2018 | 15:34 تشرين الأول 19 الجمعة
كهرباء لبنان: الباخرة التركية "إسراء سلطان" تغادر معمل الذوق مساء والتغذية ستعود إلى ما كانت عليه قبل 6 آب | مصادر مطلعة على موقف الرئيس عون للـ"او تي في": من يتولى حقيبة العدل يفترض ان يمارس دوره بحيادية ويكون على مسافة واحدة من الجميع | فيصل الصايغ للـ"ام تي في": كنّا متواضعين بمطالبنا في ما خصّ عمليّة تشكيل الحكومة ونأمل أن تتشكّل سريعاً لاننا أمام واقع صعب اقتصادياً | معلومات للـ"ال بي سي": حزب الله وما يعرف بفريق 8 آذار يضغط على الرئيس المكلف لتوزير أحد النواب السُنّة من خارج المستقبل والحريري يرفض هذا التوزير | معلومات الـ"ام تي في": لقاء الحريري - باسيل إستجدّ في آخر نصف ساعة والرّئيس المكلف سيحصل على إجابات من باسيل حول أكثر من عقدة | برلين: نتوقع من السعودية بيانا شفافا وتوضيحات قابلة للتصديق بشأن خاشقجي | "ام تي في": مصادر بعبدا قالت إن عون يبدو أنّه سيحتفظ بوزارة العدل كما في الحكومة السابقة لأنّ مهمة وزير العدل مكافحة الفساد لذلك عليه أن يكون حياديا وليس محسوبا على طرف | "ام تي في": الطلب من الصحافيين مغادرة القاعة المخصصة لهم في "بيت الوسط" بعد وصول باسيل للقاء الحريري | "ام تي في" من بعبدا: الرئيس عون يتابع طوال النهار تشكيل الحكومة وعقدة حقيبة العدل قيد البحث بانتظار جواب "القوات" اليوم على العرض الذي قدّمه الحريري لها | مصادر للـ"ام تي في": وزارة الاشغال حسمت لـ"المردة" ولكن هناك خلافٌ على هوية الوزير الذي سيتولاّها | مصادر "صوت لبنان (93.3)": توجه الرئيس الحريري الى بعبدا غير محدد بموعد انما سيحصل عند الانتهاء من المفاوضات التي وصفتها المصادر بالمتسارعة ذلك ان العقبات ستذلل جميعها | باسيل يلتقي الحريري في هذه الاثناء |

حبشي: للتحرك فوراً رفع الأضرار التي لحقت ببعلبك الهرمل جراء السيول

أخبار محليّة - الخميس 11 تشرين الأول 2018 - 19:26 -

ص}ر عن المكتب الإعلامي للنائب أنطوان حبشي البيان التالي: 

يناشد عضو تكتل "الجمهورية القوية" النائب انطوان حبشي رئيسي الجمهورية ميشال عون والحكومة المكلّف سعد الحريري والوزراء المعنيين، لإيعاز الجهات المختصة للتوجه فورا ورفع الأضرار الكارثية التي لحقت بمنطقة بعلبك الهرمل جراء السيول وسقوط الأمطار، خصوصاً في اللبوة، والوقوف الى جانب الأهالي. وأجرى حبشي اتصالاً برئيس بلدية اللبوة محمد رباح، واضعاً كل إمكانياته تحت تصرفه، واطمأن إلى وضع أبناء المنطقة.

ويؤكد حبشي وقوفه الى جانب الاهالي داعياً الجميع الى تحمل مسؤولياتهم وخصوصاً أن التعويضات عن سيول العام الماضي لم تدفع لغاية اليوم على الرغم من المناشدات والمطالبة المتكررة وكأن المطلوب ترك الاهالي لمصيرهم. ويطالب ابناء المنطقة الدولة ايلائهم الأهمية لأنهم لبنانيون وينتمون إلى هذه الأرض وأهلها.