2018 | 15:34 تشرين الأول 19 الجمعة
كهرباء لبنان: الباخرة التركية "إسراء سلطان" تغادر معمل الذوق مساء والتغذية ستعود إلى ما كانت عليه قبل 6 آب | مصادر مطلعة على موقف الرئيس عون للـ"او تي في": من يتولى حقيبة العدل يفترض ان يمارس دوره بحيادية ويكون على مسافة واحدة من الجميع | فيصل الصايغ للـ"ام تي في": كنّا متواضعين بمطالبنا في ما خصّ عمليّة تشكيل الحكومة ونأمل أن تتشكّل سريعاً لاننا أمام واقع صعب اقتصادياً | معلومات للـ"ال بي سي": حزب الله وما يعرف بفريق 8 آذار يضغط على الرئيس المكلف لتوزير أحد النواب السُنّة من خارج المستقبل والحريري يرفض هذا التوزير | معلومات الـ"ام تي في": لقاء الحريري - باسيل إستجدّ في آخر نصف ساعة والرّئيس المكلف سيحصل على إجابات من باسيل حول أكثر من عقدة | برلين: نتوقع من السعودية بيانا شفافا وتوضيحات قابلة للتصديق بشأن خاشقجي | "ام تي في": مصادر بعبدا قالت إن عون يبدو أنّه سيحتفظ بوزارة العدل كما في الحكومة السابقة لأنّ مهمة وزير العدل مكافحة الفساد لذلك عليه أن يكون حياديا وليس محسوبا على طرف | "ام تي في": الطلب من الصحافيين مغادرة القاعة المخصصة لهم في "بيت الوسط" بعد وصول باسيل للقاء الحريري | "ام تي في" من بعبدا: الرئيس عون يتابع طوال النهار تشكيل الحكومة وعقدة حقيبة العدل قيد البحث بانتظار جواب "القوات" اليوم على العرض الذي قدّمه الحريري لها | مصادر للـ"ام تي في": وزارة الاشغال حسمت لـ"المردة" ولكن هناك خلافٌ على هوية الوزير الذي سيتولاّها | مصادر "صوت لبنان (93.3)": توجه الرئيس الحريري الى بعبدا غير محدد بموعد انما سيحصل عند الانتهاء من المفاوضات التي وصفتها المصادر بالمتسارعة ذلك ان العقبات ستذلل جميعها | باسيل يلتقي الحريري في هذه الاثناء |

الرابطة المارونية باستراليا شجبت التطاول على راعي الابرشية: قيادته حكيمة

مجتمع مدني وثقافة - الأربعاء 10 تشرين الأول 2018 - 10:21 -

شجبت الرابطة المارونية في أستراليا "بشدة التطاول على راعي الأبرشية المارونية المطران أنطوان شربل طربية في ما نشرته صحيفة سيدني مورنينغ هيرالد".

واعتبرت في بيان اصدره رئيسها أنطوني سعيد الهاشم "أن المقالة المذكورة كانت بعيدة كل البعد عن الحقائق التي تتطلبها الموضوعية والمهنية. ولا يمكن تصنيف هكذا مقالة إلا في خانة التجني وبث المزاعم التي لا أساس لها من الصحة، والتي يراد منها تقويض المقام الماروني القيادي الأعلى في هذه البلاد المتمثل بصاحب السيادة وبدوره الفعال والبناء والمؤثر".

اضافت:"انه لغني عن القول إن الرابطة، رئيسا وأعضاء، هي وراء صاحب السيادة الذي تضع ثقتها الكاملة في قيادته الحكيمة والمسؤولة والمثمرة. وهو الراعي الصالح وصاحب الرؤية والمشاريع البناءة اللامحدودة الهادفة الى تعزيز دور الكنيسة المارونية والجالية في أستراليا على مختلف الصعد. وهو قائد سياسة الأنفتاح والتنسيق مع قادة سائر الطوائف اللبنانية، فضلا عن سعيه لتقريب القوى اللبنانية سواء أكان ذلك في لبنان المقيم ولبنان المنتشر من بعضها البعض، وعمله المتواصل والدؤوب مع المسؤولين الأستراليين لخدمة مصلحة الجالية وموقعها ومكانتها".

وختمت "مؤكدة تضامنها مع أبناء الطائفة المارونية كافة في إستنكار وإدانة هذا التطاول، ووقوفها معهم يدا واحدة في ظل قيادة صاحب السيادة انطوان شربل طربية ورعايته".