ولفت الباحثون إلى أن التغييرات دقيقة وتحدث في الثلثين السفليين من وجه الإنسان وتحديدا من الأنف للذقن.

وأجرت الباحثة في مستشفى بماساتشوستس الأميركية هلينيا تايلور مسوحات تفصيلية على 191 متطوعا تتراوح أعمارهم بين 4 شهور و88 عاما لملاحظة كيفية حدوث التغيرات ومدى دقتها.

وأجروا حسابات دقيقة لتحديد مدى الانحراف ودرجة عدم التماثل بين جانبي الوجه وهو ما سيكون له أكبر الأثر على الجراحات التجميلية والترميمية في المستقبل وفقا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وأشار فريق البحث إلى أن توصل نتيجة إيجابية كبيرة تربط بين التقدم في العمر وعدم تناسق الوجه. وتشير هذه النتيجة إلى أن السمات الوسطى والدنيا تسهم أكثر في عدم التناسق الكلي مع مرور الوقت.

لكن الباحثين توصلوا إلى نتيجة مهمة أيضا أن التباينات لا تختلف بشكل كبير للوجوه البشرية بسبب العرق أو الجنس.